أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - ماذا تعني فيدرالية المدن العراقية














المزيد.....

ماذا تعني فيدرالية المدن العراقية


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 6583 - 2020 / 6 / 4 - 18:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هذه الفقرة المظلمة في الدستور العراقي ولدت من رحم التوافقية بين الأكراد والأحزاب للكتل الشيعية أثناء كتابة نصوص الدستور في عهد مهندس (الفوضى البناءة) بول بريمر الحاكم المدني العام على العراق في فترة الاحتلال الأمريكي عام/ 2003 والتوافقية تعني (أرضيك وارضيني أسكت عنك واسكت عني) وتمت هذه القاعدة التوافقية من حق العرب الشيعة تأليف أقاليم لهم إذا وافقت ثلاث محافظات على إقامة فيدرالية وبالمقابل يحق للأكراد ضم مدينة كركوك إلى إقليم كردستان وفق المادة 140 في الدستور العراقي وهذه الفقرة أضيفت إلى الدستور بعد كتابة مسودته الأصلية ومن يرغب بالتأكد من ذلك ملاحظة مسودة الدستور لأن هذه الفقرة استحدثت بعد التوافقية بين الأكراد والكتل والأحزاب. كما أن قانون الفيدراليات تنص (في حالة اتفاق ثلاث مدن عراقية أو أكثر من حقها أن تشكل اتحاد فيدرالي بينها) ومطالبات سكان محافظة البصرة وكركوك وغيرها ليس بجديد الآن وإنما قديم وأصبح سلاح بيد سكان المحافظات كلما ازدادت الاختناقات بهم من ناحية عجز الدولة من توفير الخدمات لهم وهذه المطاليب تارة تخمد نارها وتارة تتأجج نارها وكان المفروض إلغاء هذه الفقرة بعد إخفاق الأكراد بمطالبتهم بمحافظة كركوك وضمها إلى إقليم كردستان وانشغال حكومات العراق المتعاقبة بالفساد الإداري الذي كان ليس نفط كركوك فقط وإنما نفط العراق جميعاً في خانة الفساد الإداري ولذلك كانت الكتل والأحزاب في الحكومات هي الأكثر إصراراً ومطالبة بعدم ضم مدينة كركوك إلى إقليم كردستان حيث كانت الحكومات المتعاقبة هي حكومة أياد علاوي ثم نوري المالكي ثم حيدر العبادي وأخيراً عادل عبد المهدي الذي استقال بعد ضحايا أربعمائة شهيد عراقي والآن حكومة مصطفى الكاظمي والمنطقة التي تتمتع بالحكم الذاتي تكون منفصلة عن المركز ويصبح لها حكومة محلية خدمية من وزراء للداخلية والصحة والتربية والتعليم وغيرها ولها ميزانية خاصة وترتبط بالمركز من خلال وزارات أخرى كوزارة الدفاع ووزارة المالية ووزارة النفط وغيرها ويكون حسب الاتفاق بين المركز والإقليم وفي الحقيقة هذه الظاهرة تحدث من ناحية طائفية أو قومية ولا تحدث في قومية واحدة أو طائفة واحدة لأن الأمة تتكون من قومية واحدة وطائفة واحدة أيضاً وتعرف حسب المفهوم التالي (هي مجموعة من الناس ذات تاريخ مشترك ولغة مشتركة وأرض مشتركة وتكوين نفسي مشترك كالتقاليد والعادات تجد تعبيرها من خلال اللغة). كما يجب في حالة تكوين الأقاليم أن تكون منفصلة الواحدة عن الأخرى بجبال طبيعية أو حواجز مائية كالأنهار والبحار أما في العراق الذي يمثل الرقعة الجغرافية التي تكونت منذ آلاف السنين والتحق بها لاحقاً طوائف وأجندة تختلف عن بعضها باللغة أو تاريخ أو مكونات نفسية هذه لا تبرر الانفصال بعضها عن بعض لأن مع مرور الزمن أصبحت هذه العوائل المختلفة مترابطة الواحدة مع الأخرى من الترابط الروحي والزواج والروابط الاجتماعية الأخرى بحيث أصبحت كل واحدة جزء من الشعب العراقي وكانت دمائهم ودموعهم ومشاعرهم منصهرة بعضها مع بعض في بودقة حب الوطن وسعادة الشعب، وهذه الظاهرة بهذا البعد والتنائي والتفرقة لم تكن بهذا العمق وهذا الاشمئزاز بين طوائف العراق وأجندته في السابق إلا بعد ظهور المحاصصة الطائفية والتفرقة بين الأجندة وحينما أقول هذا الكلام لأني من مواليد عام/ 1937 وكان يوجد في محلتنا (الجباويين) في مدينة الحلة (اليهود والمسيحيين والصابئة والعجم والسّنة والأكراد وغيرهم وكنا نذهب إلى المدرسة معاً ونجلس على رحلة واحدة وكل واحد منا لا يفرق بين الأديان والطوائف حيث كان كل واحد منا يأكل من طعام الآخر وبعد الدوام نلعب معاً وكل واحد منا يذهب إلى البيت الآخر وندرس معاً وبالمناسبات كل بيت يقدم الطعام أو الحلويات للبيت الآخر وحتى في الأيام العادية والآن إذا محافظة البصرة تصبح إقليم فهذا سوف يدفع المحافظات الأخرى إلى نفس السلوك ويصبح العراق واسمه العزيز على رفوف متحف التاريخ.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,981,722,675
- هنيئاً لك من القلب هذا التكريم الرائع
- مع الشهداء في أيام العيد
- أسباب الازدواجية التي تعرقل مسيرة رئيس الوزراء
- انتفاضة الجوع والغضب عروسة الانتفاضات والوثبات في العراق الح ...
- القيم الروحية وأهميتها في حياة الإنسان
- ماذا يعني عرقلة وإفشال حكومة الكاظمي
- صندوق النقد الدولي والعراق
- إلى جماهير انتفاضة الجوع والغضب الأبطال
- حكاية رمضانية
- ما هي الأسباب والشروط على الدولة في فرض هيبتها على الشعب
- الاقتراح المجحف والأجوف الذي يزيد الشعب جوعاً وفقراً
- الدولة والتزاماتها للشعب
- حكومة الكاظمي وفوضى الدولة
- الأوطان تفتخر برجالها
- الكاظمي رئيس وزراء الفرصة الأخيرة للعراق وطن وشعب
- هل حكومة السيد الكاظمي انتقالية أم دائمة حتى انتهاء المدة ال ...
- لماذا داعش في العراق من جديد ؟
- أهمية الصحافة في الدول الديمقراطية (3)
- هل تعود معاناة العراقيين الآن وتذكرنا بأيام صدام حسين
- الدستور العراقي حمّال أوجه متعددة ويجب تغييره


