أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شهد أحمد الرفاعى - تخاريف الزيتونة !!














المزيد.....

تخاريف الزيتونة !!


شهد أحمد الرفاعى

الحوار المتمدن-العدد: 4432 - 2014 / 4 / 23 - 00:41
المحور: الادب والفن
    


عندما تتشابك الأفكار فى العقول مع كمون النفس تصبح الروح ككرة الخيط بين مخالب قط !!
فماذا لو نبضت و تشبهت و تشبثت و تشبعت بالحياة للحظات .. ما عليها !!
ستظل كرة خيط بين مخالب قط !!
أخذ يفكر و يفكر يأخذ بهو شقته ذهابا ً و إيابا ً
ثم فتح حاسوبه فوجد إيليا أبو ماضى متصدرا ً شاشته ...
أدار له ظهره ساخرا ً من أين أتيت ؟
سمع صدى صوت يردد " جئت ُ لا أعلم من أين و لكنى أتيت ُ !! " أبصرت ُ حاسوبا ً فتلصصت ُ !!
جن القط و تلفت حوله " إنضم لعنبر العقلاء إذن "
فبهت الذى كان على الحاسوب و خفت الضياء !! مرددا ً "" " كن جميلاً ترى الوجود جميلا "
تلفتت الخيوط / لاشىء / إلا خيطا ً حوله باحثا ً عن منبع الكلام بلا جدوى !
هرول لغرفته لينام هاربا ً من الصدى / إخترقته مرآة الغرفة وقف أمامها و الصدى وراءه " كن جميلاً ترى الوجود جميلا " " كن جميلاً ترى الوجود جميلا " " كن جميلاً ترى الوجود جميلا "
صرخ مستديرا ً متراجعا ً للخلف / فقد هوى فى جوف " الحقيقة " و لم يلامس الصدى !!
فى هذيان " الحل أصل المشكلة / الحل أصل المشكلة !"
ظل يرددها و الصدى يأبى مجاراته بل ظل يردد "كن بلسماً إن صار دهرك أرقما .. وحلاوة إن صار غيرك علقما "
تخاريف الزيتونة
بقلم / نجوى عبد البر




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,237,863,031
- نفسى يا .. ريس !!
- هل أدركتم الآن .......!!!
- فلتتقدم / لماذا التأخير ؟ !!
- عااااااااجل : مطلوب أخلاق
- أمى إنى أهديتُك ِ إبنتى - شهد - فتقبلى هديتى إليك ِ
- إلى إبنتى عروس السماء
- آه ٍ يا عصفورتى ..يا طفلتى الحبيبة
- رثاء إبنتى الصغيرة شهد
- شكر و تقدير لواجب العزاء فى إبنتى رحمها الله
- يا غائبا ً و لست لى ملبيا ً
- الضمير !!!!
- همسات ليلية/ آه يا طيبة !!
- حكاية بنت إسمها -ذات -
- تخاريف رمضانية
- فاترينات دينية متحركة
- إنهم زنادقة هذا العصر !!
- أفيقوا .. أو إرحلوا غير مأسوف عليكم !!
- ضائعون ما بين طنطاوى و السيسى !!
- أبكيك يا وطنى
- إخلصوا النوايا فيكون الخلاص لهذا البلد


المزيد.....




- رجال الأمن يحبطون نشاط استوديو أفلام اباحية في مدينة روسية
- رسالة غامضة من دينا الشربيني تكشف -سبب- انفصالها عن عمرو ديا ...
- -حلال عليكم حرام علينا-... فنانون وتجار تونسيون ينتقدون الاح ...
- المهاجل الشعبية.. أهازيج اليمنيين تعاني ضعف التوثيق وغياب ال ...
- إليسا لأول مرة على برج خليفة.. ونيشان يعلق
- راكان: حزب يمتلك تلك التجربة هو الاقدر على تقديم الحلول لهذا ...
- مصر.. وفاة الفنان أشرف هيكل بفيروس كورونا
- مجلس النواب يصادق على ثلاثة مشاريع قوانين متعلقة بالتعيين في ...
- صدور رواية -نيرفانا- للكاتب الجزائري الكبير أمين الزاوي
- -فعل حب- تأليف سارة البدري


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شهد أحمد الرفاعى - تخاريف الزيتونة !!