أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - أردّد بغدادمرحى














المزيد.....

أردّد بغدادمرحى


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 5961 - 2018 / 8 / 12 - 05:44
المحور: الادب والفن
    


أردّد بغداد مرحى

غنّنا
غنّنا
فالعصافير كانت تغنّي
وتمرح فوق الغصون
وتصلّي خلال المطر
كان عرس الطبيعة أم رقصات الطيور
ام الدورة الالف يوم استدارت دهور
حزن بغداد ام عرس بغداد
قدّاحها منذ عصر الرشيد
وانطلاق النشيد
يوم رقص الطيور (القوان) يدور
وبغداد في بدلة العرس
غزلانها كنّ يمرحن
دجلة سكرى
وما بين جرفين تشرق خضر القناديل مثل النجوم
أردّد بغداد مرحى
هنا المسرح البشري
هنا جنّة الله
تلك الليالي النواسيّة الحلم
بغداد تحت القمر
وعبر البساتين
يوم تدلّى الثمر
من غصون الزمان
من أصالة هذا الشجر
سرت في موكب الانس والفرح المزهر
صحت بغداد أخشى انطلاق سهام العيون الشرر
اغنّي ربيعك عبر الدهور
تكاد القناديل في الموكب
تطوف على موج نهر الحبور
انقلبت
ارتعبت
هلعت
رجعت
الى يقظتي
كان حلمي
صدمة رقصت عندها
طواويس بغداد
غربان نخل العراق
لكم قد تمنّيت صحوي
ذهبيّ السطور
وفضّيّ في صفحة الليل
والأرض خضراء
تغرق بالنور والحور
يدرجن بين القصور
فوق عشب الزمان
ويومك بغداد يوم السرور
حرثت
نثرت
بذور الزمان
لأدرج في ظلّ بستان بغداد
أطلق حنجرتي مثل بلبل
ينشد في صبح بغداد أحلى الاغان
أقول لمن كان يبحث عن وجه بغداد
بغداد وجهك
في الرمل
في الماء
في الطين
في العشب
في ورق التين
في الطلع بين دوالي العنب
وفي حدقات العرب
وفي الشمس
في البدر
في نجمة الصبح
في الجبّ
في السجن
في جدائل كلّ النساء
وفي صرخات الطفولة
في خرج قافلة للّصوص
وفي الجمعات
بشارع شاعرنا المتنبّي
وفي لوح تاريخ كل العراق
ومن تحت لوح جواد
بكيت فكانت دموعي
تغطّي جبينك بغداد كلّ العراق





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,237,166
- سمفونيّة بغداد
- ما تمنّيت ولكن
- الزقّورة
- التحليق وصفّارة الرابية
- بين ادم وادم
- الانسان الوارث
- السير وراء القافلة
- الدعاة الكذبة
- الشرارة والحريق 2
- الزاجل وعقارب الساعة الرمليّة
- فوق مظلّتي مطري
- الدوّامة داخل البئر
- سقوط الكرة في الملعبين
- كلماتي
- دوران في المجهول
- صوت في الزحام
- الشرارة والحريق
- بين المملوك وقيصر
- النجوم اللوامع
- كنت اكتب


المزيد.....




- عراك واشتباك بالأيدي في حفل توزيع جوائز مهرجان بارز للموسيقى ...
- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - أردّد بغدادمرحى