أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - مثل نبيذ حزن الشرفات















المزيد.....

مثل نبيذ حزن الشرفات


ابراهيم زهوري

الحوار المتمدن-العدد: 6536 - 2020 / 4 / 13 - 03:18
المحور: الادب والفن
    


في المدى المفتوح
تتناثر الصور أسماء الجروح
هنا سقطت مرة ضفيرتك على كتفي
وانزاح على صدري بستان فضول
وهنا شممت ذؤابة السؤال في رواية
يولد خوف الأعالي من جنون الوداع الأخير
معجزة اللقاء جوانح أخيلة
والدنيا أسوار طموح
قبلاتي وشفتك السفلى
لظى الخيول شهوة الأغاني
وتلال الروح بين نهديك وأنت مستلقية
قمح حواس
أطياف زفاف برق
تنهض الكواكب نبض غموض
ثغرك تخوم الرقص
عناق هطول
كيف امتلأ شراعي بالريح
وهل أشتاق لعصافير الغرام
حين أعود
أنسى لغة الأناشيد
وفي السر أبوح
يخطفني خصرك
عرس الشروق
ويسألني العمر القصير
عن ينبوع خصوبتك
في بهجة البنفسج
قرب بابك رأيت نارك تلتهمتي
زبيبا ً من ندى النسيان غفلة
عتبات الياسمين
سخاء قمر
فرح أرغفة
فاحرقيني ،
صمتك حصار
عتمة أحجية
أرصفة البلاد الغريبة
غلة الحب وجه الحبيب
وغزل قصيدة فيروز
فانقذيني
مدارك تاريخ جذوري
ليتني في هذا المدى المفتوح
أتفيء أرضك
وعلى أغصان مواعيدك
شظايا الوجد
رماد توقي في خمرة النايات
تودعني في أغلالها حكايات العصور .
Nürnberg
4/4/2020

أعبر كتاب الحياة مثل نثير العظام المغدورة
مسك اللعاب في دالية الحب
يديك زعفران المروج
ضحكتك نبوءة أيام مشمسة
خصري كلما أزاح ستارة الأقنعة
عبث الغابة الصغيرة
وقدمي الحافية برج الهواء
أقف على جسر الوقت دون اندفاع
متلهفا ً في الهروب
إلى الوراء فرح السنين
وإلى الأمام إرتجافة الحنين مستحيلة
مثل راهب السفن المهجورة
أحبك قليلا
وتبتعد صورة البلاد
حلم ملطخ بالدم
و هذا البحر ظلال وجهي بلا أصدقاء
كانت الخرائب مباغتة
وصمتك يقين العزلة في يوم ميلادك
ماذا تسمي إمتلاء الأعشاش بالدمع
وهذه الدنيا إنبلاج شرفة الكلام المغادر
حديث زهرة الصبار عن الجنازات المسمومة
وضفائرك المقطوعة في غرفة النوم
وهذه الدنيا حقيبة أحلام ضريرة
في الفجر نقش سيوف وحمحمة حصان
وفي المساء خطايا البشر آثار صخر
تناوب الفصول حكمة النصال
ربيعك عرين شتائي
وصيفك وصال جذوعي الغائرة
ألتمس صدى العاصفة و هاوية الأغصان
في المحنة الأولى إشتياق الخريف
وفي الوداع الأليف ثأر شفاهك
في دمي خالجني إرتياب الحياء
ماذا تقول الكائنات في ليل الصقيع
و الشظايا في قلبي غربة بلا ذاكرة
غيرة صماء
وحدي أقلب منذ بداية الظهيرة
مفاتيح بابل
أذوب بلا إستحياء في صورتك الأخيرة
شوق الروح القدس لغزل الصلبان .
Nürnberg
4/4/2020


المنفى ظلال حلم ضائع
أغلال عناق الأمس
صبارة السفح تبكي نبيذ الأنين
وتجوال القصائد
ليلة الميلاد الأخير
وسكين الخاصرة
مالت خيمة الريح العاتية
دموع كنف كل الرواية
سطر المسافات النائمة
غبار ناعم وأوتار نشيد
على ضفاف النهر اليتيم
كانت أصابعك تغزل مناديل الغياب
وكان الماء محنة القلب الأسير
الآن .. الآن
أصبحت أكثر من ذلك الغريب
تطفو فوق حزن الكلمات
صرخة ذئب وصحراء الشياه
ها هنا تبدو وحيدا ً
مثل ورقة بيضاء
مسترسلا ً تعاويذ النهايات
لا وقت لسورة الخلق
ولا صورة الوصال أرفع
من تنهيدة القتيل .

