أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - كاترين ميخائيل - ارشح لمنصب وزير الداخلية














المزيد.....

ارشح لمنصب وزير الداخلية


كاترين ميخائيل

الحوار المتمدن-العدد: 5221 - 2016 / 7 / 12 - 19:14
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


كاترين ميخائيل
ارشح لمنصب وزير الداخلية
• سيدي الرئيس د. حيدر العبادي قرأتُ اليوم خبر تعيينك الدكتور عقيل الخزعلي وزيرا للداخلية هذا الخبر المنشور أدناه
العبادي يعين مقدم برامج تعليميه وزيرا للداخليه !!
« في: اليوم في 07:24 »
الراصد الاخباريه/بغداد

( عين رئيس الوزراء والقائد العالم للقوات المسلحه الدكتور حيدر العبادي مقدم برامج تعليميه (الدكتور عقيل الخزعلي) وهو: عقيل محمود كريم الخزعلي من مواليد 1973، وخريج كلية الطب جامعة بغداد، وخبير تنمية بشرية، ومحافظ كربلاء للفترة من مارس 2005 وحتى أبريل 2009 م، وهو كاتب مقالات وكان مذيعا للبرامج. ,والان وزيرا للداخليه!!

تامل الناس من هذه الخطوه خيرا وان تتبعها خطوات اخرى وتعيين الرجل المناسب في المكان المناسب وبعيدا عن ضغط الاحزاب والمحاصصه,قام العبادي بتعيين مقدم برامج تعليميه وزيرا للداخليه العراقيه بالوكاله!!!. )

على ضوء هذا الخبر ارفع امامكم وامام الشعب العراقي مقترحي لترشيح نفسي الى وزارة الداخلية كوني أكثر خبرة من مرشحك .
مؤهلاتي :
1- لدي شهادة الدكتوراه بالجيولوجيا ودرستُ في جامعة الموصل وبعدها عينتُ بنفس الجامعة ثم أكملتُ دراسة الدكتوراه بإستخراج النفط وعليه لدي خبرة عن جيولوجية العراق وجغرافية العراق .
2- كنتُ بيشمركة لسبعة سنوات اعرف حمل السلاح والاسلحة العراقية ودخلتُ دورة العمل العسكري ومطاردة اوغال الدواعش الاعداء التعيسين للعراق .
3- لدي خبرة جيدة عن الاختفاء والعمل السري عندما كنتُ بيشمركة لسبعة أعوام بقيتُ سنة كاملة اختفي واتجول في بغداد والموصل اتكلم بمختلف اللغات والبس مختلف الملابس كنتُ احيان البس ملابس قروية واخرى ملابس مدنية كأني وزيرة ولدي تجربة عريقة لاجمع المعلومات عن اوضاع الشعب العراقي حينها .
4- أتكلم اللغات العراقية عربي كردي سرياني بالاضافة الى الانكليزي والروسي سوف أحتاجها عندما نقوم بصفقات شراء اسلحة من روسية او اوروبا .
5- عشتُ سنين طويلة في اوروبا وامريكا (واشنطن العاصمة ) . ممكن ان اتفاوض مع الجميع دون مترجم ثانيا عشتُ في دول عربية مختلفة ايضا . درستُ في الجامعة والقيتُ محاضرات في جامعات كثيرة في مختلف الدول .
6- المعروف عني لدي صبر طويل على المصاعب والعراق كله مصاعب .
7- كل من يعرفني ويعرف تاريخي لايستطيع ان يضع شائبة واحدة بخصوص الفساد او الخروقات الاجتماعية .
8- بتعييني بهذا المنصب سوف تكسب ود جميع الدول الاوربية والغربية سوف اكون الشخص الامين على سلامة المواطن العراقي وسلامة حكومتك ذو الخبرة العريقة بإدارة الدولة !!!!!!
9- اما ما يخص موضوع التحدي لدي خبرة كبيرة بذلك واخرها وقوفي امام اكبر جلاد في العالم صدام حسين وشهدتُ في المحكمة عام 2006 وكانت شهادتي على شاشات التلفاز . عسى ان اشهد لاحقا عن بعض من طاقم وزارتك .
10- أسال عن تاريخي بالصبر والشجاعة والخبرة العسكرية والسياسية . ماذا اكثر من ذلك !!!!!
11- تاريخي يُثبت عراقيتي وإحترامي لكل القوميات والاديان ودليل على ذلك زرتُ السيد السيستاني وصافحته في مقره النجف . واكن كل الاحترام له .
12- كوني اكتب واتابع الوضع السياسي لدي كم كافي من المعلومات الجيدة عن الحكومات السابقة والحالية والوضع الامني في العراق .
13- لدي شرط واحد انا اعين المستشارين بهذا المجال لكن اكيد سوف اطلب موافقتك وموافقة رئيس الجمهورية ايضا . –
14-من نقاط الضعف التي املكها لايستطيع اي شخص في الكون ان يذكر حادثة واحدة لي عن (فساد او خيانة او جبن ) بتاريخي الشخصي او السياسي .

اتمنى ان اسمع منك
مع خالص تحياتي
د. كاترين ميخائيل
أكاديمية وسياسية
12-7-2016



#كاترين_ميخائيل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دخلتم التاريخ من أسوء أبوابه
- تغير اسم مدينة بابل
- رجل دين يُطالب نظام مدني
- هل السياسي العراقي يحتاج الى دروس عن حقوق الانسان ؟؟
- الاصلاح يبدأ من الاعلى وينزل
- نفذ صبر العراقيين
- الحمدالله نحن بخير
- الشعب يطلب التغيير
- سنأخذكن سبايا للمعتصمين
- الصحفي منتظر ناصر
- لماذا رحلت ياوالدتي ؟
- الحدود العراقية مجاناً
- العراق في مأزق لابد من مخرج
- إصلاحات د. العبادي تصطدم !!!
- رسالة الى الرئيس اوباما
- الفساد + الفساد = خبرة في اختراع الفساد
- التدخلات الاقليمية هي مشكلتنا
- اين البرلمان العراقي ؟
- نداء الى أخي الكبير مسعود برزاني
- رسالة الى رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي


المزيد.....




- السعودية.. تسجيل صوتي كامل لمجريات قضية سعد الجبري وسط تفاعل ...
- دبلوماسي أمريكي سابق: روسيا الضعيفة التي تخسر هي أكثر خطورة ...
- وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان يجتمعان في جنيف لبحث عقد مفاو ...
- السعودية.. تسجيل صوتي كامل لمجريات قضية سعد الجبري وسط تفاعل ...
- تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها /03.10. ...
- يجب على تركيا تسليم الأدلة التي بحوزتها بشأن مقتل جمال خاشقج ...
- التحالف الروسي الكازاخستاني يتعرض لهجوم من عدو غير متوقع
- إسرائيل تحوّلت إلى ساحة مواجهة بين بكين وواشنطن
- ماكرون يعد زيلينسكي بفرض عقوبات جديدة ضد روسيا
- الناتو: استخدام السلاح النووي سيغير تماما طبيعة الصراع في أو ...


المزيد.....

- المجتمع العراقي والدولة المركزية : الخيار الصعب والضرورة الت ... / ثامر عباس
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 11 - 11 العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 10 - 11- العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 9 - 11 - العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 7 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 6 - 11 العراق في العهد ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 5 - 11 العهد الملكي 3 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 4 - 11 العراق الملكي 2 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 3 - 11 العراق الملكي 1 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 2 - 11 / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - كاترين ميخائيل - ارشح لمنصب وزير الداخلية