أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جهاد علاونه - الديانات الثلاثة والتغيير2














المزيد.....

الديانات الثلاثة والتغيير2


جهاد علاونه

الحوار المتمدن-العدد: 2229 - 2008 / 3 / 23 - 08:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تكتسب الناس عاداتها وتقاليدها من خلال ظروف إقتصادية وتصبح تلك العادات والتقاليد عقيدة دينية مع مرور الزمن وما حركات الإصلاح البروتستنتية والحركات الإسلامية والحركات اليهودية إلاّ محاولة لتخليص الدين من تلك العادات والتقاليد .

وبالمثال على ذلك الحركة الجديدة للسلفيين الإسلامين هي ردة فعل لتخليص الإسلام من بعض عادات الشيوخ والأأمة الإسلاميين والتي أصبحت عقيدة دينية , ويعتقد السلفيين أن كثيرا من عادات وتقاليد المجتمعات الإسلامية ليست من الدين أو من سنة الرسول في شيء وإنما هي إجتهادات لبعض الصالحين لا يلزم المسلم بها إطلاقا .
وبالمثال ألآخر على الإصلاحات البروتستنتية : كانت وما زالت عبارة عن ردة فعل الكاثوليك أنفسهم ضد عادات البابوات والأباطرة التي لم يكن للمسيح شان أو علم بها , وبالتالي يحاول البروتستنت دائما في أن يعيد المجتمع المسيحي إلى حضيرة المسيح نفسه وإلى كنيسته الأصلية .

والعادات والتقاليد تصبح دينا رسميا أقوى من صلب العقيدة الدينية نفسها , والعادات والتقاليد تنشأ غالبا من خلال معطيات إقتصادية تجبر المرأة أحيانا للنزول للعمل وتجبر الرجال في التنازل عن فحولتهم وقسوتهم , وهكذا هو الدين الإسلامي واليهودي والمسيحي .
فحين سقطت مملكة داوود وسليمان وضع الأحبار اللوم على ملوك بني إسرائيل لأنهم إتخذوا من الكنعانيات محضيات وزوجات أجنبيات عن اليهود وتفننوا في فنون الترف ومن أجل ذلك غضب (يهوى) على بني إسرائيل وأوقعهم بيد أعدائهم .

والتاريخ الطبيعي للإنسان يثبت لنا أن الإنسان تتغير عاداته وتقاليده بتغير حياته الإقتصادية , فبني إسرائيل مثلا والذي كان ربهم يسير في الصحراء في خيمة أصبح له بفضل إستقرار البدو بيتا من أربعة زوايا وأعمدة وأقواس نصر , وهذه الحياة المستقرة ليست من طبيعة الإنسان البدوي بل هي من طبيعة الإنسان الزراعي المستقر أي هي من طبيعة الفلاحين وليست الرعاة .
وحين يستقر البدوي بنفسه وروحه وجماله وخيوله في منطقة ماء تتبدل مع الزمن عاداته وتقاليده وتندمج في صلب عقيدته الأصلية وتتغير طبيعته ونفسيته وحبه للأشياء وتظهر عليه علامات التغيير , عند ذلك تتغير العادات والتقاليد وتصبح عقيدة جديدة ينسى بها الإنسان عادات وأخلاق أهله وأجداده وتتغير عقيدته الدينية وتتبدل طرائق الحياة لديه , عند ذلك يظهر المصلحون الدينيون والإجتماعيون وكل واحد يريد أن ينتصر لمذهبه .

وتتقاتل الفقهاء في الشوارع والأندية والكنائس والمساجد والمنتديات الفكرية ويصبح كل فريق متشددا بمذهبه وإصلاحه وتتهم الأطراف بعضها البعض بالتعصب الديني وأحيانا بالضلالة وأحيانا بالكفر وأحيانا بالألحاد وتتدخل الدولة بينهم ومن طبيعة الأنظمة الحاكمة أن تميل مع الأطراف التقليدية المحافظة لأن زمرا منها كثيرة تكون منخرطة في صفوف الجيش وأصحاب قرارات الإعتقالات السياسية وغير السياسية , وتوقع عقوبة الإعدام والقتل على غير المحافظين بتهمة الكفر والإلحاد والزندقة وتوقع عقوبة الموت والقتل والإعدام على بعض التقليديين المحافظين ولكن ليس بتهمة الكفر والإلحاد بل بتهمة خيانة الدولة والنظام وتدبير موآمرات إنقلابات عسكرية على النظام الحاكم .

وهذا يؤدي بالدولة للإنطواء مع الوسطيين المعتدلين .
وحصل هذا الشيء في بداية عهد المسيحية بالمسيحيين حيث شهد التاريخ لهم حمامات دم باردة سنة 70 ميلادية وما زالت لفائفهم موجودة حيث عثر عليها في قرية قمران في البحر الميت جنوب الأردن.
وحصل ذلك في خلال القرن الأول والثاني الهجريين في صدر الإسلام , وقتل السنة الشيعة بتهمة الكفر ومحاولة هدم الإسلام والخلافة الأموية , وتم قتل السنة أيضا على يد السنة بتهمة خيانة الدولة والنظام والخلافة , وكذلك قتل الشيعة السنة بنفس السيف الذي قتلوا هم به وقتل الشيعة بعضهم أيضا لنفس الأسباب التي قتل بها السنة بعضهم بعضا .
إن الدين في مجموعه ليس إلا عادات وتقاليد تصبح دينا وعقيدة أقوى من عقيدة الدين نفسه وتختلط الأفكار القديمة بالعادات والتقاليد الجديدة وتشيع الفوضة بذلك حتى ينتصر أحد المذاهب لنفسه ويقيم عقيدته الجديدة ودينه الجديد .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,342,311
- الاسلام واليهودية والمسيحية وأشكال الصراع 1
- ليس من حق الرجال التصرف بأجساد النساء
- قبلاته يا أبتي !
- اعذريني
- نجاسة الرجال وطهارة النساء
- إمرأة تتحرش بي جنسيا 2
- إمرأة تتحرش بي جنسيا1
- الرجال تأتيهم الدورة الشهرية كما تأتي النساء1
- تعدد الزوجات في الإسلام نظام متخلف
- هل المرأة إنسان؟
- الثقافه والتطور
- رومنسية طقوس الجنس المقدس
- كيف ظهر مذهب السنة ؟
- أول قبلة في حياتي
- من أسرار المسيح
- الرومنسية المسيحية 2
- أسرار المسيحية 1
- هانيبال القرطاجي :رجل واحد ضد روما , وويل للمغلوب
- جسد المسيح الدجال
- عمر الإنسان العربي(سيرته الذاتية )


المزيد.....




- إسرائيل توافق على تطعيم الفلسطينيين الحاملين تراخيص عمل في ا ...
- بمناسبة مرور عام على اتفاق الدوحة.. تراشق الاتهامات بين حكوم ...
- عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى
- -البام- يقبل تعديل -القاسم الانتخابي- ويتراجع عن ترشيح اليهو ...
- مقتل حاكم بحركة طالبان في مدينة بيشاور الباكستانية
- محافظ ذي قار : الاستعدادات الرسمية جارية لترتيب الزيارة المن ...
- وكيل الأزهر يطلق فعاليات مسابقة الجامع الأزهر الأولى لتسجيل ...
- سفير الفاتيكان في بغداد يصاب بفيروس كورونا
- سفير الفاتيكان في بغداد يصاب بفيروس كورونا
- بدران ينعى أحد مؤسسي -الحركة الإسلامية- في نابلس


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جهاد علاونه - الديانات الثلاثة والتغيير2