والحياة في إرتحالك ثملة كالغسق
وأنت تولدين من شدو المواسم
فتنة حيرة النجم الآفل
قفير العسل في بستانك
وأنت فجر العدم
وأنا في صورة البئر العميق نائم ,
سراب ذاكرتي ..
بصيرتي
وهي تقتات من غيم السماء
زمهرير العزلة في غيابك
عامرة في خصري
بين محنة الضوء والنسيان
عيون المآتم
أعوامك صهيل رماح
حنجرتي فرح مخالب
وهي تمتحن جمر العشق
إلفتك أقواس الندى
إحتفال الأجراس في حصان هارب
الأرض مثقلة بالأصداف
في الهمس
تآكل الحزن من جوارحي
وصورتك يغمرها حلم المرساة
وحدي بين مجدافيك
أرتاد بحرك دبيب رثاء
نعومتك أقمار لهفة
وشعرك المنسدل
أعراس الدفلى
تتبعثر مآربي
أتبلل من رمق ذهولي
يا حارسة الصنوبر
صلصال النطق ذخائر
يا قوافل الظمأ
نفير الصواعق المستتر
يا خبايا البراعم
بين المد والجزر
وأنا الرجل الهرم
مثل باقة قمح غجرية
عشية عيد ميلادك
رهين الشوك البري في جوارك
متهدج مجنون
في شبح رخامك هائم .

Nürnberg
2/4/2020

عندما كانت الشمس كنز الأزقة
والسماء شرفة أخرى
هناك حيث الحقول إرث الطيبين
مثل دالية أفتح يدي
وأنا الرجل الذي تجاوز الخمسين
في النور يغوص غبار التعب
حين في الرحيل
تواطأ نعناع المنفى
معطف العشق صنوبرة الأنين
لم يخذلني الحب عند الينابيع
مهرة النار على واجهة الطريق
عيناك رجفة الكستناء
وهذا الوجه نبيذ
حمى الرقص في شبق الكتاب
صباحك نزيف
قبلة النزق الأخير
نشيد الفراغ جمر
وارفة في إكتمالها فيك
عشبة الطين
كن مثل رحيل المناجل
خطانا عدم في المدن الآفلة
والنار وحدها تبارك خيانة الصديق
وهذا الرحيق فرح معصية
تشتهيها عندما تلامس أصابعك
أبخرة الحنين
وحدك صيف رمادي
وهذا المدى زفاف صدى
كن مثل إحتفال الجوع
إنكسار الروح
مرايا الوردة في إناء
مضى صاحبي جثة بكاء
والجهات في بلادي معجزة المراثي
تراب المخيم وصف الأيام العصيبة
أشبال و زهرات
أحلام الندى قرنفلة المساء
مَثَلُ القصيدة هلعنا الطويل
حشد عصافير
توجس اللهفة الأولى
كن مثل بارقة الأمل
تتكلم منسيا ً في لحظة الضيق
دم الوريد فاكهة
و الأرض يسكنها الأحياء
إمتحان الضوء
كلام أمي عند شجرة الياسمين
وهذا القادم من بعيد
مشبعا ً بشوق الخجل
ملتاعا ً يعود
في صمته وعد
يلقن ما تبعثر فينا درس الأنبياء .

