أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - باسم المرعبي - دعوة الى تأسيس البرلمان الثقافي














المزيد.....

دعوة الى تأسيس البرلمان الثقافي


باسم المرعبي

الحوار المتمدن-العدد: 4042 - 2013 / 3 / 25 - 22:04
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


دعوة الى الأصدقاء المثقفين العراقيين من الغاضبين لوطنهم، النزيهين الذين كلّ رأسمالهم حبّ العراق.
الأصدقاء في الداخل:
دعوة لكم لتأسّسوا البرلمان الثقافي. من أجل توحيد الصوت ليكون أكثر فاعلية وتأثيراً وانجازاً.
لابدّ من بداية ما.
لابد من كيان جامع للمثقين العراقيين المستقلين يكون بعيداً عن أي مظلّة مهما كانت.
كيان يتوخّى التأثير في الأداء السياسي العراقي وإن لم يكن هو بذاته سياسياً.
لابدّ من اسماع صوت قوي، ممن يلتقون بالأفكار والرؤى والمواقف، وما ذلك إلا لمواجهة ما يحدث في العراق من تدمير منظّم وعلى جميع الصُعُد، بقصد أو دون قصد.
ليس لدينا سوى الصوت والكلمة وهذا ليس بالقليل.
كان ثيودوراكس ـ الموسيقى اليوناني ـ يقول مخاطباً جنرالات الانقلاب في وطنه في السبعينات:
أنتم لديكم دبابات وأنا لديّ أغانٍ....
أيها الأصدقاء من مثقفين ومبدعين في شتى مجالاتكم، لنفعل شيئاً من أجل الوطن.
لنُعد الاعتبار لدور المثقف ولدور المدنيين فبلادنا تُختطَف وفاعليتها المدنية الحضارية التي عُرفت بها على مدار الأزمنة في تراجع وفي خطر حقيقي.
ان هذه الدعوة التي تتوجه بالدرجة الأساس لمثقفي الداخل لا تقصد التمييز أو تكريس تسمية داخل/ خارج التي أملتها ضرورة الجغرافيا قبل أي توصيف آخر وانما لأن أرض وفضاء الحراك الذي يجبّ أن يتمّ، الأرض والفضاء الطبيعيين واللازمين هما هناك/ هنا في الوطن وليس أي مكان آخر طالما ذلك متاحٌ وفاعلٌ ومؤّدٍ للأهداف التي ينشدها مشروع البرلمان الثقافي.
وبالتأكيد سيكون هذا الكيان مفتوحاً لجميع المثقفين العراقيين الذين لا يتردّدون في الوقوف الى جانب وطنهم في ظروفه العصيبة هذه بغض النظر عن مكان/ أمكنة اقامتهم أو تواجدهم.
البرلمان الثقافي يطمح لأن يكون نواة حركة تغيير وتأثير مدني سلمي.
المهمة ليست باليسيرة لكن الاحساس بالواجب يُملي علينا التحرّك لوقف هذا التدهور.
فلتكن محاولة...



#باسم_المرعبي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عن ثقافة التضليل والشعارات وفصائل المرتزقة من الكتّاب والمثق ...
- بلاد بين شارعين
- بغداد عاصمة لأي شيء؟ عن تداعيات مقال الكاتبة لطفية الدليمي، ...
- الرؤوس الكبيرة تتهاوى... فمَن يُدير آلة القتل في سوريا؟
- صورة لأطفال المزابل مع ضيوف المربد
- صفّحوا ضمائرَكُم قبلَ أن تُصفّحوا سياراتِكُم
- صوَر بالأبيض والأسوَد
- الجُناة يتضامنون، فمتى يتضامن الضحايا؟ عن قضية المفصولين من ...
- حتى لو اختفت امريكا من الوجود، القتل لن يتوقّف في العراق
- شمس صغيرة
- اعتذار الى الشعب السوري العظيم وجُملة أسئلة الى نوري المالكي
- الإعلام العربي: مرايا الضمائر الميتة
- اسلام في خدمة الطغيان
- مصائر الشعراء انطباعات واستذكارات متناثرة عن كمال سبتي


المزيد.....




- فيديو مرعب.. لحظة تعرض رجل لصاعقة رعدية قذفته من مكانه
- -FBI اعتبرت مقتل ابنتيه جريمة شرف لأنه مسلم-.. محامي المصري ...
- كاتب أسترالي يصف زيلينسكي بالإرهابي
- حركة -عازمون- للرئيس التونسي: لا تتسرع بوضع دستورك الجديد حي ...
- اتهام عنصر بالحرس الثوري الإيراني بالتآمر لاغتيال جون بولتون ...
- مسلح يقتحم مصرفا في بيروت ويحتجز رهائن للمطالبة بسحب ودائعه ...
- القضاء التونسي يبرئ طاقم سفينة تجارية أجنبية من تهمة تعمد إغ ...
- معهد ألماني: حوالي مليوني وظيفة شاغرة في ألمانيا
- حاكم ولاية نيو هامبشاير ينتقد تبرئة أوكراني دهس 7 أشخاص
- تشاووش أوغلو يكشف عن محادثات مع نظيره السوري المقداد حول الم ...


المزيد.....

- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ
- إشكالية وتمازج ملامح العشق المقدس والمدنس / السيد حافظ
- آليات السيطرة الامبريالية على الدولة السلطانية المخزنولوجية ... / سعيد الوجاني
- علم الاجتماع الجزيئي: فلسفة دمج العلوم وعلم النفس والمجتمع / عاهد جمعة الخطيب
- مَصْلَحَتِنَا تَعَدُّد أَقْطَاب العَالَم / عبد الرحمان النوضة
- تصاميم مستوحاة من الناحية البيولوجية للتصنيع الإضافي لهيكل خ ... / عاهد جمعة الخطيب
- الثورة الجزائرية: الكفاح من أجل إنهاء الاستعمار متواصل / سلمى عماري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - باسم المرعبي - دعوة الى تأسيس البرلمان الثقافي