أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - معضلة أن تكونَ أنتَ لست أنتَ.......!














المزيد.....

معضلة أن تكونَ أنتَ لست أنتَ.......!


نعيم عبد مهلهل

الحوار المتمدن-العدد: 4100 - 2013 / 5 / 22 - 17:30
المحور: الادب والفن
    



( الأنسان وحده من يعرف قيمة الملح الذي يتذوقه بلسانه ....غاندي )

1
الأسكندر ورمسيس وأبي ذر وروسو ولينين ومدام كوري وكاكارين واليزابيث تايلور والقذافي وجدي مهلهل
لم يكونوا سوى هم ...
عاشوا
وماتوا
وكل واحدٍ بمقاسه يصنع تأريخه .
الآن البعض من تعساء العولمة
يريدون أن يصبحوا غيرَ ( هُمُ )..
يرتدون الأحزمة الناسفة ..
وخيال الجنة يوهمهم بتهديم بناء الله..
تلك المعضلة تسميها أمي ( مرقة الفاصوليا )..........!

2
أنا هنا أحملُ الفلسفة جزء من المحنة .
أحملُ قصار القامة من ساسةِ النخاسة
أحمل آبار البترول .
وقشر البطيخ
وحدهم العرب من ينزلقون فيه...........!

3
الهنود يعشقون المانجو.
المصريون وأهل أقليم جوبا ...
وموائد المنطقة الخضراء.
الفاكهة تعرف نفسها ولهذا تنبت في بيئتها الملائمة.
بعضهم يعرف نفسه ولكنه يجلس على الكرسي الذي لايلائمه.
يتحدث بورخيس عن مرض البواسير ويقول : أنه الورم الذي يصيب الرأس وليس المخرج...!

4
معضلة أن تكون أنتَ لست أنتَ.
يغيب الفهم عن الوعي .
تضطرب ثقافتنا وحواسنا
وندرج أعمق أحزاننا في صورة موتى المفخخات وعذابات المهجرين .
لهذا ظهرت في العراق اليوم رواية ثانية أسمها ( موسم الهجرة الى أستراليا )
وأظن .
كما يظن كافافيس في عزلة الكأس واللذة .
أن بعضنا لوقت ينسى أنه هو ..
فيقرر الهجرة..........!

دورتموند / مايس 2013






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,507,724
- حزبُ الله ، وحزب عينيكِ.....!
- الجسد في مرايا الضوء...!
- طالب القره غولي ، صانع أكليل البنفسج ...!
- جواميس المعدان وأبقار الهندوس...!
- صورة المندائي في شبابه..!
- الله هناك في اقلام الدشاديش ....!
- شارع أسديناوية* في مدينة ميونخ ...!
- سبارتيكوس الروماني وناصر حكيم الشطري .........!
- نهار في باريس
- بنجوين شمال الله... الجبايش جنوب الله
- الأمان الديني في مناطق الأهوار....(الديانة المندائية انموذجا ...
- خواطر سينما الأندلس الشتوي.......!
- راجيش كنا ... وطفولتنا الهندية
- تذكروا الرائد (( نيل ارمسترونغ ))
- روح ماركس وسبعينيات الذكريات
- دموع العراق وفقراء الكريستال..............!
- أيام ساكو وفانزيتي ..........!
- بعْ من دمكَ لتسقي عَطشَ عَمكَ.....!
- عقد متعة..!
- كن سمكة قرش..ولاتكن ملكا ظالما .......!


المزيد.....




- البابا فرنسيس في الموصل: عن راهب ومؤرخ انتظراه طويلاً
- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو
- مخبز مصري يحقق أحلام -أطفال التمثيل الغذائي-
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - معضلة أن تكونَ أنتَ لست أنتَ.......!