30/03/2020
Nürnberg

لست إلا بضع حروف
وجهي نافذة غرور
على حجر الكلام
جفوني أَرّخت للنعاس
والمرآة على بابي المغلق
إنتحار أجراس
كان لي كتاب في أرض الخراب
والرمال من عصر المطر
أحشاء القدر
خوف الأعاصير من الفرار
كان لي نهد أغواري
وألغاز الألفاظ في بركة ضوء
تبكي على الصهيل ذكريات الخيام
جميع البيوت إرتعدت
وخنجر الغدر
يستطلع الموت الفصيح
في صداك
ماذا أقول لك
غير بلاغة الغناء
أصرخة المجنون وسادة رياء
حنجرتي هودج الفصول رجاء
بئر أعوام الجمر
وجثة العشب ثوب الغياب
وأسأل من أين تأتي شمسي
متوردة لا تشبه اللوحات
وهذا الرحيل الثقيل في محبرة
في وجهك يود مجون الصخب
سيظل الحب نوافذ البيادر
كالغزالة في قاع النحيب رداء
ألم الجرح قصائد الضفاف
دم كل عاشق
عذاب سراب .

على مفترق
كان المساء عاريا ً
وكانت الجدران أغطية نوم
التراب صبر مسافة واحدة
زحمة التدافع لعرين السقف
خيمة تعانق خيمة
والقمر يكذب على العشاق المهزومين
تركوا على منحدر متموج
أرواح قبلاتهم
ملائكة ألم
وأحذية الخروج سماء فناء
لانجوم عند الفجر
ولا القرى الموؤودة عادت لها قدسية الأسماء
مودة نصف قمر
مات من مات
شكوك الذكرى الناعمة
جسر دالية
حفرة الشجيرات في جسد
ماض يتشباك مع الأيام القادمة
ومثل رب اللصوص في حواري العدم
يتنزه الندم
لا وجود لصوتك الكتوم
هنا ظهيرة وحل
والعصافير تكتشف حمى العودة
و ترحل إلى أبواب الغيوم الصدئة
لا صخب الشمس كان لك صدى
هو الزيف يلف المكان
يبدد توجس رمل بيوتنا
و عتبات الملح
أفنية نصر
تغوص كالكابوس الفذ .


ترسو مصابيح الحزن في نارك
تغزل قناع اللذة المنهزمة
فهل نامت جثة الحب
في شوارع المدينة
وأنت الرجل الوحيد
الملطخ بالغيوم وأسرار الغبار
حياتك في الليل و النهار
دوامة الأغصان المتوحشة
لا جذع الأمل يجثو في أرضك
ولا يكتمل في البرية
خضوعك المقهور
تعبت من لوعة الدروب
ونزهة الخيانة في ثياب الأمير
طعنة القلب في مرآتك والصمت
أبواب النجاة تبكي في جيب ريح
حدود الحذر في محنة الضوء
وأنت المسافر في حقائب القتيل
كم من الخجل نعيم جراحك
وكم سألتك الأجراس
عن إنتحار الصدى
و عن موت الخيول
الآن ..
عند نافذة كتابك
المبللة بخمر الحقول
تعتلي الحراب صرخة انتظارك
تقتحم حنين اللجوء
وتطلق العنان كلؤلؤة الورد
عباءة كل العيون
زوبعة الجنون في قصيدة
سرير كتابك الأزلي
وهذا الرحيل المر
في كثبان وجهك
ألف حكاية ناقصة وألف صديق
وبين خوف قرميد البيوت
ووطن المنفى في شتاء الذكريات
أبجدية أعناق و مذبحة حروف
تزأر عشبة الشوق في منامك
وفي أطراف بكارة ضحكاتك
جمرة عيد ميلادك
هودج رحيق زهر
تشفع لمنديل الغياب حناجرك
وهي تحاول العبور .
Nürnberg.13/3/2020

في غرفة صغيرة لا تحتمل الإختلاف
صمت غيابك يهز عوارض السقف
والكرسي الموؤود يحتاجني
في إعداد كأس شاي
ضجيج الشارع المجاور
في أول الليل الغريب
سكينة مفقودة
كوابيس أحلام النهار
قلقي الذابل مثل ذؤابة نار
محطات هائمة
خائفة أرجوحة الألفاظ
وحده معجم أنفاسي
يساكن طيفك الملون
هناك بين لهفة طفلين جميلين
وحديقة إنتظار
لا أحد في هذا العالم
الممسوس بعناد الأوبئة
وصالات القمار
لا أحد غير صورك في كتابي
وكتابي بدون غلاف .

