أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صباح ابراهيم - بيان رقم 1















المزيد.....

بيان رقم 1


صباح ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 3287 - 2011 / 2 / 24 - 02:01
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    



شباب 25 شباط

جمهورية العراق - بغداد



بيان رقم 1

التأريخ 20 شباط 2011



أن شباب العراق ينهض اليوم



من تحت ركام الدمار والتخريب والفساد الذي جلبه الساسة المتخلفون من جميع الآحزاب والتجمعات والكيانات السياسية والدينية الى العراق عبر مغامراتهم الطائشة في اللعب بمقدرات الشعب العراقي وثرواته وجلب المحتل الآجنبي الى أرض العراق الطاهرة .



أن أهدافنا كشباب عراقي وطني هو بناء دولة عراقية مستقلة تحترم الآنسان العراقي

وتحافظ على أستقلال العراق وسلامة أراضيه والدفاع عنه كدولة حرة مستقلة

أن هدفنا التغيير الشامل وليس الجزئي وهو حق لنا كعراقيين نتطلع فيه الى مستقبل واعد

يتساوى به جميع العراقيين في الحقوق والواجبات لبناء وطن يحبه العراقيين جميعا

على أسس دستورية وعلمية .

أن العراق بما يمتلك من ثروات بشرية وموارد طبيعية يستحق أن ينعم أهله بحياة محترمة

أ ن شباب العراق قد أخذ على عاتقه مهمة الثورة والتغيير حتى النصر المبين .





أن العراق وشعبه قد جرب كل انواع الحركات السياسية عبر العقود الماضية وحتى اليوم

والتي أثبتت جميعا فشلها بشكل كامل وأدت مغامرات الآحزاب وما يسمى بأشباه السياسيين من الآنتهازيين بتدمير مقدارات الشعب العراقي وتدمير الوطن العراقي وسلب ثرواته

وأعتلاء الجهلة والانتهازيين للمناصب التشريعية والتنفيذية وتسليم مقدرات العراق الآقتصادية بأيدي المحتل الآجنبي

لقد اثبتت جميع الآحزاب والتكتلات السياسية في العراق منذ نشاتها في بداية ومنتصف القرن الماضي وحتى اليوم أثبتت فشلها الذريع وسقطت في مزبلة التأريخ وهي :

· حكم الشيوعيين والشعوبيين برئاسة عبدالكريم قاسم

· حكم القوميين برئاسة عبدالسلام وعبد الرحمن عارف

· حكم البعثيين برئاسة احمد حسن البكر وصدام حسين

· مرحلة الاحتلال والخضوع والتشرذم وتمثلت بالاحزاب التالية :

1. الاحزاب الكردية (الديمقراطي والاتحاد )

2. أحزاب الاسلام السياسي الآمريكي :

· الحزب الاسلامي العراقي (سني)

· حزب الدعوة الاسلامية بفصائلة جميعا (شيعي)

· حزب المجلس الاعلى للثورة الاسلامية (شيعي)

· حزب الفضيلة الاسلامي (شيعي)

· حزب التيار الصدري (شيعي)

· أحزاب أخرى في فلك الاسلام السياسي الامريكي.

3. الآحزاب العلمانية و التابعة لآجهزة المخابرات الامريكية والبريطانية والاسرائيلية والايرانية :

· حزب المؤتمر الوطني العراقي

· حزب الوفاق الوطني العراقي

· حزب الملكية الدستورية

· أحزاب أخرى صغيرة

4. أحزاب ومنظمات المجتمع المدني (سلة هائلة من الاحزاب الآمريكية البريطانية الاسرائيلية الايرانية )

5. هيئة علماء المسلمين (السنة )

6. الحوزة الاسلامية في النجف (الشيعة)

7. التنظيمات الآرهابية المسلحة التابعة للاحزاب والمحتل الآجنبي .



لقد كانت ومازالت تلك الآحزاب والحركات والمسميات هي السبب الرئيس في كل ماعاناه العراق خلال العقود السبعة الماضية ولحد هذا اليوم .

لقد أسقطت السنين والايام زيف تلك الاحزاب والحركات والمسميات جميعا وبدون أستثناء

والتي حكمت العراق من بداية القرن العشرين والى أيامنا هذه بزمرة من الجهلة والمتطفلين والأنتهازيين .



اليوم يقول شباب العراق لهم جميعا ..

