أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير إبراهيم خليل حسن - شرع ٱلرَّبِّ وشرع ٱللَّه














المزيد.....

شرع ٱلرَّبِّ وشرع ٱللَّه


سمير إبراهيم خليل حسن

الحوار المتمدن-العدد: 4263 - 2013 / 11 / 2 - 00:09
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    




شرع ٱلرَّبِّ مسنون يحكم كلَّ شىء. وهو ما يُعرف بلسان ٱللغة بٱلقول "قوانين الطبيعة".
أما شرع ٱللَّـه فهو تنوير لشرع ٱلرَّبِّ. فى كتاب ٱللَّـه "ٱلقرءان" بيانه. وفيه يخاطب ٱللَّـهُ ٱلذين يذكرون أنّه نفخ فيهم من روحه. فيقول لهم: "يَـٰـبنىۤ ءَادم.. يَـٰـبنىۤ إسرٰءيل.. يَـٰـأيُّها ٱلناس.. يَـٰـأَيُّها ٱلمؤمنون..". يوصيهم بٱلأخذ ببيانه وٱلركوع لشرعه فيما يقيمون من شرع وحكم فى مجتمعاتهم. ويبيّن لهم أنَّهم إن لم يركعوا لشرعه سيسجدون لشرع ٱلرَّبِّ.
وعلى ٱلمخاطَب من أىِّ رتبة من رتب ٱلخطاب. أن يعلم أنَّه كان وحشا "يسفك ٱلدِّمآء ويفسد فى ٱلأرض" سجودًا. وأنّه بٱلنفخ فيه من روح ٱللَّـه. صار ءادمًا وإنسًا وناسا يعلم ويضع لعيشه شرعا. ومنه مَن يؤمن بشرع ٱللَّـه ويركع فيصلح ويُحسن. ومنه مَن يكفر بشرع ٱللَّـه ويفسد ويسيئ سجودًا. ومنه مَن يقوم ويسير فى ٱلأرض ينظر ويعلم. ومنه مَن يقعد تشدّه وحشيّته ٱلتى كان يحيا بها من قبل.
فٱلذى سار فى ٱلأرض ونظر وعلم. رأى أنّ للرّبِّ شريعة لمخلوقات تفعل ما تؤمر:
"ولِلَّـه يسجد ما فِى ٱلسَّـمٰوٰتِ وما فِى ٱلأرض من داۤبَّةٍ وٱلملـٰۤئِكة وهم لا يستكبرون" 49 ٱلنحل.
وبما علم ورأى. عرّف شرع ٱلرّبِّ بقوله: "شريعة ٱلغاب".
وعلم أنّ شرع ٱلرَّبِ "شريعة ٱلغاب". يحكم حدود ٱلتكاثر بين سباع وأنعام تسجد. فٱلسباع تفترس أنعاما تحدّ من تكاثرها ٱلمفسد فى ٱلأرض. وما تفعله ٱلسباع وٱلأنعام هو سجود لشرع ٱلرّبِّ. فٱلأنعام تتكاثر سجودا. وٱلسباع تفترسها سجودا.
ومِنَ ٱلذين ساروا فى ٱلأرض وعلموا بشرع ٱلرَّبِّ. مَن علم أنَّ ما يضعه هو من شرع. لا يختلف عن شرع ٱلرَّبِّ إلا بما له هو من تأثير فيه. وأنّ ما شرعه ٱللَّـه له فى وصيّته:
"شَرَعَ لكم مِّن ٱلدِّين ما وصَّىٰ بهِ نوحًا وٱلَّذىۤ أوحينآ إليكَ ومآ وصَّينا بهِ إبرٰهيمَ وموُسَىٰ وعيسىٰۤ أن أقيمواْ ٱلدِّين ولا تَتَفرَّقواْ فيهِ كَبُرَ على ٱلمُشركينَ ما تدعوهم إليهِ ٱللّـه يجتبىۤ إليه مَن يشآءُ ويهدىۤ إليه مَن يُنيبُ" 13 ٱلشُّورىٰ.
يبيّن له شرعات للناس مختلفة. ويبيّن له أنَّه هو مَن يقيم ما شرعه ٱللَّـه بمآ أدرك وفهم من ٱلوصيّة:
