أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - غسان صابور - تسامح... وكرم أخلاق... يا سيد حسين عرنوس BIS














المزيد.....

تسامح... وكرم أخلاق... يا سيد حسين عرنوس BIS


غسان صابور

الحوار المتمدن-العدد: 6687 - 2020 / 9 / 25 - 13:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



تـــســـامـــح... وكرم أخلاق...

يا ســيــد حــســيــن عــرنــوس BIS

"أعلن رئيس الحكومة حسين عرنوس، يوم الخميس، انه تم إعطاء تعليمات للمنافذ الحدودية بإدخال أي مواطن ليس لديه القدرة على تصريف 100 دولار."

(موقع سيريانيوز)

شكرا للسيد رئيس الوزراء السوري الحالي.. السيد حسين عرنوس.. على تسامحه وكرم أخلاقه.. بهذه الفترة السياحية الرائعة..إلى سوريا.. حيث لا يوجد أي أثر للكورونا.. والكهرباء مؤمنة.. والمياه وافرة.. وجميع الملتزمات الغذائية.. موفرة لملايين السوريين الموجودين بالخارج.. الراغبين بالسفر الآن إلى سوريا.. كما للسوريين الموجودين داخل البلد الآمن.. والمواصلات مضمونة.. والأبواب مفتوحة.. ولا يوجد أية حواجز بين لبنان وسوريا.. ومطار بيروت.. كما مطارات دمشق وحلب وحميم.. مفتوحة لجميع شركات الطيران العالمية... والتسهيلات بالمطارات السورية.. كما المطارات لدى جميع جيراننا.. مجهزة لتسهيلات رائعة ضخمة.. لاستقبال ملايين السواح السوريين.. وملايين حاملي الجوازات من جنسيات أوروبية وكندية وأسترالية وأمريكية.. وغيرها من كافة جنسيات العالم... اعتبارا من هذا اليوم.. وعشرات السنين القادمة...

ســـوريا.. أمهم.. بلدهم.. بانتظارهم... مع عائلاتهم وأولادهم.. وأحفادهم وأبناء أحفادهم... دون تصريف دولار واحد... والفيزات مجانية.. وحتى بلا أية فيزا.. يكفي أن تصرح حاملة أو حامل الجواز.. أن جدته أو جده.. او أجدادهم من أصل سوري... حتى من أنطاكية أو اسكندرون.. أو الجولان الذي تحرر كاملا.. من سنتين... والوطن السوري والبلد قد تحرر وتوحد.. والعلم ذو النجمتين.. موجود بالمطارات السورية.. والمطارات الصديقة بالبلدان الصديقة.. مرفوع على المطارات والمناطق الحدودية التي يعبرون منها.. بفترات زياراتهم... أو حتى من يرغبون للعودة نهائيا.. والاستقرار بالبلد.. بعد أن تم إعادة إعماره كليا.. بحداثات إبداعية.. أرقى عشرات المرات.. من كبرى المدن الأوروبية.. أو الأمريكية...

هذه الكلمة ليست نكتة.. ولا كاريكاتور... إنما حلم.. أمل.. أمنية.. لجميع السوريين.. جميع السوريين الذين غادروا البلد... من بدايات سنين استقلاله.. حتى هذه السنة أيضا.. ومن شهرين عندما أعلنتم ـ جديا.. وظننت ـ أنها نكتة ـ أنكم تطلبون من أي مواطنة أو مواطن من أصل سوري عائدة أو عابرة.. عائد أو عابر.. صرف مائة دولار بالبنك المركزي... رغم الوضع المحزن وما زال.. ظننا أنها Fakenews ولم يصدقها أبسط الأغبياء... واليوم حتى إن أردت السفر من اللاذقية إلى دمشق.. بمحفظتك على أبسط الأحوال مائة دولار وأكثر... ولكن الغاية كانت على ما أعتقد.. عملية "تشليح مخجلة" كالعادة.. يــربأ عنها أطفر المشلحين أيام "ســفــربرلك".. أيام الشتا الهزيلة التاريخية العتيقة...

كيف تريدنا يا سيادة رئيس الوزراء المكرم... وأخبار الفيسبوك والجرائد الصفراء.. وحتى الجرائد الرسمية.. تعج يوميا بمقتطفات مثل هذا العنوان.. وصور حزينة.. وأخبار تعيسة.. وكورونا..ومتعب تنهكون بها التعساء والصابرين.. ومن لم يتكمنوا من لرحيل.. ومن لم يملكوا أبدا حتى ربع مائة دولار... وآخرون ذوي الكروش المنتفخة.. ومئات النياشين العجيبة.. دون خوضهم أية حرب.. أو دفاع حقيقي عن البلد... يبعثرون ملايين الدولارات بأعراس بناتهم أو أولادهم... بينما المذلولون الصابرون الصامدون... أبناء البلد الحقيقيون... بلا دواء.. بلا غذاء.. بلا كهرباء... يا سيد عرنوس... يا سيد عرنوس... هؤلاء ليس معهم ربع دولار واحد... وهم الذين حافظوا حتى هذه الساعة على جدية البلد؟؟ وعلمه.. وكرامته... وهم وحدهم الذين يستحقون احترامك... واحترام كل سلطات هذا البلد...

