أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - كمال الموسوي - المواطن العراقي ارهابي حتى تثبت براءته














المزيد.....

المواطن العراقي ارهابي حتى تثبت براءته


كمال الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 6634 - 2020 / 8 / 2 - 02:25
المحور: حقوق الانسان
    


هكذا جميع العراقيون في نظر رجال السلطة بمختلف صنوفهم وبلا استثناء.. لا يعرفون سوى لغة الاتهام ولا يفهمون سوى لغة التسلط وكأنهم رضعوا تعليماتهم السمجة هذه من دروسهم الاكاديمية او من خلال دورات المنتسبين السريعة..
مجرد ما يلبس البدله ينچلب على المواطن ولا يحاورك الا بلغة التعالي والنظرة الفوقية " ياعمي انت خلگ شرطي" بالتصنيف الانساني وعلم النفس مامن شخص يتقدم للعمل في هذه المهنة الا وفيه عقدة داخلية وهؤلاء يشكلون اكثر من 90‎%‎ من صنوف القوات الامنية بمختلف تشكيلاتها، قد يستغرب البعض من هذا الكلام لكنها الحقيقية وانا لا اجامل احدا مهما كان موقعه او موقفه..!
اضافة لهذا كله فالمؤسسات الامنية في عموم العراق لم تكن خاضعة ابدا للمعايير الدولية وليس لدينا مؤسسات تخطط لبناء الشخصية المثالية لرجل الامن وتوضحه له حدود عمله او كيفية تعامله مع القضايا بشكل عام ومع المواطنين بشكل خاص.. لذلك عادة ما تجد رجل الامن " قافل" لا تفهم منه سوى كلمة #افتر_وارجع..

يعتقد رجل الامن انه هو وحده من يمثل القانون وهو الشخص الوحيد في الكون الذي يطبقه ، وان القانون دينا سماويا انزل على صدره في نقطة واجبه وعلى الجميع تطبيق فروضه..!
في يوما مررت على نقطة تفتيش مشتركة ، اوقفني شرطيا فيها وكان يقف الى جانبه ضابط مرور برتبة نقيب.. هويتك.. اعطيته..! ارجعها قائلاً لي ( هويتك هذي 25 الف نطلعه من السعدون) قلت له.. ( هذا كلامك مردوده عليك ولا تنسه انت تعينت بعشر ورقات ووزيرك اخذ المنصب بعشرة ملايين دولار) اني هذا تخصصي المفروض اذا تشك بيه تحيلني للقضاء لا تتهمني بالباطل.. اعتذر مني ضابط المرور قائلا معذرة اخي احسبها علينه وتوكل بالله..!
ما قام به البعض من العناصر الامنية هذا اليوم اتجاه المواطن " المراهق من عمل اجرامي لا يمت الى الانسانية باي صلة، وغيره من تجاوزات يجب ان نقف عندها وان نقول كلمتنا، لسنا بالضد من تطبيق القانون ولكننا نرفض تماما التجاوز على المواطنين بأسم القانون، ما بيني وبينك هو القانون لا حلاقة الرأس والتجاوز على الاعراض والتشهير الفظيع بهذه الطريقة القذرة، انت رجل يقال انك تمثل القانون والدولة ولا ان تستغلها لاحداث الضرر والفوضى داخل المجتمع الواحد.
جميع مؤسساتنا خردة وجميعها تنظر الى المواطن بنظرة ازدراء و دونية... العراقي المواطن الوحيد في كل العالم الممنوع من مراجعة موظفي اي مؤسسة الا من نوافذ غرفهم المثلجة ، تاركين المواطن عرضة لحرارة الدفع الخارج لمكيفات التبريد.. العراقي المواطن الوحيد الذي يقف طابورا لساعات تحت ظروف الجو وتقلباته كي تنجز ابسط اوراقه..
لا كرامة لاي عراقي في العراق




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,890,209,512
- اتركوا عمامة رسول الله ص
- رسالة الى الحضن العربي
- جنوبي انا حد النخاع
- لماذا انا ابكي الشهداء حد الموت
- انا خجل من الدفن في مقابر الشهداء
- كرستاله وصوتها يمشي معي
- كما مات الفن
- لازال جرحك في راسي يا علي
- رسالة الى الجيش الأبيض
- رسالة الى معالي وزير التجارة العراقي
- رسالة الى معالي وزير الصحة العراقي
- الجلوس في حضرة دجلة
- امرأة وسبع عجاف
- سمسمه والجسد الزجاجي
- كورونا الأوقاف والشؤون الدينية
- دكتاتورية كورونا والأحزاب المعارضة
- لن اموت في الكورونا
- ويعبدون غير الله في العراق آلهة
- ولادة من خاصرة الجدار
- لو كان ابي مرجعًا


المزيد.....




- بريطانيا تضغط على فرنسا لوقف تدفق المهاجرين إلى أراضيها
- مدن إسبانية ترحب بالمهاجرين: نحن بحاجة لأناس هنا
- العراق... تفكيك خلية إرهابية في نينوى واعتقال جميع عناصرها
- الرئيس اللبناني يتلقى برقيات تضامن من الأمم المتحدة وتعزية م ...
- الأمم المتحدة ترسل 50 ألف طن قمح إلى لبنان
- بريطانيا تضغط على فرنسا لوقف تدفق المهاجرين إلى أراضيها
- المفوضية السامية لحقوق الإنسان تعرب عن قلقها بخصوص قيود الإن ...
- القضاء الإيراني يعلن اعتقال 5 بتهمة التخابر لصالح إسرائيل ود ...
- تمديد الاعتقال الإداري للنائب الأسير محمد أبو طير للمرة الثا ...
- مفوضية اللاجئين: حصيلة قتلى انفجار بيروت تشمل عشرات اللاجئين ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - كمال الموسوي - المواطن العراقي ارهابي حتى تثبت براءته