"... لِكُلٍّ جَعَلنَا مِنكُم شِرعَةً ومِنهاجًا وَلَو شَآءَ ٱللّـه لَجعَلَكُم أُمَّةً وٰحِدَةً وَلَـٰـكِن لِّيَبلُوَكُم فى مَآ ءَاتىٰـكُم فٱستَبِقُواْ ٱلخَيرَٰتِ إِلَى ٱللّـه مَرجِعُكُم جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمـ فِيهِ تَختَلِفُونَ" 48 ٱلماۤئدة.
فيعلم أنّ ٱلسبيل إلى قيام ما وصّى ٱللَّـه به من شرع. هو فى ٱلركوع لشرع ٱللَّـه وكتابة شرع لحكم فيدرالىّ يوحّد بين ٱلمختلفين ولا يفرّق. يبيّن فيه أنّ لكلِّ شرعة ومنهاج ولاية وحكم. ومن بين تلك ٱلشرعات وٱلمناهج شرعة ومنهاج للكافرين "لكم دينكم ولى دِينِ".
كما يعلم أنَّ مَن ينسى ما فيه من روح. تضيع منه ٱلوصيّة. ويعود جهولا ظلوما كما كان يسجد إلى شرع ٱلرّبِّ "شريعة ٱلغاب". يسفك ٱلدِّمآء ويفسد فى ٱلأرض. فيأتيه مَن يحدُّ من سفكه للدمآء ومن فساده.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,225,584,802
- أَذِّن فى ٱلنَّاسِ بِٱلحَجِّ
- قوم ٱلرّسول كافرون يتسلط عليهم عبيد
- ٱلديموقراطية هى ديكتاتورية جاهلين
- لا حكم للمسلمين ولا للجنود فى شرع ٱللَّه
- لرؤية ٱلمفهوم بداية
- قالتِ ٱلأعرابُ
- ٱلمؤمنون قوَّامون على ٱلمسلمين
- هل خَطَّ أُمِّىّ ٱلقُرءَانَ بيمينه؟
- شريعة ٱ-;-لمسلمين شريعة أنثى!!
- شريعة ٱلمسلمين ليست ممَّا شرعه ٱللَّه للمؤمنين
- ٱلإقصآء فعل يصدر عن كافرين
- إنذار لأرباب ٱلمُلك وهم ٱلمؤمنون!!
- ٱلطآئفة حزب لجاهلين بٱلدِّين يجوعون ويخافون
- دِينُ ٱلبلد ٱلأمين
- ٱلصَّلوٰة وٱلمُصَّلُّون
- -ٱلدستور- هو شرع معروف من ٱلدِّين يُؤلِّفُ بين م ...
- للحقِّ شرع وللباطل شرع
- رؤوس ٱلسلفيين أولى بٱلتحطيم
- ٱلاستبداد يفوح من مسودة ٱلدستور ٱلمصرى
- إلىۤ أحزاب ٱلمسلمين (أخوان وسلفيون) فى مصر


المزيد.....




- أول قرار من الجالية اليهودية في الخليج بعد إجراء ولي العهد ا ...
- الخارجية العراقية: 560 صحفيا يغطون زيارة بابا الفاتيكان
- الخارجية: جيش الاحتلال يؤكد تكامل الأدوار مع عناصر الارهاب ا ...
- 60 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال الإسرا ...
- الشرطة الألمانية تداهم مواقع تابعة لجماعة إسلامية سلفية حظرت ...
- مداهمات في برلين وبراندنبورغ وحظر جماعة إسلامية سلفية
- الإفتاء يدعو للتصدي لتهويد القدس ومحاولات الاحتلال إحداث تغي ...
- مداهمات أمنية واسعة في برلين بعد حظر جماعة سلفية
- إسلام آباد تؤكد أن حراس سجن سهلوا هروب قيادي معتقل من حركة ط ...
- الرئيس الروحاني يهنئ امير دولة الكويت بمناسبة اليوم الوطني


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير إبراهيم خليل حسن - شرع ٱلرَّبِّ وشرع ٱللَّه