أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد عبد القوي - لماذا أتي لفظ الجلالة (الله) في القرءان مذكر ولم يأتي مؤنث {قل (هو) الله أحد} ؟!














المزيد.....

لماذا أتي لفظ الجلالة (الله) في القرءان مذكر ولم يأتي مؤنث {قل (هو) الله أحد} ؟!


محمد عبد القوي

الحوار المتمدن-العدد: 5801 - 2018 / 2 / 28 - 00:56
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


القرءان الكريم نزل باللغة العربية كما صرح {إنا أنزلناه قرءانا عربيا} ... {بلسان عربي مبين} ومع ذلك يحتوي القرءان علي ألفاظ فارسية وسريانية وآرامية فكيف ذلك ؟! كيف يحتوي القرءان علي ألفاظ أجنبية وهو في نفس الوقت يصرح بأنه بلسان عربي مبين ؟! أليس هذا تناقض ؟!

ما سبق هي إحدي الشبهات (الأفكار كما أسميها) التي إعتقدت أن القرءان يتناقض في هذه المسئلة وهي فكرة واهية للغاية ، لماذا ؟! لأن كل هذه الألفاظ تم تعريبها من الأساس وأصبحت جزءا لا يتجزأ من اللغة العربية في عمليات تحدث دائما نتيجة تلاقح الشعوب ، واللسان الذي يتحدث به العربي هو هذه اللغة ، هو هذا اللسان العربي فكان القرءان متحدثا بهذه اللغة للبيئة التي هي تتحدث هذه اللغة ، ومن هنا كان القرءان {بلسان عربي مبين} أي بلغة فصيحة كما يتحدثها أهل الموطن الذي نزل فيه القرءان - أي كما يتحدثها أهل الجزيرة العربية ، وكما يفهمون معانيها ومواطنها وكما يفهمون دقائقها ودهاليزها ومصطلحاتها التي تعظم أو مصطلحاتها أيضا التي تبخس ...إلخ

إذن وضح الأمر الآن وخلاصته أن القرءان نزل بلسان أهله ليخاطب أهله ، ليعرفه أهله ، ليفهمه أهله ، ليعتنقه أهله ولكن السؤال هنا ... كيف نشأت اللغة العربية ؟!
وبغض النظر عن الأبحاث الكثيرة التي نشرتها في هذا الشأن ومنعا للتكرار فهناك حقيقة بسيطة جدا وهي أن اللغة تنشئها البيئة وينشئها الحراك الإجتماعي وكل أنواع الظروف المتباينة الإقتصادية منها والسياسية والإجتماعية ...إلخ فما هي بيئة جزيرة العرب التي أفرزت هذه اللغة بمفرداتها ومعانيها التي تقصدها هذه المفردات ؟!

لقد كانت بيئة جزيرة العرب ، بيئة ضنينة شحيحة ، شحيحة بكل شيء ، ليس فيها ألوان بينما فيها لون واحد - صفراء تتمطي في تثائب كسول علي مدي البصر ، أي شيء يتحرك قابل للأكل ، أي شيء يتحرك يؤكل فورا ، لقد جعلت هذه البيئة الضنينة الصراع بين القبائل علي الخير القليل والندرة صراعا صفريا
هنا المرأة في هذه البيئة لا شأن لها لأن هذه بيئة من يمتلك العضلات والقوة والدروع والسيوف ...هنا بيئة الرجل لأنه الذي يبحث عن العشب والكلأ ...هنا بيئة الرجل لأنه الذي يقاتل غيره ليسلبه ما بيده من خيرات ضنينة أو ليدافع عن نفسه وعن قبيلته حتي لا يقتل وتأخذ قبيلته عبيدا وجواري أما المرأة فلا شأن ولا وظيفة لها سوي أن تحتمي في خيمة الرجل حتي لا تسبي وتباع كجارية وعبدة بل حتي كانت لا تستطيع أن تخرج إلي الصحراء لتقضي حاجتها بمفردها حتي لا يترك الأعراب القرود ويتناوبون الإعتداء عليها هي جنسيا
هذه هي المرأة في جزيرة العرب ...لا مكانة لا شأن لا وظيفة لا شيء أما الرجل فهو المكانة وهو الشأن وهو الوظيفة وهو كل شيء

وبما أن اللغة تنشئها البيئة وينشئها الحراك الإجتماعي وتنشئها ظروف البيئة في الأساس فلقد جاءت اللغة العربية مفضلة للرجل عن الأنثي بكثير فلما نزل القرءان ، نزل بلسان عربي أي نزل بلسان يفهمه ويعيه العرب ويعوا ما تقصده جيدا مفرداته اللغوية ومعانيها ودلالاتها ولهذا جاء لفظ الجلالة بصيغة المذكر أي بالصيغة التي يفهمها العرب علي أنها تشريفية تفضيلية حتي لا ينفروا من القرءان كله ويعدوه بخسا قياسا علي بخس المرأة وإنعدام قيمتها عندهم أي أن المعني (المذكر) الذي في القرءان ليس من القرءان ذاته بينما من اللغة التي نزل بها أما المعني القرءاني نفسه والمقصد الحقيقي الغيبي فهو غير معروف لأن الله {ليس كمثله شيء}




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,239,817,536
- الموضوع ليس إيمان أو عدم إيمان
- أنا أفكِّر إذاً أنا أكون (موجود) ...هل (ديكارت) مصيباً ؟!
- لماذا أحب الكتابة ؟!
- هل يُمكِنْ أن يكون للقمر - قمرٌ آخر تابع ؟!
- كلمة لرجال الدين
- لماذا يجب الفصل بين الدين والعلم ؟!
- ما فائدة التعرُّض للشمس ؟!
- القرءان الكريم ليس كتاباً علمياً
- الحب - محور حياة الإنسان
- سطورا من التراث الفلبيني لها حكمة بليغة
- نظرة فاحصة للتراث الشيعي
- إنتقام قريش من الإسلام ونبي الإسلام
- الكهنوت والدين ...مختصر علاقة متضادة
- متي نكون متقدمون ؟!
- إحذر من مقولة (السلف الصالح)
- قصة علم الغدد الصمَّاء
- السؤال ...سر التحضُّر
- معجزة - إسمها - الجسم البشري
- ماذا لو عرف العرب الفرق الجوهري بين الفكر والشخص ؟!
- نحن آكلين لحوم البشر


المزيد.....




- جدل حول مشروع قانون للحكومة الفرنسية يهدف إلى تعزيز الترسان ...
- جدل حول مشروع قانون للحكومة الفرنسية يهدف إلى تعزيز الترسان ...
- مصر.. فتوى حول امتلاك عملة -بيتكوين-
- مصر: حكم نهائي بإدراج الجماعة الإسلامية وقياداتها على قوائم ...
- هدية من مدينة عراقية تاريخية لبابا الفاتيكان... صور
- رغد صدام حسين وسيف الإسلام القذافي... لماذا يعشق بعضهم -النو ...
- مدينة إسلامية أوروبية.. مخطوطة عربية قديمة نقشت في صقلية الإ ...
- محافظ النجف الاشرف يعلن الخطة الأمنية لاستقبال بابا الفاتيكا ...
- مصر.. مالك المنزل والمسجد المثيران للجدل يخرج عن صمته بعد فت ...
- المطران بشار وردة: الكنيسة مع ثوار تشرين والبابا ضد الفساد! ...


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد عبد القوي - لماذا أتي لفظ الجلالة (الله) في القرءان مذكر ولم يأتي مؤنث {قل (هو) الله أحد} ؟!