أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - خمارة في أصيص الياسمين














المزيد.....

خمارة في أصيص الياسمين


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6354 - 2019 / 9 / 18 - 10:13
المحور: الادب والفن
    


1

حين أكتب عن الحب
احتاج إلى نظارة تقيني من لهيب الكلمات
دونها ..
انحني كثيرا
ولن اكتب من حمى الصور

2

أخشى من الإدمان .. في عمر العطالة
فكلما قلبت صورة تحت لساني
ابتلعت كأسا من ترياق الكهولة
لتتبعثر الصور في اللعاب
ولتجتمع الكؤوس ..
خمارة مع وجه الصباح

3

الأيام تزغرد في وداع الفصول
والخريف يسكنني من تطاير شرفاته
في المقهى .. صبية تلملم أعقاب الكلمات
تغزلها .. تنسجها .. تحبكها بلغة الشعراء
وتلفها تبغا فوق أركيلة
تنفخ فيها .. لتراقص شوارب العجائز
وهي تتدلى من قصص غرام
مرمية فوق أمواج الزمن

4

مرة واحدة .. وربما أكثر
سمعت من بين أناملها ..
تسطر على قماش مطرز باللازورد .. حبيبي
ابتلعتها رياح الشهرة في مضائق الترحال بين الحرف والكلمة
فأعلنت الحرب على الماضي
لتقلب الطاولة على أصيص الياسمين

5

لا أعرف عيد ميلادي .. بالضبط
كي أشعل على حافة قلبي .. دموعكِ
وهي تصطك بأسناني المنخورة
من اختبارات سنين القحط في بلدي
ولا عيد ميلادكِ
كي أنام الليلة كلها مغمي العينين
فإني .. لا أجيد الرقص على أصابعي
في المناسبات القومية

6

مللتُ لعبة الاختباء بين بتلات التوليب
لألتقاط أنفاسكِ خلسة وأنتِ ..
تسرقين الرحيق من لهاثي
وكل ظنكِ ..
أن عطرا يفوح من بين عينيكِ
أريد الخروج إليك
أريد إعلان التمرد عليك
فامنحيني قبلة تحت عين الشمس
لأقلع عن ظاهرة تدخين سموم الحشرات
عوضا عن شفتيكِ

١٦/٩/٢٠١٩





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,448,681
- رقصة في فنجان حامل بوجهي
- الهجرة إلى الكلام
- لقطة مشوهة
- الطريق إلى الوجع .. يمر من كفي
- ندبات السقوط
- الطبعة الأخيرة من الحب
- سكون اللحظات
- إيقاعات خيول النزوات
- ١ + ١ = جنوني
- قروي يجيد الرسم بالكلمات
- شخير أزقة المناحات
- غنائم حوافر الفحولة
- مقتطفات من سفر الترويض
- عسر الولادة
- سنارة من قوس قزح
- لهيب من صرخة لالش
- ضجر الفراغات
- رحلة في سفر الهزائم
- استقالة من طواحين الهواء
- بطاقة من بريد الاشتياق


المزيد.....




- مشروع فني يُعيد إحياء أجمل مشاهد الأفلام وأبرز نجوم السينما ...
- جائزة البوكر: 7 نصائح تحسن مهارتك في الكتابة
- مارغريت آتوود وبرناردين إيفاريستو تتقاسمان جائزة بوكر
- خنازير عملاقة في الصين.. كيف تنبأ فيلم -أوكجا- بالمستقبل؟
- تطبيقات مجانية للأفلام الرقمية والموسيقى والكتب الإلكترونية ...
- بالفيديو... فنانة خليجية تصدم جمهورها بمظهرها الجديد
- هذا ما ابلغه العثماني للنقابات والباطرونا
- الجزائر تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء السياحة والثقافة ال ...
- وزير الصحة الجديد يلتقي النقابات.. ويتخد هذه القرارات لانقاذ ...
- من هي سولي نجمة موسيقى ال -كي بوب- التي سببت وفاتها ضجة عبر ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - خمارة في أصيص الياسمين