أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعد محمد مهدي غلام - ابعاد وحيثيات الدعوة التي يطلقها البعض لتدويل للقضية العراقية














المزيد.....

ابعاد وحيثيات الدعوة التي يطلقها البعض لتدويل للقضية العراقية


سعد محمد مهدي غلام

الحوار المتمدن-العدد: 6424 - 2019 / 11 / 30 - 22:59
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


اللاتوازن الدولي من أيام التفرد الأمريكيين بعيد سقوط المعسكر الشرقي، وسطوة الدول الغربية على النظام العالم هو السائد . الذي حدث من زعزعة روسية صينية لهذه الاستاتيكية الجيو بوليتكية الكلوبلية لاتزال في البدايات وخصوصا الهيمنة العميقة على جميع المؤسسات الدولية الفاعلة والمنظمات الحركية العالمية من منظمات الامن العالمي الى صندوق النقد الدوي والبرامج الاممية في جميع الشؤون الحيوية .والتفوق في أدوات حرب الجيل الرابع الهجومية هو لصالح الغرب والقوى المناهضة هي في طور الدفاع المتحرك ولكنها لم تصل إلى إمكانيات الهجوم المعاكس و الرد الإيجابي في سوح المنازلة الكوني .كما أن تشابك الاقتصاديات والقدرات التقنية لم تبلغ أي قوى عالمية من زعزعة الولايات المتحدة عن القيادة ربما بعد استثمار الجيل الخامس من الإنترنيت والنانو تكنولوجي والذكاء الصناعي والفضاء وذلك هو بدايات بوادر اعادة التوازن الاستراتيجي والعملياتي والتكتيكي وربما بعد عقد تكون الغلبة للاطراف الاخرى، وخصوصا روسيا والصين والهند متحايث مع تطور نوعي وكمي اقتصادي للصين وصعود نوعي للهند وقوى أخرى. ولكننا اليوم في الواقع نجد من السذاجة والفجاجة المفاهيمية وفي التحليل العملياتي ناهيك عن الاستراتيجي الجيبوليتيكي واستيعاب تقانات عولمة رأسمالية الكوارث وآليات فعل ميكانزمات الصدمة والروع عقيدة هجومية ناعمة نجح الفكر النيو ليبرالي المحافظ بقيادة الولايات المتحدة في تنفيذه على أكثر من صعيد وفي غيرما مكان ...ولهذا نرى الاعتباطية بالسذاجة المفرطة في المطالبة بتدويل الوضع العراقي والذي ينادي به البعض حبا بالوطن هم يعانون من عوز مناعي ابستمي بالغ والبعض بدافع نفعية وتغلغل مضمر استشراقي وطرف ثالث ديوشرمي مجند و مدفوع من قوى بعينها تموله دول الخليج العربي ويدار من مقرات متعددة في أماكن معلومة....بالإمكان طلب مشورة ومساعدة أطراف دولية على انفراد من منتقاة ومجربة ومعلومة حتى لو جدليا لا يوجد محايد في الكرة الأرضية ولكن لتوظيف برغماتية منتجة واعية هادفة ومحددة نحن بحاجة إلى نخب عالية التأهيل ولا نعني في الجانب الأكاديمي السكولاستيكي بل في البعد الثقافي الايديولوجي المعلن والواضح والمختبر...
د. سعد غلام




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,066,638,365
- قصيدة بلا أدب
- رسالة مفتوحة الى رئيس وزراء العراق
- استقالة رئيس وزراء العراق
- تصويب المنشور السابق حول الفساد والمحاصصة
- الفساد والمحاصصة بين القانون والدستور والأحزاب الحاكمة في ال ...
- نداء ورجاء وامل
- ماذا يحدث ؟
- *تمجيد صرخة في وجه الغروب*
- *مُوَاطِن سابق عَاطِل عَنْ وَطَن مؤجلِ*
- مفارقة خرف الخريف!!
- *النهر لا يسكر *
- *..كن..ميتا فيوض الحرف الأول *43
- *..كن..ميتا فيوض الحرف الأول *42
- *..كن..ميتا فيوض الحرف الأول *41
- *..كن..ميتا فيوض الحرف الأول *40
- *قلق يتيم *
- *نوطة بستان جبانة الوطن *
- * الوجل مشط النهر المجعد *
- *هذيان سانشوبنزا*
- مشيجيخة


المزيد.....




- الخارجية الأمريكية تخطر موظفيها ببدء تسلم فريق بايدن مهامه
- الدوما الروسي: مستعدون للمساهمة في تطبيع الوضع بليبيا
- ألم في اليدين أو القدمين قد يكون مؤشرا على حالة صحية ينبغي ا ...
- الادعاء الأمريكي يتهم مجندة سابقة بتقديم دعم مالي لـ-جبهة ال ...
- انفجار على متن ناقلة يونانية في ميناء الشقيق السعودي ولا إصا ...
- انفجار على متن ناقلة يونانية في ميناء الشقيق السعودي ولا إصا ...
- الشرطة الإسرائيلية تقتل فلسطينيا للاشتباه بقيامه بعملية دهس ...
- شهادات مروعة عن صراع دموي وعمليات إبادة في إثيوبيا
- السلطات التايلاندية تصادر مواد تنظيف بمليار دولار على أنها م ...
- في سابقة عالمية... اسكتلندا تقنن مجانية مستلزمات نسائية


المزيد.....

- ثورة تشرين الشبابية العراقية: جذورها والى أين؟ / رياض عبد
- تحديد طبيعة المرحلة بإستخدام المنهج الماركسى المادى الجدلى / سعيد صلاح الدين النشائى
- كَيْف نُقَوِّي اليَسَار؟ / عبد الرحمان النوضة
- انتفاضة تشرين الأول الشبابية السلمية والآفاق المستقبلية للعر ... / كاظم حبيب
- لبنان: لا نَدَعَنَّ المارد المندفع في لبنان يعود إلى القمقم / كميل داغر
- الجيش قوة منظمة بيد الرأسماليين لإخماد الحراك الشعبي، والإجه ... / طه محمد فاضل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعد محمد مهدي غلام - ابعاد وحيثيات الدعوة التي يطلقها البعض لتدويل للقضية العراقية