أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد مسافير - من لم يرض برغيف رضي بنصفه!














المزيد.....

من لم يرض برغيف رضي بنصفه!


محمد مسافير

الحوار المتمدن-العدد: 5765 - 2018 / 1 / 22 - 02:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كان مناضلا متحمسا للتغيير، متحمسا إلى الثورة، اشتغل حديثا بإحدى المراكز التجارية الضخمة، حشد إليه بعض الشغيلة الموثوق بها، وأخذ معهم في نقاش إمكانية تأسيس نقابة، حدثهم عن الكرامة والحقوق، واستنكر عليهم الخضوع والاستعباد. وما زال على تلك الحالة إلى أن ذاع صيته هناك، استلطفوا حديثه، واستأنسوا به لحظات، حتى بلغته دعوة المدير:
- لقد بلغني من أمرك أنك تحرض العمال على الإضراب وتدعوهم إلى تأسيس نقابة.
- أصبت، وأظن أن ذلك من حقي.. أتنكر!
- لا لا أبدا، إنه من حقك ومن حقكم أجمعين، إلا أنك تعيش هنا مع الخرفان، إنهم خائفون من إضاعة فرصة العمل هذه.
- هذا ما يبدوا لي حقا.
- أنا لن أحرمك من قوت عيشك، لن أقوم بتسريحك، لكن أجرك سيكون دون بقية العمال، ليس أكثر من 1000 درهم، ولك أن تفعل ما تشاء، وإن استنكرت، ارفع الشكوى لوكيل الملك، وسيشهد أني لم أقم بطردك ولا بحرمانك من العمل.
غادر مكتب المدير مباشرة إلى العمال، وكله تفاؤل وأمل في استرجاع حقه المهدور، انتصب قائما أمامهم، رافعا أنفه إلى السماء، وقال بأنفة متعالية:
- يا معشر العمال، إن ذاك المعتوه أراد أن يضرب حقنا في تأسيس النقابة عرض الحائط، أبى إلا أن يكون حجرة عثرة أمام حقوقنا، وقد آن الأوان، لنقوم وقفة واحدة، ونتصدى لمخططات الإدارة الجبانة، ونفرض نقابتنا، ونفرض مطالبنا على رب العمل.
في لمح البصر، انفض الجمع من حوله غير آبهين، حتى أولئك الذين ما تخلفوا يوما عن حلقات نقاشه، فتسمر مذهولا في مكانه، حتى جاءه أحد الطاعنين في السن، هامسا في أذنه:
- أعذرني أن أقول لك إنك مجرد حالم، الناس هنا بالكاد تجد مصدر قوتها، وقد ترضى بأبشع استغلال ما دام يوفر لها دخلا قارا يغطي الأساسيات، فاحرص على نفسك ودع عنك الباقي...
انصرف عنه صديقنا، واتجه نحو عمله مطأطئ الرأس غارقا في الذهول، وراضيا على مضض، بأجرته الجديدة...






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ويسألونك عن الوطنية!
- اعتداء على زوجين من طرف متحرش ورجل أمن!
- فرحة ملغومة!
- لا مفر من الخرافة!
- لماذا تخلف المسلمون وتقدم الغرب؟
- قضية المرأة مرة أخرى!
- أسباب تحجر فكر المسلمين!
- خدمة إنسانية يجهضها القانون باسم الشرع!
- المثليون بين جلد الذات وسياط المجتمع وصمت المثقف!
- ضرب الأطفال... وسيلة تربوية أم جريمة!
- إمام مسطول!
- التعليم النظامي... استنزاف للجهد وتضييع للوقت!
- غارات المسلمين بعد بدر، وثأر المكيين في أحد!
- أولى اعتداءات المسلمين: غزوة بدر الكبرى
- حقيقة اضطهاد المسلمين قبل الهجرة!
- هل تعرض النبي محمد فعلا للإضطهاد من طرف قريش؟
- عيد ميلاد سعيد حبيبتي...
- المراهق الموهوب لا يشاغب!
- هل أصدق المغاربة وأكذب قبلة المسلمين!
- وبالوالدين إحسانا!


المزيد.....




- مقتل شخصين وتضرر 1500 منزل جراء هطول أمطار غزيرة في شمال نيج ...
- زلزال بقوة 5.7 درجة يضرب الساحل الشمالي لبيرو
- بعد تحقيق للجزيرة.. الادعاء الألماني يلاحق طبيبا مواليا للنظ ...
- شركة سلاح أمريكية تعرض 33 مليون دولار كتعويضات على أسر ضحايا ...
- أمريكا منزعجة بشدة من الهجمات على المدنيين وسط اجتياح طالبان ...
- عائلة رئيس هايتي المقتول تغادر البلاد متوجة إلى الولايات الم ...
- بريطانيا.. إدانة خبيرة أحجار كريمة استخدمت -خفة يدها- في سرق ...
- سوريا: الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على أراضينا تكرس سياس ...
- بلجيكا تنصح مواطنيها بـ-التريث- قبل السفر لتونس
- ترامب يهاجم الجمهوريين في مجلس الشيوخ بسبب صفقتهم مع الديمقر ...


المزيد.....

- باقة من حديقتي - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- باقة من حديقتي - الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- جريدة طريق الثورة - العدد 32- ديسمبر 2015-جانفي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - فيفري-مارس 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - أفريل-ماي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 35 - جوان-جويلية 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 36 - سبتمبر-أكتوبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 37 - نوفمبر-ديسمبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 38 - جانفي-فيفري 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة العدد 39 - مارس-أفريل 2017 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد مسافير - من لم يرض برغيف رضي بنصفه!