أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - زينب محمد عبد الرحيم - الثورة وملحمة الاختيار








المزيد.....

الثورة وملحمة الاختيار


زينب محمد عبد الرحيم
كاتبة وباحثة

(Zeinab Mohamed Abdelreheem)


الحوار المتمدن-العدد: 6606 - 2020 / 6 / 30 - 10:27
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


‘‘ انتفض الشعب المصري في ثورة شعبية سلمية متُحضرة واختار الثلاثين من يونيو ليستعيد ثورته المنهوبة وقالها صريحة :يوم 30 العصر مرسي بره القصر‘‘
لم يقبل الشعب المصري أنْ يتم حكمه من مكتب الإرشاد ؛ ويقف مكتوف الإيدي ومن ثم استعاد وعيه ونضاله وثوراته من خلال خبرته وعبر تاريخه الطويل وقرر الشعب أن يتمسك بهويته الشعبية المصرية ويحافظ على نسيجه المتماسك الذي لا يمكن أن يتم تفكيكه باسم الدين بل نحيا جميعًا مصريين تحت سماء وطن واحد تجمنا الهوية المصرية الأصيلة الخالدة منذ سبعة الآف سنة؛ فالشعب المصري يُحافظ على هويته وشخصيته المصرية وينبذ أي جسم غريب يُريد أن يعكر صفوه ؛ ومن هنا قرر الشعب أن يغزو الميادين في ثورة مليونية يحتمي بجيشه مناديًا برحيل الإخوان في هتافات زلزلت أعشاش الإرهاب والتطرف وتوحدت هتافات المصريين في الميدان:
(إرحل – إرحل ياجبان) / (كدابين كدابين ولا اخوان ولا مسلمين .. ضحكوا علينا باسم الدين ) / (مسلم ومسيحي ..إيد واحدة ) تحيا مصر .. تحيا مصر

وقرر الشعب أن يختار البطل الشعبي , اختار الجندي المقاتل الذي لطالما يُذّكرهُ بأبطال السير الشعبية العربية سيرة أبوزيد الهلالي ، وعنترة بن شداد وغيرهم من رموز البطولة والملاحم الشعبية ؛ ويمكننا تعريف البطل الشعبي اصطلاحًا : بأنه الشخصية الرئيسية في الحكاية أو الملحمة داخل الأدب البطولي ، كما أنه القائد القوي المُلهم الذي يستطيع تحديد مسار التاريخ ، والبطل الشعبي هو تصور خيالي لشخصية حقيقية وبعد أن يجتمع الشعب على حبهِ فيأخذ في ترديد سيرته إلى أن يأتي الفنان والمبدع الشعبي ليستغل تلك المرويات الشعبية ليخلق منها عملًا روائيًا فنيًا مثل السيرة الشعبية .

ومن هنا اختار الشعب المصري في ملحمةٍ ثورية تاريخية "بطلهُ الشعبي الحديث" الجندي المُقاتل الذي يحمي حدود بلاده بروحه ودمه ، الثائر ضد الظلم والمناضل من أجل الحصول على الحرية والعدل واستجاب الجيش لمطالب الشعب وتوالت الأفراح والأحتفالات الشعبية على المصريين يوم إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي تضامن القوات المسلحة المصرية مع مطالب الشعب وآماله في تعديل مسار ثورته الأولى ، فلم يجد المصريون مفر من اختيار البطل الشعبي ‘‘فالبطل هو القائد القوي المُلهم ، الذي اجتمع الشعب على حبه
واختار النموذج البطولي الذي تواتر في سيرنا الشعبية العربية ورغب الشعب في استعادة قوته ومجده القومي والوطني وأحسن الاختيار وجد المصريون في الرئيس عبد الفتاح السيسي المُنقذ والمُخلص من هذه الجماعة الظلامية .

واحتمى الشعب المصري خلف جيشه الوطني الذي يحميه ضد ضربات الإرهاب الغادرة فالجندي المصري هو من يتلقى هذه الرصاصات الغادرة دفاعًا عن الأرض والعِرض , فمن أكثر شجاعة من الجندي المقاتل ذلك البطل ابن مصر الذي رفع عنها ثوب الحزن وأبدله بثوب العزة والنصر... واليوم في الذكرى السابعة لثورة 30 يونيو سيظل الشعب المصري يُردد بكل عزة وفخر تحيا مصر ..تحيا مصر، حفظَ الله مصر وشعبها وجيشها ؛وتعيشي يا مصر يا بهية حُره مرفوعة الرأس .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,239,399,498
- الفولكلور والماركسية
- قوة النقود
- مظاهر الاحتفال بعيد الفطر
- ملخص كتاب الرقص المصري القديم لإيرينا لكسوفا
- كرامات آل البيت مدد بلا عدد
- السبوع وارتباطه بأسطورة إيزيس وأوزيريس
- الصبر من منظور شعبي
- شم النسيم وأسطورة الخلق المصرية
- الرحلة المقدسة إلى أبيدوس
- مظاهر الأمومة في الموروث الشعبي
- المرأة والإبداع
- 2020 سنة ساخنة جدًا
- الالعاب المتوارثة من المصري القديم
- إخناتون والأنثى
- النضال الاشتراكي من أجل حقوق المرأة العاملة
- حق الوعي والتمرد النسوي
- المرأة في الفن التشكيلي
- علم النفس والأدب
- حق الحياة
- النخبة الفاشية


المزيد.....




- ألوان الباستيل.. من ملابس الفقراء إلى العلامات التجارية العا ...
- مفوضية حقوق الانسان تحذر الجيش الميانماري من قتل وسجن المتظا ...
- العدد 28 من النشرة: صوت العمال والكادحين
- الأمم المتحدة: على الجيش البورمي أن يكفّ عن قتل المتظاهرين ...
- كورونا توقف إجراءات إطلاق سراح 6 متظاهرين في الديوانية
- دعا إلى موقف برلماني موحد وحازم “التقدمى” يشدد على رفض تهديد ...
- حزب التجمع ينعي النائب كمال عامر .
- الاحتجاجات الشعبية في لبنان والازمة الاقتصادية والسياسية
- الجزائر: الحراك الشعبي يعود إلى الشارع... وتعود معه الصور ال ...
- 19 حكمًا بالإعدام في فبراير الماضي


المزيد.....

- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي
- مع الثورة خطوة بخطوة / صلاح الدين محسن
- رسالة حب إلى الثورة اللبنانية / محمد علي مقلد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - زينب محمد عبد الرحيم - الثورة وملحمة الاختيار