الآن في طريق العودة
لا أحد في هذا الليل سواك
ألتمس الدفء في جيوبي الفارغة
وأنظر إلى نجوم السماء
يبدو القمر مكتملا
والضوء الساطع له ألف حكاية
تمر من ألف باب
أنتظر الحافلة وحدي
وهذا الطريق السريع موحش
يكتمل فيض حنيني في شوط الخيال
أراك بهية مكتملة .. ترقصين مثل أول مرة
يتمايل خصرك أمامي مثل ريشة طائر مهاجر
وأنا مذهولا في الدهشة العالية
ودمي الساخن تأتي من تعبه مزامير العبق
تاريخ النسيان
أهواك كلما تهتز شفتيك
كلمات حب
وأسأل نفسي الثكلى مرات عديدة
من أين لك كل هذا الجمال
يا رقيقة ... يا خير مثال .


هي زهرة الصبار
وظلي المنحني نحوها يزحف
رمال جسمك الذهبي والكثبان
وشمس المنفى الخجولة
قطر الندى بين عينيك
ينز مثل شلال
و علائم انفعالاتي البدائية
ألف سؤال يختمر وألف احتمال
أمام شفتيك المتوحشتين
أرتعش
ينعقد تلعثم كلامي
وقلبي يعلو ويهبط
خائفة كل الأنفاس
عسل البلح في الأعالي
عناقيد وجهك الفضي ينابيع
عناقي اليتيم ترياق
أشم شعرك المتموج
وأرسم على جدراني أمنية الخلاص
خذيني بكل حالاتي
فأنا قد ضاقت بي الآفاق .

نائما ً
مثل نبيذ صبارة الراحلات
على لغز موتي
جسر نهر
مقعد الغرباء زينة
خوذة الأنخاب المنهوبة
شريعة فجيعة الأمم
و أجلس متعبا ً في جنوني
شظايا الغيوم التي تركتها
تباغت جسدي
هذيان الطاعن في السفر
مثل نبيذ حزن الشرفات
على مهل
جثث الرصيف
يسألون عن وهم الأسماء
وهل الجهات شغف عترة النبي
لو كان الطين كلاما
لما اقتتلت مرايا الحانات
في مديح شهوة الغدر .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,069,859,120
- خيمة تضاريس بعيدة
- من التراب وإليه نعود
- زهرة تقاوم الجن .
- إحتفال الأجراس في حصان هارب
- نشيد الفراغ جمر
- ليس في الأجراس معاول
- ظل الذهول الأخير
- وجهي على حجر الكلام
- حنيني في شوط الخيال
- يوميات التجوال الأخير
- هنا لا يحتفل القمر
- حيرة التأويل صنوبرة الكلمات
- هذيان رياح البحر و لون المنحدرات
- مجاز منفاي لحاء ذئب
- أرى ما يراه النائم
- غرب المنفى نهاية الأرض
- واجمة نواقيس القصيدة
- يكتمل ظلي مع هذا النشيد
- تتشابه أصابع العنبر .. رماد تعاويذ الجهات
- تلف الحناء تأوه العسل


المزيد.....




- تقنية لدمج اللوحات المرسومة يدوياً في أفلام الرسوم المتحركة ...
- سفير المغرب بجنيف يعيد الوفد الناميبي إلى جادة الصواب
- الفنانة المعتزلة راندا عوض تتصدر الترند بعد ظهورها الإعلامي ...
- اتحاد الاعلام الرياضي ينظم ندوة رياضية في فنون الإذاعة
- سفير البحرين في الرباط: فتح قنصلية في العيون انعكاس لدعم الس ...
- شاهد رد فعل القردة لدى سماعها موسيقى كلاسيكية
- عائشة بن أحمد تنضم إلى محمود حميدة في فيلم -ريتسا-
- شاهد.. الحياة تدب من جديد في شارع المتنبي بالعراق بعد شهور ا ...
- محمد رمضان: الممثل المصري وصوره مع إسرائيليين تثير تساؤلات ح ...
- المغرب: رحيل الفنان محمود الإدريسي صاحب أغنية -ساعة سعيدة- إ ...


المزيد.....

- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- مثل غيمة بيضاء / نامق سلطان
- ستولَد شمس / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- ستولَد شمس من أهدابك / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- جورج لوكاتش - مشكلات نظرية الرواية / صلاح السروى
- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - مثل نبيذ حزن الشرفات