أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضحى عبدالرؤوف المل - الجمالية الميثولوجية النابعة من مادة الطين










المزيد.....

الجمالية الميثولوجية النابعة من مادة الطين


ضحى عبدالرؤوف المل

الحوار المتمدن-العدد: 4299 - 2013 / 12 / 8 - 04:00
المحور: الادب والفن
    


الجمالية الميثولوجية النابعة من مادة الطين

تتحد الكتلة الترابية في اعمال الفنان " بسام كيرلوس"، فتتماسك بشدة حين تنفرد وتنبسط وتتكتل، وحتى عند تكويرها ومنحنياتها، فالابعاد النحتية تتخذ مقاييسها وفقاً للخط العامودي، والخط الافقي انطلاقا من النقطة المؤسسة لفراغات تمتد نحو الداخل المغلق ضوئيا، ولاشكال تتشكل تبعا لرؤية " بسام كيرلوس" الانسانية، ولفلسفة الاتصال والانفصال عند مفهوم الوجود الانساني، والجمالية الميثولوجية النابعة من مادة الطين او التراب المجبول بمواد مختلفة . يجعل منها " بسام كيرلوس" اساسا لمادته النحتية التي تتتشكل منها مجسماته الصلبة ، متخذا بذلك صفة الواقع المتخيل والعمق الخطابي الموجه للجمال بشكل عام.
اعمال نحتية ثلاثية الابعاد ذات تركيب بيولوجي جوهري، فالازدواجية الخطوطية اللينة المتماوجة بصريا بحنو داخل المنحوتات هي عاطفة تمنح المادة الصلبة لمسات انسانية لا زمان ولا مكان لها، فالعمل الفني موضوعي الصفة، ينبع من ذاتية ثقافية تتعلق بتكوينات كينونية، لها افكارها الخاصة من حيث الوجودية، والانسانية، والفلسفة الغامضة للحياة التي تثير احساس الانا . كما تمنح الوجود صفة المعنى النحتي المثير لتساؤلات عديدة منها من انا؟..من اكون؟..ما هي المادة الصلبة؟..فالهواجس التخيلية لها انفعالاتها الواضحة بين الغائر والنافر ، والتمايلات المتناغمة فنيا، والتي تتخذ منحى جمالي رقيق في مساراته وافكاره وفلسفته الخاصة .
يستثمر " بسام كيرلوس" رؤاه، فيجسدها بمنحوتات تميل الى الطبيعة حيث يشعر المتلقي بقوة المحاكاة العفوية، والهندسية القادرة على خلق ايجابيات من مكوناتها الطين، والقش، والتراب، واغصان الاشجار اليابسة، وما بين متحرك وثابت، فالفكرة تشبه لعبة الموت والحياة . لأن التكوين المادي يقترب من ملامح محنطة. تبرز منها الخطوط التي يبرهن من خلالها على وجود الانسان الحلم والواقع، والتاريخ البشري مع اهمية الاثريات المكتشفة، وكأن الفن النحتي هو تاريخ الانسان من الماضي وحتى الحاضر والمستقبل ، فالمعتقدات الانسانية في الفن النحتي عند " بسام كيرلوس" هي اساليب تظهر من خلالها الافكار الدينية او الاجتماعية، وحتى الميثولوجية التي تقرأها الحواس الادراكية بمتانة فنية لها اسسها ومعالمها التكوينية ، والهندسية في العلو والانخفاض، والحجم الصغير او الكبير، وحتى الشكل التجريدي الفطري نحتياً.
اشكال ومعاني فنية لها مضامينها التراثية، ومحتوياتها المادية والفكرية المتوائمة هندسيا ، وجيومتريا مع الغائر والنافر، وقيمة الحجر والطين والتراب في تشكيل الفكرة المتمثلة بالابعاد الثنائية والثلاثية ، والتحولات الرمزية الواعية فنيا من حيث الشواهد الثقافية، الملموسة داخل كل عمل قدمه " بسام كيرلوس " ايقونوغرافيا برؤية معاصرة اضاف لها قيمة زمنية توحي بالتراث القديم او الاثريات، وبأساطير دينية وتاريخية من خلال الصور الانطباعية التي اسقطها على منحوتاته المتخيلة، والمبنية على تصورات انطباعية تتشابك تجريديا مع الواقعية المندمجة داخل الشكل المحدود، وابعاده المتعلقة بالمعاني الرمزية المتأثر بها " بسام كيرلوس" فكريا وفنيا ، والمتعمق بها من ناحية التكوين الجمالي المنساب مع الخطوط النحتية من الخارج الى الداخل، ومن السطوح الى العمق الداخلي حيث الكتلة المتماسكة بقوامها، وارتفاعها وتناسقها البنيوي.
يمنح " بسام كيرلس " المادة الخاملة حيوية . تجعل المتلقي يتساءل عن قسوتها الحجرية ، وعن حيويتها البصرية التي تفتح حوارات ذهنية بين المعنى والمضمون ، والمتلقي ليبقى الاسلوب محافظا على خاصية اضفى عليها" بسام كيرلوس" بصمته الخاصة من حيث الفلسفة البنائية لعامودية المنحوتة . او لافقيتها الواقعية المتمسكة بالوجود والانا ، وبذاتية نحتية يتولد عنها معرفة ترتبط بوجودية الانسان، وبعمق الطبيعة والمادة المأخوذة منها من تراب واغصان وما الى ذلك . لان الانماط الفنية التي ترمز الى عصور سابقة! قدمها كيرلوس بفن معاصر له دلاليته الفنية المتجانسة تاريخيا مع العصور السابقة، واساطيرها التي تستند على محكيات ومرويات تكشف عن جوانب نحتية. اظهرها " بسام كيرلوس " بمرونة فكرية ذات جغرافية متحركة ، وبنيوية انسانية ثابتة، مرتبطة بأفقية تتصل بسلوكيات الانسان حروبه وسلامه، وقدرته على التعاطي مع الاخرين انطلاقا من كينوته الانسانية التي يتخلى عنها، فيتخذ صفة الصلابة التي تظهرعلى الحجر، وصفة العاطفة والليونة في حبيبات التراب قبل ان تتجمد وتحافظ على الشكل الدقيق ، والمنظومة الايديوغرافية الاساسية ، والاستثنائية في اعمال ذي اشارات ايحائية لعصور مضت، وعصور مستقبلية معاصرة دمجها بمضامين فنية لها قياساتها الهندسية ، مما يعطي اعماله الفنية قيما زمانية ومكانية لها تحولاتها الرمزية التي لا تخلو من سيميائيات ذات معاني مفتوحة على الزمن.
مضامين رمزية متعددة تتجلى من خلال القراءات الفنية حسيا، للزوايا الغائرة المرتبطة بقوة التمسك بالمكان، وبالأنا الفنية المنتجة لمفاهيم معرفية تتجدد تبعا لحواس الرائي ، ولمفاهيمه الحياتية والثقافية والفنية ، كمتغيرات تتحرك تبعا للثقافة . اما الثابت في كل هذا ، فهو المفاهيم النحتية التي يعتمدها " بسام كيرلوس" في بناءات منحوتاته الاسطورية، والوجودية مع الحفاظ على الخط الفاصل بين الحقيقة والوهم، وبين الحياة والموت، والصفة الجمالية المشتركة في كل هذا، والتي تستمد معاييرها من القاعدة الذهبية ، ومن فيزيائية الشكل وارتفاعه محافظا بذلك على هوية نحتية يتميز بها " بسام كيرلوس " كفنان يلتزم بعمق المكان وتجدد الزمن، وكما يقول بتر ماير" لكل مرحلة جديدة تعبير عن مضامينها الروحية الخاصة، فهي لا تبني من جديد مجموعة الاشكال الفنية المعبرة ، وانما تستقبل من طفولة الاشكال القديمةن تلك التي ( تتدوزن) وتتطابق مع الافكار الجديدة. "
اعمال الفنان " بسام كيرلوس" من مجموعة فرحات






