أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - نعيم عبد مهلهل - عقد متعة..!














المزيد.....

عقد متعة..!


نعيم عبد مهلهل

الحوار المتمدن-العدد: 4070 - 2013 / 4 / 23 - 01:14
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


1
لساعة شفتيكِ فقط...
يبلل المطر أجنحة العصافير.
العصافير تبلل وسائدنا بالزقزقات ...
وعلى جسر يفضي الى متاهة النهد.
يضع ختمهُ على السر.
وبقية التفاصيل تحتاج الى شيخ يعقدها متعة........!

2
من أول شيراز تحت أجفانكِ...
أتخيل بازار السريالية فخذا بوشم بائعة القيمر ويتدلى من شارب سلفادور دالي.
اتخيل الغزل كلمة بطيخ.
ومراهقة جنود الاغريق أجمل من مساءات عبادان..
هناك يتدفئ السر فينا.
عندما تعرت أوزات جاكوفسكي.
دموعنا بحيرة...
وبقية الحكاية.
أرتجف الشيخ حين رأها .
وتعرى قبل مُمْتِعُها..................!

3
شهية الجسد مرهونة بنار يطفئها ما يتم.
الشهية الأخرى . الجوع وأنت تهزمه برغيف.
لكن تفكير المونليزا محصور في متعته المشتهية لكل زائر في المتحف.
لاتعرف ..هي تخلع له أم هو يخلع لها ..؟
وفي نهاية التأمل .
مد الشيخ ريشته في المحبرة .
ثم استمنى.....!

4
عقد متعة....
شيء من روعة تخليض الذنب من عقدته.
صنعته الحروب وفتوحات بخارى وسمر قند وغانا ...
وتصنعه اليوم...
جحافل الربيع العربي والعلوية أمريكا................!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كن سمكة قرش..ولاتكن ملكا ظالما .......!
- عيون بان كي مون
- قل للدمعة : وحدكِ أنتِ الملكة .......!
- لاتقل لها أنت وردتي
- مرات يشعر اللص أنه نبي.....!
- يولسيس الأبحار للمفخخة.....!
- إبن لادن ورومي شنايدر
- الراين / الغراف / سنجاب / بغل / جوليا روبرتس...!
- خد رامبو وخد التفاحة ...
- يسوع في سوريا ...!
- النأي عن السياسة بالتصوف...........!
- نهدٌ تكتبهً يدً...!
- فصل من العلاقة البابوية بأبراهام
- طلبان تكرهُ بوذا ...بوذا لايكرهُ طلبان .......!
- الذكر الفحل والمرأة العسل
- قلْ لمِصرَ أنتِ مَصْرْ ....
- فضائح الموبايل الجنسية والسياسة العراقية ...!
- ثقافة المتعة . بالفيزا كارت .......!
- كوكا كولا ...تحية كاريوكا .........!
- مدائح سان جون بيرس


المزيد.....




- أنالينا بيربوك: المرأة التي قد تصبح مستشارة ألمانيا المقبلة ...
- كهينة بهلول أول امرأة -إمام- فرنسية تتحدث ليورونيوز: لكل مس ...
- رسالة إلى الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي إسراء الجعابيص ...
- كهينة بهلول أول امرأة -إمام- فرنسية تتحدث ليورونيوز: لكل مس ...
- الحمل وسوء التغذية من بينها.. تعرفي مبكرا على أسباب صلع النس ...
- رفض محكمة النقض الاعتراف بالمواليد خارج الزواج يغضب حقوقيات ...
- جريمة تهز الكويت: خطف وقتل امرأة وسط الشارع
- قصة امرأة تبنت طفلا عانت أمه من الإدمان
- جريمة بشعة تهزّ الكويت… خطفها ثم طعنها حتى الموت
- منح مالية لدعم الأسرة وإجراءات لدعم الشركات.. أبرز بنود رسال ...


المزيد.....

- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني
- الآبنة الضالة و اما بعد / أماني ميخائيل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - نعيم عبد مهلهل - عقد متعة..!