أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - بغداد ونعيب الغربان














المزيد.....

بغداد ونعيب الغربان


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6229 - 2019 / 5 / 14 - 02:36
المحور: الادب والفن
    


بغداد ونعيق الغربان
ا
دقّت الساعة العاشرة
لأحلامنا الباهرة
حين تطفو على الجزر الساحرة
ساعة الحلم أم ساعة الانبهار
مثل طير استعار جناح الخيال
فرحت احلّق يا سندباد الريادة
يا سندباد التطلّع
يا سندباد السفار
جنّة في القرار
يستقرّ بها
النخل
والسدر
والفكر
شتلة ورد ذوت في القرار
يدور على جانبيها
ومن طرفي الجفون
كان ينساب كحل العيون
في مدار الظلام
ونما مثل عشب من القهر عشب اللئام
وجرى الانتقام
فكان الظلام
محيط العراق الفتي الذي كاد يعبر للشمس
فوق جواد الصباح
2
كانت المرحلة
لقطار الزمان
ومحطّته الثانية
فاذا بالقطار يسير على سكّة الباغية
ونباح كلاب القرى من بعيد
كان مازال يعبر للعربات
وقد يبس الشجر المتطلّع للشمس
حيث توالت
على ارضنا
ثمرات السنين
وفرّت على جانبيّ الطريق
طيور الحنين
وما زلت المح غربان تنعق
بغداد مسبية
لهولاكو هولاكو عاد
بقميص لوعّاظ عصر قبيح
ليس هذا مقام العقاب
ومقام الثواب
يا (شُريح ..)
ليس هذا مقام الخلافة
هذا مقام ابالسة العصر
سرّاق بغداد
بغداد بيعت
في المزاد
وحلّ الظلام
في مدار النجوم اللوامع
واللصوص هنا
يزحمون الجوامع
وليت الطوالع
تدقّ على طبلة الاذن حتى تلوح الشنائع
بين قوم اباحوا استلاب الوطن
وزادوا ركوعاً سجوداً لذاك الوثن..






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كأس دم من ذلك الشريان
- افتتح الكتاب
- مسيرة العمر وما تطرحه الحياة
- تلك صناديق من التفّاح
- ادركت لا قيداً يقيّدني
- هم زحزحوا الثابت والمنقول
- مهزومون بالسيف وبالزجل
- اللعب في الميدان
- للحارثين النار
- الرقيب
- خزامة الزمان
- مدينة الضياء
- اغنية بين يدي بغداد
- المزوّرون وعرش فرعون
- غربان الديار
- ازليّاً نشيدك يا نهر
- دوران في ساعة المغيب
- أغنّي بلغة مكتومة
- بغداد ام طهران
- تظلّ السفائن تحترق


المزيد.....




- ماذا طلب الفنان محمد هنيدي من جمهوره بخصوص القدس؟
- مي العيدان تفجر أزمة بعد كشفها رفض عادل إمام التمثيل مع محمد ...
- قبل دخولها العناية المركزة.. نادية العراقية قدمت وصفا لـ-عنب ...
- هل يرغب -العكيد أبوشهاب- بالغناء مع حمو بيكا ؟
- حرس السواحل الليبي يفنّد الرواية الإيطالية حول اعتراض مراكب ...
- العودة إلى الشعر عبر -قصائد نسيتها الحرب في جيب الشاعر-.. أش ...
- عارضة الأزياء الشهيرة بيلا حديد تعبر عن حزنها حول أحداث الشي ...
- عفاف شعيب توجه رسالة إلى الباحثين عن مشاهد -جريئة- لممثلة مص ...
- فيفي عبده تظهر للمرة الأولى بعد إجرائها عملية خطيرة وتوجه رس ...
- تنتج الزهور بدلاً من القمامة.. أقنعة وجه تتحول إلى ورود عند ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - بغداد ونعيب الغربان