***************

عــلــى الـــهـــامـــش :

ــ دونالد تــرامــب.. رئيس عصابة أو رئيس دولة؟؟؟!!!...

تسربت بعض الصحف الأمريكية.. وحتى بعض المواقع المقربة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.. أنه أجرى بعض المشاورات مع مؤسساته المخابراتية الخارجية.. عدة مرات هذه السنة.. لمخطط محاولة اغتيال الرئيس السوري بشار الأسد.. نصحه غالبهم ــ رغم تكرار طلبه ــ بعدم جدواها.. لأنها لن تغير بوصلة ما يجري.. بل سوف تزيد الكراهية تجاه الولايات المتحدة الأمريكية بالمنطقة... دون أن ننسى تاريخ سياسة أمريكا الخارجية الحربجية..وإباداتهم لشعوب كاملة.. وأغتيالاتهم لعدة رؤساء قاوموا سياساتها واعتداءاتها وسبيها لثروات شعوب بالعالم كله... وترامب اليوم لم يخرج عن خط هذه السياسة الاقتحامية الرعناء والآثمة.. والتي تشبه تصرفات قطاع الطرق.. وسارقي القطارات بالقرن التاسع عشر...

والعالم صامت.. حيادي.. خائف... وحتى عرابينا وحماتنا وأصدقائنا وحلفائنا.. يتاجرون ويتبادلون الجواكر من فوق الطاولة وتحت الطاولة... مــعــهــا!!!...

وما زالت شعوبنا هناك تنتظر ليلة القدر...

نقطة على السطر... انـــتـــهـــى.

غـسـان صـــابـــور ــ لـيـون فـــرنـــســـا






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- Julien ASSANGE... وكذب الديمقراطيات الغربية...
- الا يجب محاكمة دونالد ترامب؟؟؟...
- آردوغان... يهدد ماكرون...
- بيروت؟؟؟...غضب الله؟... أم إجرام الفاسدين والمتآمرين؟؟؟!!!.. ...
- نحن لسنا شارلي؟... إحصائيات؟؟؟!!!...
- نعم... نعم أنا شارلي Oui...oui je suis Charlie
- وعن العالم العربي... اليوم وغدا...
- ما ثمن الخيانة؟؟؟!!!...
- بعد الإمارات (العربية)... السودان (الجائع)...
- لبنان... لبنان والعتمة... والتعتيم...
- لبنان... لبنان بانتظار ليلة القدر...
- لبنان... لبنان لا أقبل ضده أية شماتة...
- لبنان.. قلبي..وحبي.. وعشقي.. وألمي...
- الفلسفة الجديدة...صرخة إضافية للجياع.. في بلدي...
- مشكلة رأي... بلا حل...
- وعن مجلس الشعب...
- وعن إعزاز؟؟؟... لا أدري...
- عرابنا بوتين... وجارنا آردوعان...
- آردوغان... آردوغان... الحاقد المنتقم الجبار...
- هل يريد موت اهلنا... قيصر؟؟؟!!!,,,


المزيد.....




- عون: الفاسدون يخشون التدقيق الجنائي المالي أما الأبرياء فيفر ...
- طرح البرومو التشويقي لمسلسل -كوفيد-25-.. فيديو
- -أنصار الله-: 24 غارة جوية للتحالف على ثلاث محافظات
- فتى تركي يختم القرآن كاملا بقراءة واحدة
- العراق.. هزتان أرضيتان تضربان محافظة السليمانية شمال شرقي ال ...
- وكالة -فارس-: التحقق من رفع الحظر الأمريكي قد يستغرق 3 إلى 6 ...
- الأمير أندرو: وفاة الأمير فيليب خلفت فراغا هائلا في حياة الم ...
- الولايات المتحدة تحطم رقما قياسيا بحصيلة التطعيم ضد كورونا ف ...
- بالصور.. الرئيس التونسي يزور بقايا خط بارليف قبل مغادرته مصر ...
- -إيران إير- تطالب شركة بوينغ بالوفاء بتعهداتها تجاه تسليم ال ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - غسان صابور - تسامح... وكرم أخلاق... يا سيد حسين عرنوس BIS