كفى أيها الجهلة..... لقد دمرتم العراق وشعبه .... بأحقادكم وتشرذمكم وجهلكم

حان الوقت ليلفظكم العراق والعراقيين

حكم عليكم العراقيين والتأريخ بعبارة واحدة هي .... أذهبوا جميعا الى مزبلة التأريخ



أن شباب العراق يعلن عن بدء أنتفاضته الوطنية في 25 شباط 2011

وهو يمثل العراقيين في كامل مساحة أرض العراق بمحافظاته الثمانية عشر

أن شباب العراق لايمثل أي حركة سياسية أو مرجعية دينية أو تيار

أن شباب العراق يرفض أي تدخل من أي حزب أو مرجع ديني أو سياسي ليركب موجته

ان شباب العراق أصدر هذا البيان ليكون باكورة لنهضة العراق

ان شباب العراق مدرك لمسؤولياته والتحديات التي سيواجهها



أن شباب العراق قد اتفق من شماله الى جنوبه ليقول وبصوت واحد

لا لجميع الاحزاب السياسية

لا لجميع الاحزاب القومية

لا لجميع الاحزاب الدينية

لا للمعممين المتخلفين والهيئات والحوزات

لا لشيوخ العشائر والانتهازيين

لا للتدخل في شؤون العراق

لا للمحتل الآمريكي



نعم ....نعم..... نعم .....للعراق المستقل الموحد

نعم ...نعم ....نعم .......لشعب العراق الآبي

نعم لغد مشرق للعراقيين أجمعين



ندعوا جميع العراقيين للمشاركة الفعالة وديمومة الثورة حتى النصر ..أو الشهادة

أيها الشباب العراقي الوطني ..وأنتم في ثورتكم ..نوصيكم :



حافظوا ...على الممتلكات العامة والخاصة

حافظوا ..على وحدتكم تحت أسم العراق

أن جميع الشعارات ستكون للعراق فقط ولحرية ونهضة العراقيين

لا تدعوا اي حزب أو حركة او تنظيم أو مرجعية بالتسلل بينكم



أيها العراقيون الاباة :

أيتها العراقيات الآصيلات :

ساندوا وأدعموا أبنائكم وشبابكم في ثورتهم المظفرة



الى أبناء القوات المسلحة في الجيش والشرطة والآجهزة الآمنية :

حافظوا على أبنائكم وأخوانكم ودافعوا عنهم وانصروهم فهم مستقبلكم

لاترفعوا السلاح وتصوبوه الى صدور أبنائكم وأخوانكم

حافظوا عليهم أو ألتزموا الحياد



وما النصر الا من عند الله الواحد الآحد



عاش العراق المستقل الموحد

عاش الشعب العراقي الآبي

عاش شباب العراق الوطني ..قائد الثورة العراقية





الرجاء من الجميع توزيع هذا البيان الى جميع العراقيين في الداخل والخارج وجميع وكالات الانباء والصحف ومحطات التلفزة والمنظمات العالمية



#صباح_ابراهيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اليوم مصر وغدا العراق
- قيام الساعة في الاديان
- جيش الاسلام الفلسطيني وراء تفجير كنيسة القديسين
- الارهابيون يهدون المسيحيين الموت بالعيد
- انشتاين و,النظرية النسبية
- أفكاراياد جمال الدين بين الاسلام ،الدولة والشريعة
- لماذا يمارس التطهير العرقي لمسيحي العراق
- لاحاجة للعراق لمؤتمر القمة في بغداد
- المهدي المنتظر .. حقيقة ام خرافة
- ماذا تريد القاعدة من العراقيين
- شيوخ المسلمين وكأس العالم لكرة القدم
- من ذكريات الماضي .... مع كتائب الشباب
- مسببات السرطان والوقاية منه
- نظرة شيوخ المسلمين لبقية الاديان
- الجزء الاول من ذكريات الماضي .... الهروب من بغداد
- من ذكريات الماضي .... الهروب من بغداد
- من ذكريات الماضي .... ايفادي الى ارض الموت
- من ذكريات الماضي ..... مقتل نوري السعيد
- من ذكريات الماضي ..... في قاطع الجيش الشعبي
- من ذكريات الماضي ... في البصرة


المزيد.....




- السعودية.. توقيف موظفين في وزارتي الدفاع والداخلية والتحقيق ...
- تعداد سكان ألمانيا يسجل أعلى مستوياته على خلفية أزمة أوكراني ...
- هنغاريا: العقوبات ضد روسيا جعلت سكان أوروبا أكثر فقرا
- بعد سوريا.. قطر تدخل على خط الأزمة مع محمد رمضان
- الانتخابات الإيطالية 2022: جورجيا ميلوني تستعدّ لتشكيل حكومة ...
- الرئيس الجزائري يوجه دعوة إلى العاهل المغربي لحضور القمة الع ...
- شاكيرا أمام القضاء الإسباني بتهمة التهرب الضريبي
- شاهد: الدول المجاورة لروسيا تواجه تدفق الروس الهاربين من الت ...
- تسجيل انفجارين تحت البحر قبل تسرب الغاز من نورد ستريم (معهد ...
- رئيسة مجلس الاتحاد الروسي: قد يتم النظر في ضم أراض جديدة إلى ...


المزيد.....

- المجتمع العراقي والدولة المركزية : الخيار الصعب والضرورة الت ... / ثامر عباس
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 11 - 11 العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 10 - 11- العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 9 - 11 - العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 7 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 6 - 11 العراق في العهد ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 5 - 11 العهد الملكي 3 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 4 - 11 العراق الملكي 2 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 3 - 11 العراق الملكي 1 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 2 - 11 / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صباح ابراهيم - بيان رقم 1