أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هناء عبيد - عيد بلا عيد














المزيد.....

عيد بلا عيد


هناء عبيد

الحوار المتمدن-العدد: 6635 - 2020 / 8 / 3 - 10:38
المحور: الادب والفن
    


..

عيد يفتقر للأهل، ربّما الوضع عاديّ في بلاد الغربة، فقد تعوّدنا الوحدة، نقطعها في صلاة العيد الّتي تجعل للمناسبة ميزتها.
لم تتوقّف الصّلاة في شيكاغو، لكن بلا شكّ الأعداد كانت أقل لحفظ مسافات التّباعد الاجتماعي المناسب، بعض المؤسّسات الإسلاميّة قامت مشكورة بإضفاء أجواء مبهجة لإدخال الفرحة في قلوب الأطفال.
الفيروس ازداد نشاطًا في العيد، فزاد من أعداد الإصابات في شيكاغو،
الأيّام تشابهت بحيث أن البعض لم يعلم بقدوم العيد إلّا من خلال وسائل الاتّصال الاجتماعيّة، لم يعد للأيّام معنى، الجميع يعيش نفس الظّروف.
حاولنا خلق جوّ يعطي للعيد بهجته لكن عبثًا، حتّى صفحات الفيس بوك كانت تبتهج بالعيد بتحفّظ.
كتبت علينا الأحزان منذ أن وطأت أقدامنا الارض؛ فمن احتلال إلى تشريد إلى جوع إلى هجرة إلى موت قبل الأوان؛ تشابكت أيدي كورونا مع أيادي أحزاننا لنستعيد بيت المتنبي الّذي لن نعتقه يومًا:

"عيدٌ بِأَيَّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ
بِما مَضى أَم بِأَمرٍ فيكَ تَجديدُ"

تركت الأحزان قليلًا في محاولة أخرى لخلق بهجة مغتصبة، فكان لي رحلة مع العائلة إلى البحر؛ لأرمي قليلًا من تلك الأحمال الّتي فرضتها علينا تلك الظّروف القاهرة، مررنا من ضاحية جاذبة لا تبعد كثيرّا عن مدينة شيكاغو؛ تدعى ايفينستون، ضاحية يسكنها الأثرياء، تتميّز بالفلل والقصور الفخمة، ويوجد فيها جامعة نورث ويسترن العريقة، لم تستطع الكاميرا مقاومة المناظر الجاذبة، فكانت النتيجة " فيديو" جمع ما بين جمال العمارة والطّبيعة الخلّابة، شاركت الفيديو كعادتي مع أصدقاء العالم الأزرق لندخل في متاهة المفاضلة بين الوطن والغربة، فالوطن للبعض هو السّعادة، والغربة للبعض الآخر هي الحلم، الدّعوات بالرّحيل من الوطن إلى بلاد الغرب تخلّلت بعض التّعقيبات، النّقاشات تدور رحاها ما بين نار الغربة والشّوق للوطن، ونار الوطن وجمال الغربة؛ وفي مثل هذه النّقاشات يغلبني الصّمت كما دومًا، إذ لن يقتنع أحد بنار الغربة إلّا حينما تلسعه نارها.
لا أظنّ أن غربة الوطن أشدّ من غربة خارج الوطن كما يقول البعض؛ فأنا ما زلت لا أقتنع بمصطلح "غربة الوطن"..
ما زلت أقول أن الوطن حضن، الوطن جنّة
والعيد في الوطن عيد
وعيد الغربة بلا عيد
الغد أجمل بإذن الله..
كل عام وأنتم بألف خير.
Get Outlook for iOS




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,243,985,946
- إنّهم يعشقون القطط
- حوار مع الدكتور وليد سرحان أجرى الحوار هناء عبيد
- فرح فيسبوكيّ
- الورد جميل
- تبسّم للنّبي
- كتاب
- سلالم الأدب
- رحمة العصافير
- شغب وكورونا
- كل شيء بوقته حلو
- هل يلعب الحظ دوره في نيل جوائز الرواية؟!
- حوار مع الشاعر جميل داري
- أم رائد
- عادل إمام يكشف العوامل الخفية
- قصة قصيرة شدوا الأحزمة
- في عصر الاتصالات الاجتماعية عشنا العزلة
- رواية عذارى في وجه العاصفة ونكبة النّساء المضاعفة


المزيد.....




- مغامرة الحداثة الأدبية بين المغرب وفرنسا.. الشاعر عبد اللطيف ...
- كواليس -شديدة الخطورة- لفيلم براد بيت الجديد مع جوي كينغ... ...
- -المقترح اللقيط- والصراع على المناصب والدواوين ..لحيكر يخرج ...
- الأصالة والمعاصرة لوزير الداخلية : تخليتم عن الحياد لصالح رئ ...
- الرئيس الفنزويلي مازحا بعد تلقيه -سبوتنيك V-: قد يعلم متلقيه ...
- ما المقولات الأدبية المفضلة لدى الرئيس الصيني... فيديو
- نوران أبو طالب للأهالى : الإنترنت ساعد على إنتشار الأغنية ال ...
- -مصحة الدمى- تأليف أنيس الرافعي
- کورونا ينهي حياة فنانة مصرية جديدة
- مهرجان برلين السينمائي الافتراضي وجائحة كورونا


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هناء عبيد - عيد بلا عيد