المزيد.....




- تداول فيديو قبلة أمير الكويت الجديد لرأس أخيه الراحل الشيخ ص ...
- الأسطول الروسي يعزز قدراته بكاسحة ألغام بحرية حديثة
- أرمينيا وأذربيجان: الرئيس الأذربيجاني يتعهد بمواصلة القتال ف ...
- الجيش الوطني الليبي: نرحب بفتح الخطوط الجوية ا?مام شركات الط ...
- ببغاوات سليطة اللسان… حديقة بريطانية تفرق بين 5 طيور بسبب -س ...
- المكسيك: إصابات كورونا تتجاوز الـ743 ألفا
- اليمن... القوات المشتركة تعلن صد محاولة اختراق لـ-أنصار الله ...
- مخاوف من ترويع الناخبين بعد دعوة ترامب أنصاره لمراقبة الانتخ ...
- السجن نحو 7 سنوات لابنة ملياردير كندي بسبب طائفة عبادة الجنس ...
- بعد عودة التوتر بين الحكومة اليمنية والانتقالي في الجبهات... ...


المزيد.....

- العراق: الاقتراب من الهاوية؟ / جواد بشارة
- قبضة سلمية / سابينا سابسكي
- تصنيع الثورات / م ع
- معركة القرن1 واشنطن وبكين وإحياء منافسة القوى العظمى / حامد فضل الله
- مرة أخرى حول مسألة الرأسمال الوطني / جيلاني الهمامي
- تسفير / مؤيد عبد الستار
- قطاع غزة تحت الحصار العسكري الصهيوني / زهير الصباغ
- " رواية: "كائنات من غبار / هشام بن الشاوي
- رواية: / هشام بن الشاوي
- ايدولوجية الانفال وجينوسايد كوردستان ا / دكتور كاظم حبيب والمحامي بهزاد علي ادم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - ماذا تعني فيدرالية المدن العراقية