أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جاسم محمد كاظم - شكرا للاحتباس الحراري














المزيد.....

شكرا للاحتباس الحراري


جاسم محمد كاظم

الحوار المتمدن-العدد: 6064 - 2018 / 11 / 25 - 14:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تعودنا سماع وتصديق كل شي تقوله ناسا بخصوص الفلك والطقس وأخبار الكواكب وإذا قالت ناسا فصدقوها فالصدق الصدق ما تقوله نوسة .
لكن ناسا حالها حال أي مؤسسة رأسمالية تخفي الكثير ولا تفصح ألا بالقليل والقليل جدا جدا .
ناسا وكل علماء الأرصاد ومختبرات البحث تكلمت حدد الملل بتخمة الكلمات عن الاحتباس الحراري وكيف سيسخن جو الأرض منذ منتصف القرن العشرين وربما سيصل في غضون ال50 سنة القادمة إلى مرحلة لا يمكن للبشر من السكن على كوكب الأرض.
خبر مذهل مليء بالتشاؤم لان البشر المقصود هو البشر الأوربي وليس غيرة.
تعودنا قي العراق منذ متصف العقد التسعيني على حالات الجفاف وارتفاع درجات الحرارة إضافة إلى قلة مناسيب الأمطار أو انعدامها تماما في بعض السنين و نسينا موسم الأمطار وكيف كنا في سبعينات القران المنصرم نمشي وسط الأطيان ونسمع صوت قصف الرعد أثناء الليل .
اليوم تغيرت الصورة تماما وبدا أن السبب غير معروف لماذا حل المطر بأرضنا من جديد أشبة بالشلالات.
الشيء المسكوت عنة في الأخبار الاحتباس الحراري الذي أوقف كل شي حتى معدل التبخير من المحيطات وووصل الأمر إلى ذوبان وهجرة البطريق عن أرضة وموت الدب الأبيض ذو الفراء الرائع .
أخبار تناقلها القنوات والصحف والمواقع أكثر من تناقل أخبار الموت والدمار لكن الحقيقة المعكوسة والمخفية تقول بان الأرض قد عادت مجددا للتغيير وهناك دورة فلكية أخرى وتغييرات جمة وان هناك عصرا آخر تتغير فيه الموازين نتيجة الاختلال وفقدان التوازن بحيث انعكست عقارب الزمن وحل الجفاف بأرض شارليمان وقلب الأسد وأصبح التصحر يهدد أراضيها ووصل الذهول بان نهر الراين الرائع قلت مناسيبه وظهرت الأرض في جوانبه إلى حد اقرع جرس الإنذار في ارض الساعات السويسرية .
والملاحظات العينية التي رأيناها أن غيوم أوربا بدأت بالانتقال نحو الجنوب تاركة ارض التاندرا معرضة للشمس في كل المواسم لتعبر رويدا رويدا بحر الروم العظيم وتصل إلى ارض يعرب من جديد لتعيد ألينا ذيول العصر الجليدي .
بقيت غيوم أوربا تغطي ارض سومر وأكد إلى منتصف حزيران من العام الماضي و أصبح صيف مسيوبوتاميا الحارق اقل حرارة في حالة استثنائية يبررها أصحاب العمائم وريزخونات الجوامع إلى المثال لأنهم يجهلون أن السب الرئيسي الذي أعاد هذه الغيوم الرعدية في الشتاء إلى هذه الأرض وجعل شتائنا غزيرا بأمطار متدفقة اكتسحت فيها السيول غير المتوقعة كل شي .
الزمن يغير خط سير ة لان جدل الواقع يستمر بالصعود الحلزوني مغيرا كل شي فلا ثبات في التاريخ لان قانون الحياة الثابت أن ثابت الحياة هو متغيرها دائما ..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,862,434,657
- من يستطيع المساس بدولة – ا لرهبر - الأميركي
- إبادة الثروة الوطنية لصالح الطبقات البلوتوقراطية
- كيف نصدر أيدلوجيا العصر البطولي المنقرضة إلى العالم التكنولو ...
- منصب الوزير القيادة والإدارة العليا للوزارة والمؤسسة
- كيف تحرر السلطة الجديدة مؤسسات الدولة من احتلال الأحزاب الدي ...
- من يوجه الصفعة الثانية لإيران ؟
- وستصلون إلى حكم الصبيان
- أميركا – إيران واحتمالات المواجهة - موازين القوى
- بعد 30 سنة على نهايتها - هل كانت الحرب العراقية - الإيرانية ...
- سلطة العبادي . مماطلة المتظاهرين حتى عاشوراء ..وظهور الشمر و ...
- الحلقة المفقودة في المظاهرات العراقية
- الخطوات العاجلة لإنقاذ الميزانية العراقية من نهب لصوص الطوطم
- مأساة الاقتصاد العراقي القاتلة ..هكذا تسرق الميزانية
- مقاطع من روايتي ..... انحسار الظل الزاخر
- كم كان التاريخ كاذبا
- كيف نفسر الصمت الأميركي من لصوص العراق ؟
- نحن والخوارج وانهيار الرمز الديني
- في ضوء نتائج الانتخابات البرلمانية دعوة لإعادة هيكلة الحزب ا ...
- هكذا يكون الإصلاح في ارض العراق
- مهزلة اسمها .عرسنا الانتخابي لا يعرف الطبقة وشكل الدولة


المزيد.....




- منظمة الصحة: لا عودة لما قبل كورونا -في المستقبل المنظور-
- تقارير: تسجيل أعراض خطيرة مرتبطة بـ-كورونا- لدى أطفال أقل من ...
- السودان يعلن عن تقارب بينه وبين إثيوبيا في مفاوضات سد النهضة ...
- دواء يستخدم لعلاج كورونا له آثار جانبية خطيرة
- بعد فشل المفاوضات... مصر: نأمل عدم اتخاذ إجراءات أحادية
- سوريا: القرار الغربي في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية يعتبر ت ...
- 6 فوائد صحية مدهشة لتدليك الأذن كل صباح
- -رويترز-: الولايات المتحدة أفرجت عن لبناني على صلة بحزب الله ...
- الرئيس التونسي: لن أتشاور مع أي كان بشأن حكومة جديدة
- رسميا.. دودا يفوز بولاية رئاسية جديدة لمدة 5 سنوات في بولندا ...


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جاسم محمد كاظم - شكرا للاحتباس الحراري