أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - يا جماهير شعبنا العراقي العظيم .














المزيد.....

يا جماهير شعبنا العراقي العظيم .


صادق محمد عبدالكريم الدبش

الحوار المتمدن-العدد: 6465 - 2020 / 1 / 15 - 21:51
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ساندوا ثورتكم بقوة وبكل ما تستطيعون ، من خلال المساهمة الفاعلة والمشاركة المباشرة في تظاهرات ( أريد حقي .. أريد وطن ) والخروج مع المتظاهرين في سوح التظاهر ، في محافظات العراق المختلفة في الشمال والوسط والجنوب ، وفي الشرق والغرب ومن جميع المكونات والطوائف والأديان .
الثورة ثورتكم والعراق وطنكم والدفاع عنه واجب مقدس ، فلا تسمحوا للمتربصين بكم وبوطنكم من الفاسدين والعملاء والظلاميين المتخلفين ، من الاستمرار بتدمير العراق وتجويعكم وإذلالكم ،
هؤلاء قد خبرتموهم جيدا ، بأنهم صانعي الموت والخراب والجهل والمرض والتخلف ، الذين سلموا العراق وشعبه رهينة بيد الأجنبي ، واليوم يتباكون عليه وعلى بؤس الشعب وخراب الوطن .
لا تصدقوا هؤلاء البغاة الجهلة المتخلفين الكاذبين ، الذين حكموا العراق وشعبه بالحديد والنار ، وأشاعوا الرذيلة والفسوق والجريمة والموت والخراب ، على امتداد عقد ونصف من السنين .
يطلبون اليوم منكم أن تمنحوهم فرصة أخرى !.. وأنتم شهود على كل ما اقترفته أيديهم من جرائم ، وما أل إليه العراق والعراقيين بسببهم ونتيجة حماقاتهم .
لا لخونة الشعب والوطن .. لا لقمع انتفاضة الشعب الباسلة .. لا لإعادة قتل الشهداء ثانية !!..
نعم للانتصار لثورة الشعب التي انطلقت شرارتها الأولى في الأول من تشرين الأول 2019 م .
هذه الثورة العظيمة التي قدمت على مذبح الحرية والعز والكرامة والخلاص من الظلم والعبودية والدكتاتورية والظلام ، ما يزيد على 700 سبعمائة شهيد وأكثر من 27000 ألف مصاب وجريح ، و40 ناشطا ومثقفا وأديب تم اغتيالهم وسجلت تلك الجرائم ضد مجهول ، ناهيك عن ألاف المعتقلين .
ساندوا المتظاهرين والمعتصمين وادعموهم ، لا تسمحوا للرعاع والعملاء وخونة الشعب أن يسرقون ما أنجزتموه بصمودكم في ساحات الاعتصام والتظاهر ، وما أنجزه شهداء الشعب والوطن ، الذين قدموا أرواحهم قربانا للوطن ومن أجل رفعته وسموه واستقلاله ورخاء شعبه وسعادته وأمنه وحريته ، عبر مسيرة ظافرة عمدوها بالدم ، عبر مئة يوم من الاستبسال والصمود والإيثار والإباء ، وما زال العطاء مستمر في سوح الشرف والنضال .
سينتصر الثوار والثائرين من الصبايا والشباب ومن كل الأعمار والأطياف والمناطق ، سينتصرون بدعمكم ومساندتكم وتصميمكم بالسير مع هؤلاء الباسلين الشجعان الواعين ، لتحقيق الأهداف في وطن عزيز رخي سعيد حر ومستقل .
15/1/2020 م






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المنافقون والمُظِلون الظلاميون يكشفون عن وجههم القبيح .
- الاغتيال والبطش ضد المعتصمين ما زال مستمرا !..
- هذا زمن الطاعون .. الزمن الرديء !..
- التصدي لغلات المتطرفين الساعين لإشعال حرب في الشرق الأوسط .
- السادة أعضاء المحكمة الاتحادية .
- أملي أن يكون عاما أسعد من السنوات الماضية .
- نهج معادي لتطلعات الشعب تمارسه السلطة الحاكمة !..
- ماذا يجري في الغرف المغلقة للكتل السياسية ؟..
- المهمات التي يجب أن تنهض بها ثورة الأول من أكتوبر الأن ؟..
- لا تبخسوا دور الشيوعيين المشرف وتضحياتهم الجسيمة .
- خفافيش الجريمة والعهر السياسي تغتال الناشطين المدنيين !..
- مناجات عبر الأثير !..
- توقفوا عن قتل الشيوعيون والديمقراطيون والمعتصمون يا أعداء ال ...
- الكعبة لها شعب يحميها !..
- توضيح واعتذار عن خطأ غير مقصود .
- مظفر النواب في ذمة التأريخ .
- كم من الأسالة تحتاج الى أجوبة ؟..
- في أخر الليل ..
- الحاضر والمستقبل يصنعه رجاله الأوفياء .
- هكذا أرى ما يجب أن يكون !..


المزيد.....




- أوكرانيا تدعو الدول الغربية لاتخاذ إجراءات ضد روسيا
- نتنياهو مهاجما بينيت: أنت تفعل كل شيء حتى لا تشكل حكومة يمين ...
- الولايات المتحدة تخطر تركيا رسميا بإخراجها من برنامج مقاتلات ...
- البرلمان التشادي يدعم تشكيل المجلس العسكري الانتقالي
- انفجار قرب مفاعل ديمونا والجيش الإسرائيلي يؤكد أن الصاروخ قا ...
- الولايات المتحدة تتهم إيران بتقديم -دعم كبير وفتاك- للحوثيين ...
- الخارجية الأمريكية: لاحظنا تقدما معينا في محادثات فيينا لكنن ...
- الولايات المتحدة: سنواصل تقديم السلاح لأوكرانيا
- اليونان تعلن عن عودة السياحة بحلول 15 مايو المقبل
- شرطة الجبل الأسود تعتقل رئيس عصابة تهريب مخدرات بثت الخوف في ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - يا جماهير شعبنا العراقي العظيم .