أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إلهام زكي خابط - ايها الحزن تمهل














المزيد.....

ايها الحزن تمهل


إلهام زكي خابط

الحوار المتمدن-العدد: 5990 - 2018 / 9 / 10 - 20:20
المحور: الادب والفن
    


أيّها الحزن تمهلْ


أيّها الحزنُ الجميلُ تمهلْ
قد جاءني الوعدُ بالذي أجمل
فلي حبيبٌ على بساطِ الريحِ
سوف يأتي
ويطيرُ بي نحو العلاءِ
بلا قيدٍ بلا صندل
يُعلمني لغةَ الأحلامِ
فأنا ما زلتُ غافلةً
وما زلتُ أجهل
مقيدةٌ منذُ صغري
ومن كلِ شيءٍ
أهربُ ... أخجل
أيّها الحزنُ الوديعُ
قليلاً تمهلْ
ما شكوتُ يوماً من نحولي
ولا من وجهيَ الكالحِ الأصفر
واليومَ إليكَ أتوسل
فكَ قيدي ، حررْ أسري
ودعني قليلاً
من الأفراحِ أنهل
ودعِ السعدَ يعرفني
وبه لـربما أتجمل
فتمهلْ
أيّها الحزنُ الجميلُ تمهلْ






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حينما حل المشيبُ
- ما عاد فيك ما يغريني
- عند بوابة الصدفة
- على قارعة الطريق
- غاروا من حبيبي
- لملم جراحك
- بيني وبينك
- في عيدك يا أمي
- سوف أضفر ايامك
- سكون الغربة
- وطواني الوجد
- من قال أني نسيت
- أيها النسيان
- حين التقينا
- امرأة الظل
- أشتاق أن أراك
- لا تلمني
- هل لي وطن
- الأنثى
- كم من عاشق صان الهوى


المزيد.....




- لماذا ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يكون قلقا إزاء تفويض الج ...
- إلهام شاهين تحدد أهم فنانة في جيلها... وتتحدث عن فضل عادل إم ...
- فيديو: وتر العود يستعيد إيقاعه تدريجيا في إيران بعد عقود من ...
- فيديو: وتر العود يستعيد إيقاعه تدريجيا في إيران بعد عقود من ...
- لوحة في مكتب محمد بن سلمان -الداعم- للمواهب تثير تفاعلا (فيد ...
- مكتب مجلس النواب.. تعميم الحماية الاجتماعية ثورة من شأنها ال ...
- العثماني يطالب بتكثيف الجهود لتنزيل مقتضيات القانون المتعلق ...
- انتخاب المغرب رئيسا للمجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيم ...
- مجلس النواب يصادق على مشروع قانون يتعلق بمكافحة غسل الأموال ...
- أصوات من السماء.. الحافظ خليل إسماعيل صوت الشجن البغدادي في ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إلهام زكي خابط - ايها الحزن تمهل