أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - في أركان الأرض السبعه














المزيد.....

في أركان الأرض السبعه


عبد الوهاب المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 3106 - 2010 / 8 / 26 - 18:52
المحور: الادب والفن
    


عبد الوهاب المطلبي
في أركان الارض السبعه
كانت انثى مغروره
وجدت ْ من يحمل صورة جبران
رمز قناع أدبي
يغوي أهداب قرنفلة ٍ مخفيه
لم أعرف أن كان الهذيانُ ترتيل مشاعرها في الحب الاول
كتبتْ في الركن الاخضر
ضيعتُ حبيبي..في دوامات مبالاتي
شطآن ٌ تتشظى ، وبحور ٌ تتشعبُ كالاغصان
وتحت الورق التوتي...
احرقنا كلمات ِ طقوس سريه
وفرشنا بالزنبق الف متاهة وجدٍ
وأقمناأهرامات معابدنا
بين بساط الارض ِ ولحاف سماء ٍ زرقاءَ
ما عاد الفاصل بينهما أفقا ً أحمرْ
كانت كلماتُ نزار ٍ تسحرني
* * *
هو يلهو......
والانثى تتمنى كوخا ً من تين ِحلب ٍ
قالتْ لي يوما .......
كانت تتصوره حبا ً ينمو
قال لأخرى: أنَّ المجنونة تهذي
او لم تعلمْ أن فتيات المنتديات ِكثيراتُ
أكان عليَّ أنْ أجعلهن َّ حبيباتي بعثتْ لي صورا ً
وأرتني خرائط انثى الاسطوريه
كان حوارا مع ماكرة ٍ
وحزنتُ لأني بديلٌ للإحباط
ومررت ُ في نفس طريق ٍ مطروق ٍ
لكن الفرقَ كبيرُ
هو يلهو ..............
وأنا صدقت ُ تلاوة أحرفها
هي من ضمن جواريه ِ
وأنا.....؟
صيرتُ القلب َ لها عرشا ً
وفرشت ُ الروح َ بزنابق أهات ٍ ورديه
آمنت ُ بها الحب الأزلي
لكني رأيت ُ الركن َ الأخضر
ورأيت ُ عرائس موج ٍ تتحسرْ
ورأيت ُ المعزوفةَ َ في حبي تتجدد
أيقنت ُ بأني عاشقها الأوحدْ
ويجيء ُ الدور تباعا ً
لكني لا اقوى أن ْ أحمل معولهُ وأواريها
في رمس رمال ٍ مجهوله
لأنَ العشقَ رسائل أمطار ٍفي أعماق الروح
جدائل من ينبوع ِ نقاءٍ
وحدائقُ أحرفها تبني أعشاشا ً
في سقف القلب
فأراها..أسمعها..كاهنة المعبد
واها للروح المكلومه
من يخبرني عنها.. اتراها سرقتْ
من كلِّ سلالات الارض
تاهت ْ في مور تعبدها
رحلت من كل ِّ رمال سواحلها
لا أثرا ً اقفوهُ ويمنحني
قبسا ً من ضوء ٍ
* * *
غابتْ في زمن ٍ مجنون ٍ عاتب
ارسلت ُ سنونو الكلمات الهاربة
من روح قصيدة شعر لم تكتب
يا للشوق ِ المسجون ِما بين الركن الاحمر والاخضر
يا منْ تمتلك القلب من المرمرْ
ما خان العشقُ سواحلهُ
ولهيب الوجد لم يفترْ
اسمعك ِ من كلِّ رياض الصوتيات
وأراكِ صورا ً تتكررْ
* * *
والشوقُ المركون
في واحة قلبي المجنون
ولفاختة ٍ طارت ْ من فوق غصون الماء الصافي
والى جزر الصمت ِ المظلمة ِ
لا أعرف ُ عنها خبرا ًوقلقت ُ والقلبُ يأنّ ُ
كفراشات ِ حامتْ فوق ضفاف الصمت الوافي
قد أورق َ غصنُ دموع ٍ في الروح
كبرتْ أزهار اللوعه
http://abdul.almuttalibi.googlepages.com






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العورة اقوى من حد السيف
- دموع الماء
- إي وربي وربي وربي رمح من ماء
- أغصان الماء ( 2 )
- أغصان الماء ( 1 )
- من أهرام جنوني أناديك
- العزف ُ بدون اقنعة
- طار حرف الفاء
- كن ْ إلها ً أيها العشق ُ
- تعاليتِ يا بغداد
- مهزلة المارثون الدامي
- أقدم روحي قربانا ً
- يا ليلكتي
- لم أعرف ْ ولماذا أعرف ؟؟؟؟؟
- ماذا لو.....؟؟؟؟
- إطلالة ٌ على(رأيتُ في ما ترى الثائرة، !لمليكة مزان)
- قميص يوسف قهري( مهداة الاديبة عُلا النوري)
- هاتي سهامك.. الى إمرأة في دار البلداء المتثاقفه.؟؟؟
- غير أن العشق ما زال يقاوم
- هل كتبت ِ الشعر َ يوما ً؟


المزيد.....




- سر تأجيل تركيب الطرف الصناعي للفنان شريف دسوقي
- الممثلة الأممية الخاصة لأفغانستان: الإعلان عن سحب جميع القوا ...
- باليه -روميو وجولييت- في دار الأوبرا المصرية (صور)
- الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز
- الموسيقى في عيدها تسافر بالفرنسيين بعيدا عن زمن فيروس كورونا ...
- أسوان تعلن جاهزيتها لاستضافة النسخة الخامسة لمهرجان أفلام ال ...
- صدر حديثًا -حكاية يوسف إدريس- للروائى والقاص عمرو العادلي
- معرض -ترس القدس- للفنانة الفلسطينية إيمان حمدية
- كتاب -لحظة تاريخ ـ 30 حكاية من الزمن العربي- لمحمد المنسي قن ...
- صدر حديثا كتاب «الرواية الصوفيــة بين سلطة المرجع وسلطة السا ...


المزيد.....

- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - في أركان الأرض السبعه