أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمزى حلمى لوقا - أزمنة المسخ














المزيد.....

أزمنة المسخ


رمزى حلمى لوقا

الحوار المتمدن-العدد: 6565 - 2020 / 5 / 16 - 01:09
المحور: الادب والفن
    


أَزمِنَةُ المَسخ

،،،،،،

أَصَادِقَةٌ ضَمَائِرُنَا
و صِدقُ عُيُونِنَا الكَذِبُ . ؟!

فَإِن كَذَبَت سَرَائِرُنَا
فَلَيتَ يُفِيدُنَا العَتَبُ

تُحَيِّرُنَا نَسَائِمُهَا
يُمَاهِى لِينَهَا الحَطَبُ

تُقَبِّلُنَا إذَا غَضِبَت
و تَدنُو حِينَ تَحتَجِبُ

تُعَانِقُنَا كَسَيَّافٍ
أَلَمَ بِسَيفِهِ الغَضَبُ

و تَقتِلُنَا كَمَدَّاحٍ
لَهُ من بَاعِهِ الحَدَبُ

نُسَايِرُ زَيفَ عِفَّتِهَا
و نُورُ العَقلِ مُستَلَبُ

عُيُونُ الغَدرِ عَابِثَةٌ
تُغَنِّى حِينَ نُغتَصَبُ

و تَرقُصُ شِبهَ عَارِيَةٍ
بِصَدرٍ لَيسَ يُرتَغَبُ

و تَغلُو فى فَوَاحِشِهَا
و فِيهَا الوَجدُ و الطَرَبُ

تُرَتِّقُ عُروَةً هُتِكَت
تُرَجَّى الفَوزُ و الغَلَبُ

و تَحجِلُ في مَسَاعِيهَا
تُذَاقُ الجِدُّ و اللَعِبُ

سِمَان عُجُولِ مَربَضِهَا
عِجَافَ القَومِ تَحتَلِبُ

و تُؤتَى النَّاسُ مَسغَبَةً
لَهُم فى الأجرِ ما سُغِبُوا

تُطَارِدُنِى مَدَائِنُهَا
كَمَوتٍ بَاتَ يُرتَقَبُ

و تَشكُونِى خَزَائِنُهَا
طَرِيدَ الوَعدِ مُرتَعِبُ

نُسُورُ عُرُوبَتِى ذُبِحَت
و يَكفِى القَومَ ما شَجَبُوا

تَبَقَّت في مَهَاجِعِهَا
طُيُورُ الشُؤمِ و السَلَبُ

مَنَابِرُهُم تُنَاصِرَهُم
تُحَلِّلُ رِيعَ ما استَلَبُوا

بِأَشوَاقٍ نُسَائِلُهَا
و دَمعُ القَلبِ يُجتَنَبُ

فَهَذَا نِيرُنَا يَدمِى
أ تَحتَ النِيرِ نَحتَرِبُ. . ؟!

و هَذِى شَمسُنِا تَهمِى
أ نُور الشَرقِ يَغتَرِبُ . ؟!

و هَل عَادَت صَوَاعِقُنَا
و حَدُّ سُيُوفِنَا الخُطَبُ . ؟!

و هَل بَاتَت ثَوَابِتُنَا
بِذاك الرَقص تُنَتَخَبُ . ؟!

و هَذِى أَرضنَا سُفِكَت
فَهَل نَبكِى و نَنتَحِبُ . ؟!

،،،،،،
كلمات
رمزى حلمى لوقا
مايو ٢٠٢٠
مجزوء الوافر




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,155,763,450
- جَائِحَة
- الجَسُور
- غواية
- الحب فى زمن الكورونا
- حيرة
- مَتَى نَحيَا
- قُبُلات
- ظنون
- كلمات بلا معنى
- بلادي
- اختلاف
- بيدبا
- ما أخدعك
- أماه
- فى انتظار القادمة
- فتنة
- مَصِير
- إختِبارْ
- نزوات الخريف
- نِيَام


المزيد.....




- اللبناني ألكسندر نجار يفوز بجائزة الفرنكوفونية الكبرى
- كتاب -الشطار- تأليف محمد شكري وصبري حافظ
- العبدي يطالب بلجنة تقصي حقائق برلمانية في فيضانات الدار البي ...
- طرح نسخة معتمدة من كتاب -كفاحي- لهتلر في بولندا لأول مرة
- بعد المطالبة برفع الحصانة عنه... نائب في البرلمان المصري يتر ...
- الفنان المغربي سعد لمجرد يخرج عن صمته بعد إلغاء حفله الغنائي ...
- ناصر بوريطة يتباحث مع نظيره اليمني
- ليدي غاغا تغني لبايدن في حفل تنصيبه
- ضجة وتنمر في سوريا على فنان مشهور...-أنف يغطي على بلد-... في ...
- مصر.. أزمة بين الفنانين ونائب برلماني أثناء مناقشة قانون ضحا ...


المزيد.....

- سيرة الهائم / محمود محمد عبد السلام
- حكايات قريتنا / عيسى بن ضيف الله حداد
- دمي الذي برشو اليأس / محمد خير الدّين- ترجمة: مبارك وساط
- كتاب الأعمال الشعرية الكاملة حتى عام 2018 / علي طه النوباني
- الأعمال القصصية الكاملة حتى عام 2020 / علي طه النوباني
- إشارة ضوئية / علي طه النوباني
- دموع فينيس / علي طه النوباني
- ميزوبوتاميا / ميديا شيخة
- رواية ( حفيان الراس والفيلة) / الحسان عشاق
- حكايات الماركيز دو ساد / رويدة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمزى حلمى لوقا - أزمنة المسخ