أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هناء عبيد - سلالم الأدب














المزيد.....

سلالم الأدب


هناء عبيد

الحوار المتمدن-العدد: 6590 - 2020 / 6 / 11 - 16:04
المحور: الادب والفن
    


يقترن الأدب في عقلنا الباطن بالأخلاقيّات الحميدة، والقيم الإنسانيّة والمشاعر العميقة، تمامًا كما يوحي الشّعر بأنّ ناظمه يمتلك قمّة المشاعر والأحاسيس الفيّاضة، قد يعزّي ذلك سبب المكانة العالية الّتي احتلّها الشّعراء والأدباء في وجداننا، إلى أن تقلّصت المسافة بين خيالنا والواقع، وربّما كان لشبكات التّواصل الألكترونيّ، وعالم النّت دورهم في ذلك، فقد أتاحوا لنا فرصة التقرّب أكثر من حقيقةٍ كانت غائبة، فأخذت المفردات معانيها الحقيقيّة ووضعت الشّخصيّات في مكانها المناسب.

لا أدري ما علاقة ذلك بكورونا؟! ربّما كورونا وفرّت لي الوقت فجعلتني أستزيد أكثر في قراءة صفحات الفيس بوك الّتي تناقلت معظمها اليوم خبر مقالة لأحد الروائيّين، كان قد أفشى فيها بسرّ صديقه الشّاعر الكبير وأيقونة الشّعر العربيّ الحديث الّذي فارق الحياة منذ أعوام.
ليس هذا هو الحدث الأوّل من نوعه في عالم الأدب، فقد قرأنا عن أسرار كان من المفروض أن تظلّ معلّبة حفاظًا على خيط الاحترام الّذي يمكن أن يحظى به بعض من اعتبرناهم أيقونة الإنسانيّة والمشاعر في يومٍ ما.

وحقيقة الأمر أنّني لست ممّن يقحم نفسه في شؤون غيره، لكنّها الأمنيات الّتي تلمسها نفسي دومًا في بقاء الصّورة في ذهني نقيّة لكل من كان يومًا بمثابة رمز لاستمراريّة الجمال في هذا الكون الفاقد للبصيرة.

لا تعمّم الأفكار في أيّ مجال، فكما القمر يؤنس العشّاق في الظّلام، قد يعني وحشة لغيرهم، وهذا ما سارع في التقاط أنفاسي، بعد صفعة أدبيّة لم تعجب مذاقي؛ حيث قلبت كلمات روائيّ آخر الدّفّة 180 درجة؛ العبارات الصّادقة الّتي تلفّظ بها لسانه كان من الواضح أنّ مصدرها كان قلبه المفعم بمشاعر الخير، ولست ممّن يتسلّقون السّلالم دون المرور بمجهود الصّعود؛ لهذا لن أذكر أسماء بعينها هنا.
أيّها السّادة، اصعدوا سلالم المجد رويدًا رويدًا، حتّى لو تقطّعت أنفاسكم في منتصف الطّريق، فلا أبشع من أن تثقلوا كاهل أكتاف من تلقّى في طريقه للمجد وخزات أشواك، ومكابدة في جدّ ومثابرة.

الطّقس حار جدًّا اليوم، والشّمس لم ترفق بي حينما حاولت أن أداعب ذرّات التّراب في محاولة لاقتحام عالم الزّراعة الّتي لم أتقنها يومًا.
سلالم الحديقة تحتاج لبعض الدّهان، لن أسمح لها بالصّدأ يومًا، فعلى درجاتها سأضع ألف وردة.
غدًا سيكون أجمل.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,244,007,728
- رحمة العصافير
- شغب وكورونا
- كل شيء بوقته حلو
- هل يلعب الحظ دوره في نيل جوائز الرواية؟!
- حوار مع الشاعر جميل داري
- أم رائد
- عادل إمام يكشف العوامل الخفية
- قصة قصيرة شدوا الأحزمة
- في عصر الاتصالات الاجتماعية عشنا العزلة
- رواية عذارى في وجه العاصفة ونكبة النّساء المضاعفة


المزيد.....




- استمرار الاحتجاجات في إسبانيا على اعتقال مغني الراب بابلو ها ...
- كتاب يدقق في -تجليات الغيرية- بالثقافة العربية
- مغامرة الحداثة الأدبية بين المغرب وفرنسا.. الشاعر عبد اللطيف ...
- كواليس -شديدة الخطورة- لفيلم براد بيت الجديد مع جوي كينغ... ...
- -المقترح اللقيط- والصراع على المناصب والدواوين ..لحيكر يخرج ...
- الأصالة والمعاصرة لوزير الداخلية : تخليتم عن الحياد لصالح رئ ...
- الرئيس الفنزويلي مازحا بعد تلقيه -سبوتنيك V-: قد يعلم متلقيه ...
- ما المقولات الأدبية المفضلة لدى الرئيس الصيني... فيديو
- نوران أبو طالب للأهالى : الإنترنت ساعد على إنتشار الأغنية ال ...
- -مصحة الدمى- تأليف أنيس الرافعي


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هناء عبيد - سلالم الأدب