أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر عبد الكاظم حسن - قراءة في نتائج الانتخابات العراقية..














المزيد.....

قراءة في نتائج الانتخابات العراقية..


عمر عبد الكاظم حسن

الحوار المتمدن-العدد: 5877 - 2018 / 5 / 19 - 23:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تؤشر هذه الانتخابات التي جرت في ٢٠١٨/٥/١٢بوضوح تام إلى بداية زمن جديد زمن انحسر فيه المد الطائفي والقومي والاثني والعشائري وجميع الثقافات الفرعية بشكل جزئي مما يشكل بصمة امل نحو عراق جديد عراق يسير ببطى شديد لكن بامل كبيرعلى سكة الخلاص صوب الهوية الوطنية العراقية الهوية الجامعة ....
فنتائج الانتخابات تدلل بما لا يقبل الشك اننا أمام مرحلة جديدة مرحلة إعادة الهوية الجامعة والتي أسست لبناته الأولى ساحة التحرير في الحراك الجماهيري الذي انبثق من رحم المعاناة ضد سلطة توغلت بالفساد ودقت آسفين الكراهية والصراع بين مكونات الشعب الواحد إضافة إلى ولاءها الخارجي ..
تكلل هذا الحراك الجماهيري والحركة الاحتجاجية بالتحالف في قائمة واحدة هي قائمة سائرون والذي كان مادته الأولى العلمانيين بمختلف توجهاتهم ومشاربهم والصدريين بزعامة السيد مقتدى الصدر..
خاضت هذه القائمة المعركة الانتخابية معتمدة على الخطاب الوطني ومتكئة على مطلبين اساسيين مطلب الطبقات المسحوقة والمحرومة من ابسط سبل العيش ومطلب الطبقات الواعية باسترداد الهوية الوطنية الجامعة هوية الأمة العراقية الهوية الكابحة للصراع بين مكونات الشعب الواحد إضافة إلى الماكنة الإنتخابية النشطة للصدريين فحصدت أعلى المقاعد البرلمانية .
أمام هذه القائمة خيارين إما تذهب وتشكل الحكومة بعد أن تتفاهم مع الكتل السياسية ويكون اختيار الحكومة ابتداءا من رئيس وزرائها وباقي الكابينة الحكومية من التكنوقراط إلى اقصى حد ممكن كما صرح السيد الصدر بتغريدته على تويتر قبل يومين...
او تحاول تأسيس مفهوم غاب عن العملية السياسية طيلة الفترة السابقة مفهوم المعارضة فتكون معارضة نافعة شرسة تراقب عمل الحكومة تحت قبة البرلمان ..
وبذلك ستحصد من معارضتها هذه أن شاءت أن تعتمدها كخيار استراتيجي تحت قبة البرلمان اعلى المقاعد في التنافس الانتخابي القادم لمجالس المحافظات وبالتالي اذا عملت بجدية وإخلاص في مجالس المحافظات لما سيلمسه المواطن من خدمات تمس حياته مباشرتا ستحصد ضعف ما حصلت عليه من مقاعد برلمانية في هذه الانتخابات او ربما اكثر مستقبلا في الانتخابات المقبلة لعام( ٢٠٢٢) .
بدون هذين الخيارين ستفقد هذه القائمة بريقها وزخمها ومناصريها وسينفرط عقدها مستقبلا .....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,805,317
- معركة الترويض ..انتصار العلمانية ....
- خطر الاعام الموجه .....
- أكذوبة الدولة المدنية .......
- الاسلام السياسي طاعون العصر .....
- أسطورية ألسلمية العراقية ..
- بؤس السياسة...
- انها الحرب مرة أخرى!
- ((لمحة من تاريخ العراق المليشياوي ))ج2
- ((لمحة من تاريخ العراق المليشياوي )) ج1
- (((العدالة المدنية والمساواة . الغائبة في العراق تهدد وجوده ...
- (((السقوط .... خاطرة في ذهني )))))
- (((التيار الصدري ..قد يكون أخر رهان لانقاذ العراق من جحيم قا ...
- (((((انكسار الذات .....ووهم الانتصارات )))))


المزيد.....




- حسن نصرالله يعلق على مظاهرات لبنان واستقالة الحكومة ومن يتحم ...
- وداعا نادين جوني.. رحيل الأم التي تحدت المحاكم الشرعية في لب ...
- قطر: الخلاف بين إيران والعرب ليس طائفيا بل من أجل النفوذ
- زاخاروفا تتحدث عن محطات في مسيرتها المهنية
- بعد ساعات من اعتقاله.. المكسيك تطلق نجل إمبراطور المخدرات إل ...
- تجميد الحسابات البنكية يهدد بانهيار عشرات الجمعيات الأهلية ف ...
- غضب وعنف في شوارع لبنان
- بعد اختيار منتجعه لقمة السبع.. اتهامات لترامب بالفساد وخرق ا ...
- بعد شهرين على خروجهما الإجباري من عدن.. وزيران بحكومة هادي ي ...
- وسط احتجاجات وقبل 12 يوما من الموعد.. تصويت تاريخي بالبرلمان ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر عبد الكاظم حسن - قراءة في نتائج الانتخابات العراقية..