أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعيد عيسى - بيان -لجنة الدعم الدوليّة للبنان-: إعادة تشكيل للسلطة في لبنان














المزيد.....

بيان -لجنة الدعم الدوليّة للبنان-: إعادة تشكيل للسلطة في لبنان


سعيد عيسى
كاتب - باحث

(Said Issa)


الحوار المتمدن-العدد: 6435 - 2019 / 12 / 12 - 15:53
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


أثبت بيان "لجنة الدعم الدّوليّة للبنان"، المقتضب في الشكل، المسهب في طيّات كلماته، بما لا يدع مجالا للشكّ، الحضور الاقليميّ - الدولي المقيم بين ظهراني اللبنانيين، فتجلياته واضحة من البيان المُصدّر عن اللجنة، وتتراوح مروحة الحضور ما بين مصر ودول الخليج العربي، وجامعة الدول العربيّة، فالاتحاد الأوروبي وبريطانيا و الولايات المتحدة والصين، وصولا إلى البنك الأوروبيّ لإعادة الإعمار، والبنك الأوروبيّ للتثمير، وصندوق النّقد والبنك الدوليين؛ ولا ننسى هنا حضور روسيا وايران وإن كانا ليس ضمن المجموعة المتقدّم ذكرها، لكنّه حاضر من خلال القوى السياسيّة المحليّة اللبنانيّة، ذات الامتداد الاقليميّ.

وبيان اللجنة، وإن توسّل التدهور الاقتصاديّ الحاصل في لبنان، مدخلا للدلو بدلوه في معالجة الأزمة من باب الاقتصاد، لكنّه واضح في انعقاده على السياسة سبيلا للحلّ، لا سيما في مطالبته بــ"تشكيل" حكومة، تحافظ على استقرار لبنان، ووحدته، وأمنه، وسيادته، واستقلاله، تتمتّع بالمصداقيّة، والقدرة، تقوم بسلّة إصلاحات اقتصاديّة، تبعده عن التّوتّر والأزمات الإقليميّة"؛
وهو هنا (أي البيان ومن خلفه الدول والأحلاف)، يلمّح، بما لا يدع مجالًا للشكّ، إلى السياسات السّابقة - الحكومة إحدى تجلّياتها - لم يكن مرضيّ عنها، لأنهّا، زعزعت استقرار لبنان، وعرّضت وحدته واستقلاله وأمنه للخطر، وأخذته نحو التوتّرات والأزمات الإقليميّة، وغابت المصداقيّة عنها، وعاثت في الاقتصاد فسادا حتى وصلت الأمور إلى ما هي عليه اليوم.

ولم يخفِ البيان أيضًا تأييده للمنتفضين سلميًّا في الشارع، إذ دعا إلى حماية حقهم السلميّ في الدّفاع عن آرائهم، مستظلا احتجاجاتهم، لتأكيد ما ورد آنفا من دعوته إلى تغيير السياسات التي كانت قائمة، سواء ما كان منها سياسيّ أو اقتصاديّ واجتماعيّ.

إن بيان "لجنة الدعم الدوليّة للبنان" ليس بيانًا عاديّا، ولا بيانًا خيريّا، هو يدعو في طيّاته إلى إعادة تشكيل السلطة في لبنان، كلّ السّلطة (نظاما واقتصاد)، فاتحًا الباب على مصراعيه للتجاذبات الدوليّة – الإقليميّة، وهي لم تكن يومًا غائبة، لكنها تخفت، أو تستعر، حسب مجرياتها إقليميّا، أو دوليّا؛
وبناء عليه، لبنان موقوف على انتظار تسوية آتية، ستغيّر في طبيعة النّظام وتركيبته، لكنّ حدود التغيير مرهونة بموازين القوى الخارجيّة وتسوياتها، وخلال ذلك سيتألمون، ويعانون، ويخافون، وربما سيخسرون الكثير مما اعتادوا عليه، لكنّه سيكون أفضل مما كانوا فيه، أو هم فيه اليوم؟






