أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - محمد عبد القوي - هل يُمكِنْ أن يكون للقمر - قمرٌ آخر تابع ؟!














المزيد.....

هل يُمكِنْ أن يكون للقمر - قمرٌ آخر تابع ؟!


محمد عبد القوي

الحوار المتمدن-العدد: 5786 - 2018 / 2 / 13 - 19:53
المحور: الطب , والعلوم
    


في عملية مسح السماء نرصد عادةً الكواكب والكويكبات والمذنبات وما إلى ذلك في مدارها حول الشمس وهناك أيضاً التوابع أو الأقمار التي تدور حول الكواكب، وأزواج الكويكبات، ومع ذلك، لا يوجد ذكر لرؤية أجسام تدور حول الأقمار (الأقمار التربيعية) ولكن السؤال هنا : هل الأقمار لديها أقمار تابعة ؟!
قد تكون الإجابة سهلة ولكن إذا كانت الإجابة هي لا ... فما هو السبب بالضبط ؟!
من الناحية النظرية، يمكن للأقمار أن يكون لها أقمار وتسمى منطقة الفضاء حول التابع القمري – التي يمكن أن يوجد فيها قمر فرعي أو تابع – (نطاق هيل) وخارج مجال هذا النطاق، سيضيع التابع القمري من مداره حول القمر الرئيسي

من الأمثلة السهلة على ذلك نظام الشمس والأرض والقمر ...
الأرض تعمل بمثابة قمر تابع للشمس، والقمر هو قمر تابع يدور حول الأرض أما القمر يدور حول الأرض لأن القمر يبعد حوالي 380000 كيلومتر عن الأرض
و(نطاق هيل) الخاص بالأرض، هو عبارة عن دائرة نصف قطرها 1.5 مليون كيلومتر (0.01 وحدة فلكية أو 235 مرة مقدار نصف قُطر الأرض) مع ملاحظة أن نطاق هيل يُعرف في الفضاء حيث جاذبية الأرض على أي جسم أكثر تأثيراً من جاذبية الشمس فلو إفترضنا أن القمر أفلت بطريقة ما خارج نطاق هيل الأرضي، فإن القمر سوف يدور حول الشمس بدلاً من الأرض تماماً مثل جميع الكواكب الأخرى والكويكبات والمذنبات
وللمقارنة، فإن نطاق هيل لكوكب المشتري يبلغ نصف قُطره 0.36 وحدة فلكية، وهو أكبر بكثير من مساحة نطاق هيل الأرضي، ويرجع سبب ذلك إلى أن كوكب المشتري أكثر كثافةً من كوكب الأرض، وله جاذبية أقوى من جاذبيتها، ولكن الأهم من ذلك لأنه أبعد عن الشمس من الأرض، وبالتالي فإن خطورة جاذبية الشمس أضعف بكثير عند كوكب المشتري من كوكب الأرض، وهذا يعطي المشتري الكثير من تأثير الجاذبية على الفضاء من حوله

إن وجود مثل هذا النطاق الكبير بنصف قُطر هائل، هو الطريقة الوحيدة لشرح لماذا يملك كوكب المشتري الكثير من الأقمار ولماذا يمكنه أن يؤثر بقوة على مدارات المذنبات التي تمر قربه
و يبقى السؤال : هل يمكن أن يكون للقمر قمراً تابعاً ؟!
والإجابة هي (نعم)، قد يكون للقمر قمرٌ آخر كتابع

إننا إذا نظرنا إلى نظام الأرض والقمر وقمر آخر تابع للقمر، ستنطبق نفس الفكرة المذكورة أعلاه ...القمر له (نطاق هيل) الخاص به، بدائرة نصف قطرها 60000 كيلومتر (حوالي سدس المسافة بين الأرض والقمر) حيث يمكن وجود قمر تابع وإذا وقع هذا الجسم خارج نطاق هيل للقمر، فإنه سوف يدور حول الأرض بدلاً من القمر، والمشكلة الوحيدة هي أن القمر التابع لا يمكنه البقاء في مدار القمر إلى أجلٍ غير مسمى، وذلك بسبب المد والجزر
القمر، مثله مثل جميع الأقمار الأخرى تقريباً في النظام الشمسي، حيث يتزامن مع دوران الأرض، مما يجعله يقابل الأرض بنفس الوجه في جميع الأوقات (فترة دورانه حول محوره هي نفس فترة دورانه حول الأرض) وهو ما ينتج قوى المد والجزر بين الأرض والقمر، وهذه هي نفس القوى التي تسبب المد والجزر العالي والمنخفضة على الأرض

