أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - عِْنْدَمَا يَضْحَكُ الشُّهَدَاءُ...














المزيد.....

عِْنْدَمَا يَضْحَكُ الشُّهَدَاءُ...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6704 - 2020 / 10 / 15 - 02:35
المحور: الادب والفن
    


تلكَ الأشجارُ على قبورِهِمْ ...!
أجسادُنَا
تُظَلِّلُ موتَهُمْ ...


تلكَ الأغصانُ التِي تَتَبَرْعَمُ ...!
فوقَ
تحيَّةً إلى السماءِ ...
أيادِيهُمْ
تشكرُ مَنْ زرعَ الخُضرةَ
في قلبِ الموتِ...


تلكَ السيقانُ و الجذورُ...!
تَنِزُّ ماءً أخضرَ
قلوبُهُمْ ...
تنبضُ حباًّ و تضحكُ
يرمُقُهُمُْ الضوءُ
فَلا ينطفئُ...


تلكَ الأوراقُ تنمُو _ تسقطُ ...!
تعيدُ الحياةَ إلى معناهَا
كلمَا اخضرَّتْ _ اصفرَّتْ ...
عيونُهُمْ تتأمَّلُنَا
و أصابعُهُمْ ...
تشيرُ إلينَا من شواهِدِهِمْ :
أُذْكُرُونَا بخيرٍ ...!
لَا تنسَوْا الطحينَ و الماءَ
لنصنعَ كَعْكاً و شَاياً...!


تلكَ قطرةُ ندًى تشربُنَا...!
دموعُكُمْ
هربتْ مِنَّا...
تغسِلُكُمْ منْ خطيئةِ الحربِ
و تخفِّفُ عَنّأ غربتَكُمْ...


هُنَا فضاءُ القُبَّرَاتِ والسنونُو...!
يتحدثُ الصمتُ
والصمتُ كلامُنَا الْمُنْتَقَى...


الجنازاتُ حفلُنَا الجماعِيُّ ...
لَا مناسبةَ لَهُ
لَا فصلَ لَهُ...
تسمعُ زغاريدَ هُمْ
كلَّ ساعةٍ...


إنَّهُمُْ الشهداءُ يحتفلُونَ بِجثَتِهِمْ...
يطعمُونَ الفقراءَ
منْ أشلائِهِمْ ...
يُرسِلُونَ ضحكاتِهِمْ :
لسْنَا الغرباءَ...
أنتمُْ الغرباءُ
أيُّهَا الوافِدُونَ منْ قَاعِ الأحزانِ...!
لَا تنفثُوا أعقابَ سجائرِكُمْ
أو بقاياكُمْ ...!
نحتاجُ ضحكاً هُنَا
فقدْ بكيْنَا هُناكَْ...!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بَيْرُوشِيمَا...
- تُؤْلَلُ الْخَرِيفِ...
- حَرْثٌ مُقَدَّسٌ...
- خِيَانَةُ الشَّمْسِ...
- عَزْلٌ مَوْضِعِي...
- أَجْنِحَةٌ لَا تُحَلِّقُ ...
- أَصَابِعُ الْقَلَقِ...
- الْأَحْلَامُ كَوَابِيسُ النهارِ...
- حَوْضُ النَّعْنَاعِ...
- مَوْتُ الْجِنِرَالْ...
- كِتَابَةٌ زَرْقَاءُ...
- لَيْلَةٌ لُبْنَانِيَّةٌ...
- تِلْكَ الْمُدُنُ...!
- شَجَرَةُ الْوَبَاءِ...
- أَرْزُ الْكَلَامِ...
- ضِدَّ الْحُزْنِ ...
- بَرِيدُ الصَّمْتِ...
- عَامُ الشُّبُهَاتِ ...
- قَهْقَهَةُ الْحُبِّ...
- مِحْبَرَةُ النَّوَارِسِ...


المزيد.....




- بيل فيولا: رائد فن الفيديو
- في أكبر عملية من نوعها.. العراق يستعيد 17 ألف قطعة أثرية من ...
- مدير المخابرات الفرنسية السابق ينفي تورط المغرب في التجسس
- لقب بـ-جواهري القصيدة الحديثة-.. العراقي أجود مجبل يصدر ديوا ...
- قضية الاتهامات الباطلة.. المغرب يرفع 4 دعاوى قضائية بفرنسا
- RT تشارك في نهائيات جوائز مسابقة Emmy العالمية
- ملحمة جلجامش: أمر قضائي بتسليم رقيم -حلم جلجامش- الأثري إلى ...
- الفنانة صابرين تكشف سبب خلعها الحجاب
- اليدُ الطولى السويسرية للإبادة العرقية الأمريكية
- أول شهادة ضد السفاح غالي أمام القضاء الإسباني


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - عِْنْدَمَا يَضْحَكُ الشُّهَدَاءُ...