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اختلاط المفاهيم: الشّارع اللبنانيّ وأهواء البعض
- صراع ثنائيّات: تفسير لما جرى وما سوف يجري في لبنان
- السّلطة الموقوفة بين تخوين المنتفضين أو محاولة امتطائهم
- المجالات الهوياتية: الشباب يعيد تعريف المُشتَرَكات
- الشباب المنتفض : موقوفون بين الليبيراليّة والراديكاليّة.. وب ...
- انتفاضة الشباب اللبناني: لغة مغايرة وقطيعة إيديولوجيّة مع ال ...
- أبعد من سقوط حكومة في لبنان: سقوط القوى السياسية الحاكمة
- الفقراء يستعيدون وسط مدينة بيروت
- لا حاجة للحوار لدى السّلطة اللبنانيّة: هي تُضمر عكس ما تُبدي
- قراءة أوّليّة للإجراءات الإصلاحية التي أقرها مجلس الوزراء ال ...
- الهاشتاغ بين ضفتين (١)
- النماذج التنمويّة الفاشلة، الدور إذن للشباب
- تعميم مصرف لبنان بخصوص المشتقات النفطية والأدوية والقمح: الخ ...
- قراءة متأنيّة في احتجاجات الشّارع اللبنانيّ
- الدّين العام في لبنان بانتظار غودو!
- هل يتكرر سيناريو التسعينيات في لبنان؟
- المشكلة في النّظام اللبناني وليس بحرّاسه
- النّظام الضريبي اللبنانيّ، خادم أمين لعجز الموازنة
- ملاحظات أوّليّة على -الورقة الماليّة الاقتصاديّة الإنقاذيّة- ...
- ملاحظات أوّليّة على -الورقة الماليّة الاقتصاديّة الإنقاذيّة- ...


المزيد.....




- أحداث القدس: من هم الفلسطينيون حملة الجنسية الإسرائيلية؟
- -القسام- تقصف بئر السبع وأسدود برشقة صاروخية ردا على استهداف ...
- مقتل 8 فسلطنيين بقصف إسرائيلي يستهدف منزلا في مخيم الشاطئ غر ...
- مقتل 6 أشخاص وإصابة 218 آخرون جراء إعصار في مدينة ووهان الصي ...
- البحرين تدين -بشدة- الغارات الإسرائيلية على غزة
- وزيرا خارجية مصر وتونس يبحثان التحرك العربي في مجلس الأمن
- مقتل 8 فلسطينيين بقصف إسرائيلي استهدف منزلا بمخيم الشاطئ في ...
- 7 شهداء جدد في غزة بينهم أطفال.. الاحتلال يكثف قصفه برا وجوا ...
- بالفيديو.. الشرطة الإسرائيلية تعتدي على سيارات مدنيين عرب دا ...
- ملك المغرب يأمر بإرسال مساعدات إنسانية إلى الفلسطينيين في ال ...


المزيد.....

- ثورة تشرين الشبابية العراقية: جذورها والى أين؟ / رياض عبد
- تحديد طبيعة المرحلة بإستخدام المنهج الماركسى المادى الجدلى / سعيد صلاح الدين النشائى
- كَيْف نُقَوِّي اليَسَار؟ / عبد الرحمان النوضة
- انتفاضة تشرين الأول الشبابية السلمية والآفاق المستقبلية للعر ... / كاظم حبيب
- لبنان: لا نَدَعَنَّ المارد المندفع في لبنان يعود إلى القمقم / كميل داغر
- الجيش قوة منظمة بيد الرأسماليين لإخماد الحراك الشعبي، والإجه ... / طه محمد فاضل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعيد عيسى - بيان -لجنة الدعم الدوليّة للبنان-: إعادة تشكيل للسلطة في لبنان