أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد صالح أبو طعيمه - ماذا لو كانت صادقة؟














المزيد.....

ماذا لو كانت صادقة؟


محمد صالح أبو طعيمه

الحوار المتمدن-العدد: 5983 - 2018 / 9 / 3 - 02:34
المحور: حقوق الانسان
    


ماذا لو كانت صادقة؟
قصة قصيرة
(امشي من هان يا شحادة - (اليوم عاد كأن شيئا) سيبك منها يا راجل. - يا كزابة..
- حرام عليك يا ابنية.. - الحين بتروح. - التلاتة بشيكل - استنا انت. -لحالها...
- ربنا يرزقك. (أيظن أني لعبةٌ في يديه) يما برزقة هالمستورات.. (أنا لا أفكر في الرجوع إليه)
- خليها تلف لفة حرام عليك.
- تروح ع أي مكان غير عندي، زهقان حالي)
كانت الريح باردةً جدًا، العاشرة مساءً، والشوارع تخلو من البشر، الأصوات المنبعثة من المقهى السفلي، متداخلة ومختلطة..
-ماذا هناك لا أدري يبدو مشكلة أو متسولٌ ليليّ
-والله ما بدي يا عم رُوّح.
-التلاتة بشيكل يا عم، أمانة بدي أروّح!
-أوف شو صاير بالبلد شحاذ فوق، وطوشة مع شحاذ تحت؟!
-ولك شكلو صوت ست!
-له يا رجل! الدنيا نص الليل شو بدو يجيبها ع كفي شباب بهيك وقت؟!
-اطلعي من هان، وإلا حكيت كلام ملوش لازمة يا حجة...
-مدام ملوش لازمة ليش بدك تحكيه هههه
-اصبر يا رجل؛ لنرى ماذا هناك.
-كبّر عقلك يا راجل شو بدك فيها، تلخمش حالك ألحين بتروح لحالها
-لو سمحتِ يا حجة خلص روحي
-تفضلي يا حجة
-يرضَ عليك يمّا ويوفقك
يا ألهي في مقهى الشباب وفي هذه الوقت، ألهذا الحد؟!
تختفي الأصوات ويطغى صوت المذياع من جديد "نتالي... نتالي... قطعة اخبارها... ما تشوفك عين"
بدأ يفتش جيبه عن فراطة
-لا تعطها وإلا ورطتك ودعت لك أن تتزوج هههه
وضع في يدها ما تيسر من الفراطة
-يا رب يرزقك ويعوض عليك يا ابني..
يتمتم: خديهن وروحي يا حجة، والله قلال مش مستهلات دعواي.
يبدو أن الناس رأوه عندما قدم للحجة الفراطة،
-لماذا ينظروا إليّ هكذا، ماذا حل بالناس لماذا نهروا المسكينة؟!
-هات الأرجيلة والشاي وشوف شو بدهم يشربوا
- تنين قهوة، لا هات نس شارب قهوة.
لا زال يفكر، جلستنا هذه ستكلف 20 ماذا لو أعطى كل واحد منّا شيكل للمسكينة من ال20، شيكل واحد!
(حظي في الهوا أعشقني الغريبة)
-مالك سرحان
-لا ولا حاجة
-دشرك يا راجل هدول صاروا ياخذوا الشحاذة مهنة، جاية بنص اليل هان؟!
ظل صامتا يراقب ويستمع...
"كركعة الأرجيلة" "يا باشا شو الباسورد" "وين الكوتشينا يا معلم" "بدناش كوتشينا بدنا نحضر الريال"
صرخ فجأة فسكت الجميع! "ماذا لو كانت صادقة؟.........."
محمد صالح أبو طعيمه






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,244,490
- ملكيةٌ خاصة
- قبلةٌ وسجن؟!
- قصة قصيرة -المرافقة-
- من ضيع القدس؟
- من جديد، من لا يملك، لمن لا يستحق
- اسمٌ من كل شيء...
- سلبُ الحياة.
- عربيٌ في تسفا هَجَناه ليشرائيل
- الأولُ من أيار.
- لم يخلقوا متطرفون.
- نصيب وكالة الغوث من اسمها؟!!
- حين تفشل، هيّج العاطفة...
- آفة السياسة الكذب...
- كفوا، فالدين لم يقل.
- حتى الرئيس موظف لديك
- نفسي نفسي، وإن كان أخي
- أي جمعةٍ هي إذا ؟
- مقامات الموت


المزيد.....




- الهند تعتقل عشرات اللاجئين الروهينغا تمهيداً لترحيلهم إلى مي ...
- الهند تعتقل عشرات اللاجئين الروهينغا تمهيداً لترحيلهم إلى مي ...
- الأمم المتحدة: 8 قتلى بينهم مهاجرون في حريق بمركز احتجاز في ...
- المخابرات العراقية تعلن اعتقال مسؤول خلية الإعدامات في تنظيم ...
- الأمم المتحدة: 8 قتلى بينهم مهاجرين في حريق بمركز احتجاز في ...
- هيئة الأسرى الفلسطينيين: في يوم المرأة.. 35 أسيرة من بينهن 1 ...
- اعتقال أحد زعماء المافيا الإيطاليين في مركز إسباني للتوظيف
- إيران تفرج عن موظفة الإغاثة البريطانية زاغاري راتكليف
- الخارجية الفلسطينية: فريق يستعد للتوجه إلى لاهاي لبحث خطوات ...
- إسرائيل تشكر البرازيل على رفضها قرار المحكمة الجنائية فتح تح ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد صالح أبو طعيمه - ماذا لو كانت صادقة؟