أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جواد الماجدي - نكران الذات والشجاعة المطلوبة














المزيد.....

نكران الذات والشجاعة المطلوبة


جواد الماجدي

الحوار المتمدن-العدد: 5664 - 2017 / 10 / 9 - 22:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



يحكى ان أحد المسعفين، في احدى المعارك توجه لإسعاف الجرحى، سمع أحدهم يطلب الماء، توجه اليه ليسقيه، لكنه سمع رفيقه بالقتال يطلب الماء، أبى أن يشرب قبله، واشار الى صديقه، توجه المسعف للجريح الثاني، سمع الثالث يلهث لطلب الماء، أبى الجريح ان يشرب، واشار لجريح اخر، وهكذا الى الرابع، فلم يلحق به ومات، فعاد لهم وجدهم جميعا مفارقين، الحياة مؤثرين على انفسهم، وهم أحوج ما يكون لشربة ماء.
قبل ايام، وأنا اتابع برنامج انساني من احدى القنوات الفضائية،ر لفت نظري رجل كبير السن يعمل حمالا في الشورجة، عرض عليه مقدم البرنامج الفنان الاعلامي(محمد هاشم) شراء (ستوتة) كونه كبير السن والاثقال ترهقه، أبى ذلك الرجل أن يقبل المال، واشار على مقدم البرنامج بان يقدم الاموال لمن هو اكثر حاجه منه! لأنه يستطيع أن يستحصل مورده وان كان ضعيف، قاصداً امرأة تسكن نفس المنطقة، ضريرة، ليس لديها معيل، رضخ مقدم البرنامج لرأي الرجل الكبير، ليجد امرأة كبيرة، بصيرة تسكن وحيدة في بيت ايجار، عتمده على رحة الرحمن، ومساعدات الجيران التي ترتبط بهم بعلاقات قوية، تمتد لأكثر من نصف قرن، عرض عليها المساعدة بمبلغ من المال، لكنه صدم اكثر بكثير من المرة الاولى حتى اجهش بالبكاء، بعد ان رفضت المرأة البصيرة ان تستقبل المساعدة بكل عزة نفس، وعرضت عليه ان يعطيها لعوائل اكثر استحقاقا منها.
اليوم؛ ومنذ اكثر من 14 سنة، نحن نحكم من قبل احزاب تتدعي انها اسلامية، منهم من يدعي انه امتداد لخط المرجعية الشريفة، ومنهم من يدعي بانه من قرية(الموامنة) حسب تعبيره، وغير ذلك من الادعاءات حتى تسيدوا المشهد السياسي، وهيمنوا على خزائن الارض في العراق الغني، الفقير، اصبحوا متصرفين بأموال البلاد، والعباد للأسف.
اقول لهم اين انتم من الايثار، ومن قوله تعالى"وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَة"( الحشر 9)
اين عزة المؤمنين، ان كنتم كما تدعون، اين انتم من( ويطعمون على حبه مسكينا ويتيما واسيرا" (الانسان 8)
. لا نريد منكم تطبيق الآية الكريمة بحذافيرها، لأنها قطعا اكبر منكم بكثير، حيث نزلت بأناس انتم بعيدون عنهم كل البعد، وان تدعون قربهم، ولن تعرفوهم حق المعرفة بالرغم من ادعائكم الانتماء اليهم، والسير على خطاهم، نطالبكم فقط بتقوى الجبار الذي لا يرحم الظالم امام دعوة المظلوم، وان تبعدوا سراقكم عن المتبقي من خيرات العراق.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- السلف الطالح
- القضاء الاعور
- استفتاء الإقليم: هل هو خطوة نحو الانفصال؟ أم لتنفيذ اتفاق؟.
- شيعة علي والخروج عن النص
- واعية هشام البيضاني
- اين نحن من هذا اللقيط
- التسوية السياسية وعامل الاطفاء
- مرحبا بالبرزاني بشرطها وشروطها
- لا فتى الا علي نريد حاكم يستحي
- طفل في الثامنة يدبر انفجارات السماوة
- كامل مفيد، يذبح المواطن من الوريد للوريد
- قانون حظر حزب البعث وصمة عار في جبين سياسيو الاغلبية!
- يوم القدس العراقي
- صقر بغداد، وتوقعات السيد!
- عمليات بغداد والتاجر المفلس!
- شهر شعبان والسيستاني وتقسيم الارزاق
- إصلاحات بنو العباس
- كرة السياسة
- العاهرة والسياسي
- نواب الشعب اعلم بمطالبهم !


المزيد.....




- توب 5: قطار طوخ حادث جديد لسكك حديد مصر.. وحرب كروية في أورو ...
- الصحة المصرية: مصرع 11 وإصابة 98 آخرين في حادث قطار طوخ (صور ...
- العراق: استهداف قاعدة بلد الجوية بخمسة صواريخ.. وإصابة 2 على ...
- اللحظات الأولى بعد خروج قطار عن مساره في مصر.. 11 قتيلا و98 ...
- الصحة المصرية: مصرع 11 وإصابة 98 آخرين في حادث قطار طوخ (صور ...
- العراق: استهداف قاعدة بلد الجوية بخمسة صواريخ.. وإصابة 2 على ...
- اللحظات الأولى بعد خروج قطار عن مساره في مصر.. 11 قتيلا و98 ...
- طهران: محادثات فيينا تركز على رفع العقوبات
- قائد الجيش الإيراني: قوة الطيران المسير لدينا تعد -ورقة راب ...
- ماكرون يدعو روسيا إلى تهدئة الوضع على حدودها مع أوكرانيا


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جواد الماجدي - نكران الذات والشجاعة المطلوبة