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تشكيلات بصرية تحاكي الذهنية الفنية
- فلكلورية التراث التشكيلي المرتبط بوجودية فنية
- معنى فني أصيل مترجم باللون والخط والواقع الدرامي
- صلابة الرؤية المتأثرة بالمساحات الفراغية
- صلابة الرؤية المتأثرة بالمساحات الفراغية
- موجة...ضحى عبدالرؤوف المل
- علي احمد اسعد: لبنان رفيق الحريري سينهض والربيع قادم
- إيقاع الحياة بين رجل وامرأة وشيطنات طفلة
- القدرة على تصنيع المشهد الحي.
- من أين لي بفاطمة؟
- لا أدري كيف بدأ بكَ زماني؟..
- الهلال الأسود...
- والماء حين يغضب....
- هي في قبضة الريح...
- أبعد من الحواس...
- ذوبان الأجساد...
- ستعرف ما بيننا
- صمت الفراشات وبريق قلم اهتز...
- هذا الذي بيني وبيني... رسائل من قلبي إليك...
- في قلبي ألَق من لمسة حب...


المزيد.....




- بعد التشطيب عليهما.. السكال وحامي الدين خارج اللوائح الإنتخا ...
-  تامر عاشور يشعل حماسة السعوديين قبل الغناء في جدة... فيديو ...
- اليونسكو تضم منطقة حِمى الثقافية السعودية إلى قائمة التراث ا ...
- الجزيرة نت تحاور عز الدين شكري فشير حول واقع الرواية المصرية ...
- بلال خالد.. فنان تشكيلي مولع بالخط العربي
- فنان مصري يعتذر بعد نشره خبر وفاة دلال عبد العزيز
- المغرب: تأجيل كل احتفالات عيد العرش بسبب كورونا
- لوران ريشار صاحب تجمع -فوربيدن ستوريز-.. من هو؟ وعن ماذا يبح ...
- #غرد كأنك صحافي في فرانس 24
- رحيل الشاعر والكاتب المصري فؤاد حجاج عن عمر ناهز 92 عاما


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضحى عبدالرؤوف المل - الجمالية الميثولوجية النابعة من مادة الطين