أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس ساجت الغزي - الطائر الأكدي مشروع لقيادي ناجح














المزيد.....

الطائر الأكدي مشروع لقيادي ناجح


عباس ساجت الغزي

الحوار المتمدن-العدد: 5587 - 2017 / 7 / 21 - 09:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الطائر الأكدي مشروع لقيادي ناجح
هنالك مقاييس وميزات تعتبر من دلالات القيادي الناجح, فالصدق والنزاهة من صفات القيادي بل يعتبران حجر الاساس في بناء الثقة بين القيادي والجماهير, وامتلاك الرؤية الشاملة يمنح القيادي الناجح السبق في التميز بالأداء والهام الاخرين العزيمة بسهولة الوصول الى الاهداف المنشودة.
الواقعية والقرب من القاعدة الجماهيرية شأن القيادي الناجح, فان استطاع تطريزها بالمسؤولية والثبات على العمل دون خذلان الرعية, كان القيادي ممن ضمنوا الحكمة في النفوس الحية وكسبوا ود وتعاطف الرعية, والضمير حارس يَّجُب النفس عن الانزلاق في منحدر الخسران المبين, والنفس اللوامة جرس الخطر في قلنسوة القيادي الناجح.
تلك الصفات تذهب بنا للغوص في البحث عن اللؤلؤ المكنون في حركات المسؤولين عن الرعية وعقد المقارنات وإيجاد نسب التمايز في الشخصية من حيث القيادة وحسن الاداء, فمن يمتلك زِّنة الفكر وجوهر العقل سرعان ما يتبين له الارجح الوافر في تقييم من يعمل على تقديم الخدمة للرعية ويرغب بالتقرب الى الباري والفوز بالجنة.
فاذا ما ذهبت ابعد من ذلك في البحث عن الخبرة والمهنية عليك بالتحليق على جناحي "الطائر الأكدي" الحقوقي حميد نعيم الغزي الانسان الذي رفعه عمله وادبه لا شكله وحسبه, الموقر للكبير والراحم للصغير والكسير, صاحب الباب المشرع والقلب المطرز بالحياء, مفتاح الحكمة في وصف الحلول الذي يخشى ربه وفي رقبته كلمة مسؤول عن رعية.
حين يُغبط القيادي من قياديين, فاعلم ان في القيادي شيء مميز لا يمتلكه الاخرين, فان قيمة كل امرئ ما يحسنه من عمل وحكمة ومنطق, والطائر الأكدى القيادي القادر على تحفيز فريق العمل على تقديم الخدمة للمواطن وايجاد الحلول لكل المشكلات التي تعترض طريق المواطن او تحاول النيل من حريته وكرامته التي كفلها وصانها الدستور العراقي.
الطائر الأكدى مشروع قيادي ناجح بجدارة بعد ان نجح بنيل ثقة الشركاء والفريق في العمل, وكذلك نظرة الرضا في وجه المواطن الذي ينظر بلهفة لكل من يقدم الخدمة, فالحكمة ان تعمل بصمت دون ضجيج, وان ترى ثمار عملك واضحة على الرعية, وان تعلم ان مآل كل مخلوق وان طالت حياته الى الموت, فاحرص على ان تقدم كل ما لديك للفوز بالجنة .
ابا منذر رايتك تستأنس من الحكماء وتستوحش من العامة, صاحب راي سديد, وعقل نير, وقرار حكيم, ورؤية ثاقبة للحقيقة التي لا يغلب عليك فيها خلط ولا يعتريك فيها شك, تدير الامور بالحكمة والموعظة الحسنة, فاذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم.
عباس ساجت الغزي



#عباس_ساجت_الغزي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الارجوز والمسرح السعودي
- مراهقات من الزمن الصعب
- احببت محمداً قبل ان يكون نبياً
- الحرب والمسؤولية الوطنية
- ماذا بعد البكاء؟
- ازدواجية الشخصية الاعتبارية او المعنوية
- المفاهيم الاخلاقية في زمن الانزلاقية
- اهوارنا .. آثارنا التاريخ ومستقبل الاجيال
- مستقبل الموظف العراقي
- أعظم الجهاد ..
- الذهب الاثيري
- داعش .. صنعَ في الغرب
- مسار البطولة والتضحية
- التبعية والفئوية
- واقع حال عراقي ..
- جبن شوي
- الاجتماع الاول للجان المكلفة لاستحداث شارع ثقافي على غرار ال ...
- اعطونا الطفولة .. وتمتعوا بحمالات الصدر
- العنف.. ظاهرة تستهوي الطالبات
- شقندحيات ح15 -ذكريات التغيير-


المزيد.....




- كانت بطريقها إلى السعودية.. عطل مفاجئ بطائرة مصرية يدفعها لل ...
- هجوم إيران على إسرائيل ونص المادة الثانية بالدستور الأمريكي. ...
- بعد عام من الحرب، الوضع في السودان -تجاوز حافة الهاوية-
- تايلاند تضع خطة لإنهاء الحرب الأهلية مع -القردة-
- صواريخ أميركية في آسيا للدفاع عن تايوان
- -العد التنازلي- الإيراني الأخير.. صورة وأسماء صواريخ وتحذيرا ...
- محكمة أمريكية ترفض إسقاط التهم عن هانتر بايدن في قضية تهريب ...
- -وول ستريت جورنال-: واشنطن تعيد نشر مدمرتين وسط مخاوف من هجو ...
- WSJ: السلطات الإيرانية لم تتخذ قرارها النهائي بعد لمهاجمة إس ...
- هاتف ايفون يقترح العلم الفلسطيني عند كتابة البعض كلمة -القدس ...


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس ساجت الغزي - الطائر الأكدي مشروع لقيادي ناجح