أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي فهد ياسين - نجاح باهر وفشل ذريع ..!














المزيد.....

نجاح باهر وفشل ذريع ..!


علي فهد ياسين

الحوار المتمدن-العدد: 5956 - 2018 / 8 / 7 - 17:06
المحور: المجتمع المدني
    


نجاح باهر وفشل ذريع ..!
عدد مهم ومتصاعد من أبناء الفقراء وسكنة بيوت الطين، تفوقوا في الامتحانات الوزارية للمرحلة الثانوية في هذا العام والاعوام السابقة، ليكونوا مثالاً لفخرعوائلهم وشعبهم في زمن القسوة والفوضى والخراب .
هؤلاء الموهوبون الذين قطفوا ثمارنجاحهم الباهرفي أقسى الظروف، كانوا عنواناً للمثابرة والتفوق العلمي والاصرارعلى النجاح، من دون ان تتوفرلهم ابسط مستلزمات تحقيقه، على مستوى المدرسة والبيت معاً، كما يتوفر لاقرانهم في جميع دول العالم، فالمدارس العراقية في أسوء أحوالها على مستوى الادارات وكوادر التدريس والمناهج والابنية والكتب، ناهيك عن تقلص عدد أيام الدراسة بسبب قائمة العطل السنوية الطويلة بشقيها (العام والخاص)، فيما تعاني عوائلهم شظف العيش وتدني مستوى الخدمات الاساسية، وخصوصاً الكهرباء والماء والصحة والسكن وتفشي البطالة، كماهو حال النسبة الغالبة من الشعب .
هذا الانجازالنوعي الكبيروالمتكررفي كل عام، والذي يحسب للشعب وأجياله الشابة، يقابله فشلاً ذريعاً ومستمراً للمؤسسات الرسمية في تأدية واجباتها الدستورية والقانونية تجاه الشعب، وهي معادلة مختلة التوازن، ولامثيل لها على مدى تأريخ العراق، وعلى مستوى المنطقة والعالم .
لاشك أن هناك عدد من بين الحاصلين على معدلات عالية مشكوك في صحة نتائجهم، وهو أمر طبيعي في العراق الموبوءة مؤسساته الرسمية بالفساد والفاسدين، والامتحانات الوزارية ليست استثناءاً، والنجاح فيها بمعدلات عالية أو لمجرد النجاح، مطلوب لابناء الموسورين واصحاب النفوذ، ولسياسيين طامحين لمناصب، يشترط اشغالها الحصول على شهادات دراسية حسب القوانين، وكل هؤلاء المزورين ومن ساعدهم على التزوير، لايستحقون مفردة ومعنى النجاح ولامستواه الباهر الذي يستحقه فرسان الموهبة والنزاهة من ابناء الفقراء، بقدر مايستحقون وصمة عار على جباههم، ليكونوا أحد عناوين الفشل الذريع للطبقة السياسية التي ينتمون اليها .
الملفت أن جميع الانشطة والبرامج والسياسات التي ساهمت في تردي العملية التربوية والتعليمية في العراق عن قصد أو بدونه، لم تكن عائقاً أمام تفوق شريحة متصاعدة من الاجيال الشابة، الطامحة لمستقبل علمي واعد يساهم في انقاذ مايمكن انقاذه، والمشاركة في اعادة بناء العراق ليوفر حياة كريمة لابنائه .
باقات الورد والتهاني للمتفوقين وكل الناجحين بجهودهم من طلبتنا الاعزاء، ولذويهم الأعرف منا بالمعاناة والجهود التي بذلوها طوال سنوات دراستهم، والعار للمرتشين والمزورين وعموم الفاسدين .
علي فهد ياسين







الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- النفط مقابل البلاء ..!
- لصوص العمارة أكثر شطارة ..!
- بيان واحد يكفي ..!
- حكومة للعراقيين .. لا حكومة للآخرين
- حكومة شاملة ومعارضة أخوية ..!!
- الانتخابات العراقية.. الخسارة فضيحة والفوز مسؤولية
- رهن المستمسكات لضمان مقاطعة الانتخابات
- الأهم من المقاطعة هو انتخاب معارضة
- مطبخ (الشوربة) العربية في السعودية
- نداء الى تحالف سائرون
- كتلة (صامتون) العابرة للقانون
- مباراة ( طائفية ) على ملعب الملك ..!
- الشعب ينتظر ( اللّدغة ) الرابعة ..!
- مبروك شهادة (الطبيب) مزورة ..!
- المجد للمواطن الذي أسقط النظام
- الحصة التموينية خط أخضر ..!
- خسر المنتخب وفاز الأبرياء
- ديمقراطية الشلغم
- درس جديد في الوطنية
- استمارة كشف الذمة ( واحد زائد واحد يساوي واحد ) ..!


المزيد.....




- الأمم المتحدة تكشف عن واحدة من أسرع أزمات النزوح تزايدا في ا ...
- انقذوا “الشيخ جراح”| عشرات الاعتقالات في ليلة واحدة بالحي ال ...
- قطر: اعتقال وزير المالية على خلفية تهم فساد
- السلطات التركية تعلن اعتقال 8 أشخاص بشبهة الارتباط بـ-داعش- ...
- آية الله خامنئي: الدول الغربية شطبت خط البطلان على ادعاءاتهم ...
- البرلمان العربي يدين -جريمة التطهير العرقي- في حي الشيخ جراح ...
- “العفو الدولية” تطالب ليبيا بمنع إفلات التنظيمات المسلحة من ...
- الأردن يقول إن إسرائيل تلعب بالنار.. اعتقالات ومواجهات بالقد ...
- إسرائيل: اعتقال 15 شخصا بعد أحداث -الشيخ جراح-
- اعتقالات في القدس على خلفية معركة قضائية تحدد مصير عائلات فل ...


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي فهد ياسين - نجاح باهر وفشل ذريع ..!