أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جمشيد ابراهيم - شعوب الحمير و البعير 2














المزيد.....

شعوب الحمير و البعير 2


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 6092 - 2018 / 12 / 23 - 17:30
المحور: كتابات ساخرة
    


شعوب الحمير و البعير 2
المشكلة الكبرى في المناطق الحارة هي ارتفاع درجات الحرارة خاصة في الصيف بسبب تلوث البيئة و مشكلة تصريف الزبالة و لانها تشكو الان من شحة الماء و الكهرباء فكيف اذا ارتفعت درجات الحرارة - و هناك اخبار غير سارة ايضا لشعب المدمنين على شرب البيرة او الشعب الالماني لانه سيرتفع سعر البيرة بارتفاع درجات الحرارة وفق العالم الصيني Wie Xie من جامعة بكين فكلما ارتفعت درجات الحرارة قل حصاد الشعير و هذا يعني بان الرجل الالماني سيعاني من النقص في اهم مادة غذائية يومية و بالتالي يتدهور مزاجه و هذا قد يؤدي الى ارتفاع نسبة الطلاق و تحطيم العائلة بكاملها و انخفاض نسبة مشاهدي العاب كرة القدم لان الالماني لا يستطيع التفرج بدون شرابه اليومي المفضل.

لارتفاع درجات الحرارة فوائد اسلامية من ناحية اخرى فمثلا ستنخفض نسبة استهلاك الكحول خاصة العرق لان الانسان بطبيعته يميل الى شرب الكحول في الجو البارد و هذا هو سبب مشاكل الادمان على الكحول في المناطق الباردة كالنرويج و هذا يعني ارتفاع سعر الكحول و ارتفاع نسبة المؤمنين المسلمين و لكن المؤمن يحتاج بدوره الى الماء للتوضؤ و هذا يعني ايضا بانه سيكون امامه خيارين اما ان يترك الصلاة و الكحول معا او يتوضأ بالتراب كما في زمن الحمير و البعير. هذا و ان الانسان سوف لا يستطيع قيادة السيارات كما يريد بسبب تلوث البيئة و عليه اما ان يكتفي باستعمال الدراجات الهوائية او يرجع الى زمن الحمير و البعير.

سوف يزداد الاقبال على المثلجات و الماء و المرطبات بزيادة درجات الحرارة و لكن المشكلة هنا هي شحة الماء و جميع مصادر الماء و عدم توفر الكهرباء. تصور الان ماذا يحدث للعائلة و العلاقات الزوجية و الاجتماعية و الاقتصادية و النظافة و الحالة الصحية ... بارتفاع درجات الحرارة و شحة الماء. نحن على ابواب كوارث بشرية بيئية رهيبة و لربما لا تستعيد الارض توازنها الا بانتهاء عصر الانسان بعد بضعة ملايين من السنين.
www.jamshid-ibrahim.net





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,257,780
- شعوب الحمار و البعير
- مزاج الخمر و نطفة امشاج
- عالم الكلمات الرنانة
- اعوذ برب التراب
- مشاريع الهوية و الهاوية
- رقص العرب من الماضي الى الحاضر
- من البعيرية الى العربية 5
- افعال تبارك و تعالى
- اهمية العربية السعودية
- تخاف ان تختنق
- قصة الخبز في العربية 3
- الف خاشقجي و خاشقجي
- الفضل من الفضلات
- المحاربات الشابات الكورديات و جائزة نوبل
- رذائل الرد
- الزكاة و غسيل الاموال
- حدود عند
- كيف تشعرين / تشعر بوجهك؟
- انا الكافر
- شبح الوحي في الافق


المزيد.....




- صحيفة إيطالية: الإدارة الأمريكية ستعارض استقلال الصحراء
- نادي الشباب الريفي بقرية بئر عمامة.. من مكان مهجور إلى مقر ل ...
- في سباق إيرادات أفلام عيد الأضحى... عز يتصدر وحلمي يفاجئ الج ...
- السجن لفنان مصري شهير لامتناعه عن سداد نفقة نجلته
- تنصيب رجال السلطة الجدد بمقر ولاية جهة الشرق
- وفاة الممثل الأمريكي بيتر فوندا.. أحد رموز -الثقافة المضادة- ...
- بالفيديو... موقف إنساني لعمرو دياب على المسرح
- الفنانة أمل حجازي تشكر السعودية على تكريمها: -معودين على كرم ...
- الإيرلندي ليس تعاونهما الأول.. ثمانية أفلام جمعت دي نيرو وسك ...
- الشاهنامة الفارسية دعاية الحرب العالمية الثانية.. حكاية هتلر ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جمشيد ابراهيم - شعوب الحمير و البعير 2