أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - نهار في باريس














المزيد.....

نهار في باريس


نعيم عبد مهلهل

الحوار المتمدن-العدد: 4086 - 2013 / 5 / 8 - 16:53
المحور: الادب والفن
    



خلق الله المرأة فقط ليجعلَ لروح الرجل طباعاً أزلية قادرة ليصنعَ بها شيئاً أسمه الحضارة. وباريس امرأة خلق الله المدن ليجعل الرجل يستوطن المكان عندما يشعر أن ممارسة غرامه مع الوردة تحتاج الى مأوى، ومأواي مدينة أسمها (الناصرية)، بطيخة بحجم شفاه ملكة جمال لم تكمل الثامنة عشر بعد، ماؤها عسل،
وقشرتها قميصاً ارتديه متى يسكنني الشوق بكتابة القصائد السريالية والأساطير ورسم اراجيح صنعها الانبياء لمريدهم من جذوع نخل واناشيد مندائية. وما تتحفنا به حنجرة حضيري ابو عزيز وهو يغني بيونانية صافية اغنيته الأغريقية (عمي يبياع الورد..كلي الورد بيش)..
خلق الله خفقة القلب لتشعرنا بالخوف يوم يقترب منا ظل مكان فارقناه منذ الف قرن هجري وبالرغم من هذا لاعزاء للتماثيل حين تقف جامدة وقربها تنتصب الصور التذكارية في متاحف الشمع والشوارع النائية أو على أرائك الغجر وهم يؤدون رقصاتهم الجاحدة بأمميتهم ولغز اصلهم وشهوة الجنود الآتين من اجازات الحرب.
أتجول في باريس..ابحث عن عكد الهوى..عن بقلاوة (علي الأعمى) عن لافتة كاظم الحلو الحباب التي يستنكر فيها اسمه فكيف يجاز في الخليقة ان يكون الاسم مشتركاً بين مخبول طيب ومطرب شهير اسمه كاظم الساهر...
اتجول في اللوفر، واصعد برج ايفل، واجلس في مركب يتهادى في نهر السين وانا اعبر من تحت جسور عصور المدينة فأتخيل امي مسماية (85) عاما وهي تعيش ليوم وحيدة في محلة السيف، لا انيس ولا ونيس ولم تسكن عيونها المنطفأة سواي انا البعيد عنها بُعدَ حماس السيد الحبوبي عن حماس من يسرق قوت الشعب وحلم الشعب وثورة الشعب.!
لقد مللنا من الثورات، نريد الحدائق.
هكذا كتبت انا مرة عندما اعلنت وكالة انباء شنغوا الصينية وفاة ماو تسي تونغ.ويبدو ان الصين اخذت بنصحيتي وصارت اليوم واحدة من اقوى اقتصاديات العالم..!
تسألني حبيبتي البيروفية :وكيف نقضي على الطغاة اذن.؟
قلت : ببنادق دموعنا وعطر الزهور...!
في باريس وانا اتجول، اكتشفت ان مدن الطفولة قد تصير مؤجلة مع اغراء ما نراه الان..ولكن نسيان المؤجل صعب، وحقير من يفعل ذلك.
كان رامبو الشاعر الفرنسي يبيع البنادق لملك حبشي في افريقيا عندما قال له اخفض من سعرها ايها الفرنسي الحقير.قال له :ارجو ان تعدل العبارة وترفع منها الفرنسي لأرضى بها عن طيب خاطر...!
هذا هو الانتماء والمكان وعطر عكد الهوى..
هناك الارائك تشبه النساء.والتنزه يشبه احمر الشفاه..وذكورتنا انوثة عينيك اللتين تشبهان تاج الملكة البريطانية التي وصلت عامها المائة ولا ترضى ان تموت.!..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,239,022,793
- بنجوين شمال الله... الجبايش جنوب الله
- الأمان الديني في مناطق الأهوار....(الديانة المندائية انموذجا ...
- خواطر سينما الأندلس الشتوي.......!
- راجيش كنا ... وطفولتنا الهندية
- تذكروا الرائد (( نيل ارمسترونغ ))
- روح ماركس وسبعينيات الذكريات
- دموع العراق وفقراء الكريستال..............!
- أيام ساكو وفانزيتي ..........!
- بعْ من دمكَ لتسقي عَطشَ عَمكَ.....!
- عقد متعة..!
- كن سمكة قرش..ولاتكن ملكا ظالما .......!
- عيون بان كي مون
- قل للدمعة : وحدكِ أنتِ الملكة .......!
- لاتقل لها أنت وردتي
- مرات يشعر اللص أنه نبي.....!
- يولسيس الأبحار للمفخخة.....!
- إبن لادن ورومي شنايدر
- الراين / الغراف / سنجاب / بغل / جوليا روبرتس...!
- خد رامبو وخد التفاحة ...
- يسوع في سوريا ...!


المزيد.....




- مجلس النواب يعقد دورة استثنائية الجمعة
- كوفيد19.. تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 أبريل
- ماء العينين: العثماني فقد الأغلبية ومن الأفضل للبيجيدي عدم ا ...
- المطربة أصالة تتصدر قائمة أكثر الفنانات استماعا في مصر والسع ...
- مصر.. وفاة أشهر سيدة كومبارس في السينما (صورة)
- جامعة موسكو ضمن تصنيف أفضل المناهج الدراسية الـ50
- ألغاز التاريخ في سرد عابر للزمن.. رواية مايكل لوكاس عن القاه ...
- شاهد: فنان نيجيري يحول بأنامله قشور جوز الهند لأعمال فنية
- -الجزيرة- مجددا...جزيرة فعلا وسط كل المفترقات
- المملكة الأردنية الهاشمية تفتتح قنصلية عامة لها بمدينة العيو ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - نهار في باريس