بهذا الترتيب البسيط فإن أي جسم داخل نطاق هيل الخاص بالقمر سينهار مداره فوراً بسبب المد والجزر، وهذا يعني أن مدار أي قمر تابع للقمر سوف يتقلص بمرور الوقت
بعبارة أخرى، المسافة بين القمر والقمر التابع له سوف تصغر حتى يصطدم القمر مع قمره التابع، أو يتحطم القمر التابع إلى أجزاء صغيرة نتيجةً لقوى المد والجزر، ولكن هذا يدعونا إلي التساؤل المهم : كيف ظل القمر على حاله، إذا كان هو نفسه قمراً تابعاً ؟!
السبب ببساطة هو أن هذه الحجة لا تنطبق على نظام الشمس والأرض والقمر، هو أن الأرض نفسها لا تدور بشكل متزامن حول الشمس مثلما يفعل القمر – ولا أي من كواكب المجموعة الشمسية – وهذا ما يسمح للقمر أن يُكوِّن مداراً مستقراً حول الأرض

في النهاية – وبغض النظر عن كل ما سبق – فإن الإجابة (الإنسانية) هي نعم لأن أنت أيها القاريء تعتبر عندي قمرٌ ثانٍ .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,239,913,160
- كلمة لرجال الدين
- لماذا يجب الفصل بين الدين والعلم ؟!
- ما فائدة التعرُّض للشمس ؟!
- القرءان الكريم ليس كتاباً علمياً
- الحب - محور حياة الإنسان
- سطورا من التراث الفلبيني لها حكمة بليغة
- نظرة فاحصة للتراث الشيعي
- إنتقام قريش من الإسلام ونبي الإسلام
- الكهنوت والدين ...مختصر علاقة متضادة
- متي نكون متقدمون ؟!
- إحذر من مقولة (السلف الصالح)
- قصة علم الغدد الصمَّاء
- السؤال ...سر التحضُّر
- معجزة - إسمها - الجسم البشري
- ماذا لو عرف العرب الفرق الجوهري بين الفكر والشخص ؟!
- نحن آكلين لحوم البشر
- التَيَقُّنْ - منهج بدائي
- الإستهانة بعقل المتديِّن وسلبه من أخطر الآفات المجتمعية
- حينما تكونُ إنساناً
- السفر عبر الزمن - مغامرة علمية شيِّقة


المزيد.....




- دياب يعلن تقديم دعم مالي لإزالة التلوث على الشاطىء اللبناني ...
- ما علاقة تورم اللسان والوجة الدافئ بنقص فيتامين ب 12؟
- فيروس كورونا: إيطاليا -تمنع- تصدير ربع مليون جرعة من لقاح أس ...
- كيف تتخلص من البقع البنية بالأسنان بعلاجات منزلية؟ استخدم قش ...
- الإفريقي: فضاءات التواصل الاجتماعي تعج بالفوضى والدمار والكر ...
- البرازيل تسجل 1699 وفاة وأكثر من 75 ألف إصابة جديدة بكورونا ...
- تعرف على آخر تطورات انتشار فيروس كورونا في العالم
- تعرف على آخر تطورات انتشار فيروس كورونا في العالم
- -وباء عالمي-... تأثير واحد كبير للتحديق في شاشة الهاتف طويلا ...
- علاج قشرة الشعر.. يمكنك التخلص منها باستخدام -تونر القهوة-


المزيد.....

- فرضيات البداية الكونية ومكونات الكون البدئي / جواد بشارة
- نمو الطفل واضطراباته / عزيزو عبد الرحمان
- ثورات الفيزياء المعاصرة وآخر المستجدات الفيزيائية / جواد بشارة
- نحن والآخرون في هذا الكون الشاسع / جواد بشارة
- الحلقة الرابعة من دراسة نظرية الافجار العظيم 4 / جواد بشارة
- مرض السرطان الأسباب، التشخيص، الوقاية، والعلاج / مصعب قاسم عزاوي
- الكون البدئي والدعوة لعلم الفلك والكونيات البديل / جواد بشارة
- الحاجة إلى الثورة الرقمية الشمسية الثانية للبشر / جواد بشارة
- رحلة في رحاب الكون المرئي / جواد بشارة
- أبحاث متقدمة حول المادة في الكون المرئي 1-3 و 2-3 و 3-3 / جواد بشارة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - محمد عبد القوي - هل يُمكِنْ أن يكون للقمر - قمرٌ آخر تابع ؟!