أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد عبد القوي - أنا أفكِّر إذاً أنا أكون (موجود) ...هل (ديكارت) مصيباً ؟!














المزيد.....

أنا أفكِّر إذاً أنا أكون (موجود) ...هل (ديكارت) مصيباً ؟!


محمد عبد القوي
الحوار المتمدن-العدد: 5799 - 2018 / 2 / 26 - 00:48
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


يوجد الإنسان لأنه قادر علي أن يوجد، علي أن يحيا بكل ما في حياته من إحتياجات عدة، ومدي تغلُّبه علي إحتياجاته، أي مدي قدرته

إنني أفكِّر لأنني أحيا، ولا أحيا لأنني أفكِّر، إن أفكارنا دائماً تعبيرٌ عنا، ولسنا تعبيراً عنها بأي حال، ولو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار، لكن الشعوب العظيمة هي من تصنع الأفكار العظيمة أما الأفكار العظيمة لا تصنع شعوباً عظيمة، بل إنها أحياناً تكون معجِّزةٌ لها، تماماً كما نري في خرافات مروِّجي الإعجاز العلمي وغيره، الذين يستخدمون الأفكار العظيمة لتأكيد أيديولوجيتهم وتغييب عقول الناس، والنتيجة هي شعب مغيَّب يعاني من الذهان العقلي والتردِّي المذري والتخلف المقيت

إن الإنسان هو صانع الأفكار وليس العكس، لأن كل جهاز يصنع عمله، ولا يصنعه عمله، أما إذا أفترضنا أن قصد (ديكارت) كان (القدرة) علي التفكير فهذا إفتراضٌ بعيد لأنه لم يكن دقيق نهائياً، فقد كان عليه أن يقول (أنا أفكِّر، وأشعر، وأسير، وآكل، وأشرب، وأحب، وأنفعل بالأحداث، وأبدع علوماً وفلسفات، وأُطعِم الناس والكائنات ...إلخ) بدلاً من (أنا أفكِّر) فقط أو يختصر الأمر كله ويقول (أنا أحيا)
قد يجادل البعض ويقول : أن التفكير سبباً في ما يفعله الإنسان، وأرد عليه ببساطة وأقول : أن هناك أشياء يفعلها الإنسان لا علاقة لها بالتفكير ولا بعقله، بل هي تكون أحياناً ضد العقل وضد المنطق وضد المصلحة الذاتية، لأنه يفعلها بمشاعره وإنسانيته، أي بوجوده، أي بكينونته، أي بحياته ولنا - مثال من ضمن المئات - في حب القلب المضاد للعقل نهائياً خير مثال علي ذلك

لهذا لم يكن ديكارت مصيباً في فلسفته تلك، أوعلي الأرجح لم يكن دقيقاً كما بيَّنت .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,913,398,203
- لماذا أحب الكتابة ؟!
- هل يُمكِنْ أن يكون للقمر - قمرٌ آخر تابع ؟!
- كلمة لرجال الدين
- لماذا يجب الفصل بين الدين والعلم ؟!
- ما فائدة التعرُّض للشمس ؟!
- القرءان الكريم ليس كتاباً علمياً
- الحب - محور حياة الإنسان
- سطورا من التراث الفلبيني لها حكمة بليغة
- نظرة فاحصة للتراث الشيعي
- إنتقام قريش من الإسلام ونبي الإسلام
- الكهنوت والدين ...مختصر علاقة متضادة
- متي نكون متقدمون ؟!
- إحذر من مقولة (السلف الصالح)
- قصة علم الغدد الصمَّاء
- السؤال ...سر التحضُّر
- معجزة - إسمها - الجسم البشري
- ماذا لو عرف العرب الفرق الجوهري بين الفكر والشخص ؟!
- نحن آكلين لحوم البشر
- التَيَقُّنْ - منهج بدائي
- الإستهانة بعقل المتديِّن وسلبه من أخطر الآفات المجتمعية


المزيد.....




- ضابط نووي أمريكي سابق يحذر من استراتيجية ترامب: تزيد احتمال ...
- أسبوع الموضة في لندن..الجنس في عصر -أنا أيضاَ-
- "فورت ترامب".. هل تؤسس لحضور عسكري دائم على حدود ر ...
- لماذا ترك معاذ ألمانيا وعاد إلى إدلب؟
- القبض على رجل في الهند -حبس أخته لمدة عامين وعذبها بشكل وحشي ...
- "فورت ترامب".. هل تؤسس لحضور عسكري دائم على حدود ر ...
- غضب بلبنان لتسمية شارع باسم متهم باغتيال الحريري
- طيلة ثماني ساعات.. طارق رمضان يواجه متهمة جديدة
- مجلس القضاء يستغرب من مطالبة العبادي للبرلمان
- بعد الجزائر...الهتاف لصدام حسين في دولة أخرى ضد فريق عراقي


المزيد.....

- التحليل النفسي: خمس قضايا – جيل دولوز / وليام العوطة
- نَـقد الشَّعب / عبد الرحمان النُوضَة
- التوسير والرحلة ما بين أصولية النص وبنيوية النهج / رامي ابوعلي
- مفاهيم خاطئة وأشياء نرددها لا نفطن لها / سامى لبيب
- في علم اجتماع الجماعة- خمسون حديثا عن الانسان والانتماء والا ... / وديع العبيدي
- تأملات فى أسئلة لفهم الإنسان والحياة والوجود / سامى لبيب
- جاليليو جاليلي – موسوعة ستانفورد للفلسفة / محمد صديق أمون
- نفهم الحياة من ذكرياتنا وإنطباعاتنا البدئية العفوية / سامى لبيب
- أوهامنا البشرية - وهم الوعى وإشكالياته / سامى لبيب
- أساطير أفلاطون – موسوعة ستانفورد للفلسفة / ناصر الحلواني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد عبد القوي - أنا أفكِّر إذاً أنا أكون (موجود) ...هل (ديكارت) مصيباً ؟!