أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سارة يوسف - احرف لا تقرأ














المزيد.....

احرف لا تقرأ


سارة يوسف
الحوار المتمدن-العدد: 5358 - 2016 / 12 / 1 - 19:17
المحور: الادب والفن
    


احرف لا تقرأ
سارة يوسف
عندما حرمت نفسي منك عرفت انني الغيت نصف عمري او اكثر.. يومها نظرت الى المرأة الكبيرة في غرفتي كأن عيونك مازالت معي ..
انا تغيرت كثيرا. .. امتلكت الهدوء والسكينة واصبحت ارى العالم اكثر وضوحا .... اصبحت عيوني تعكس جمال الارض .. الدين المذهب اللون او الجنس .. ليست ذات اهمية عندي هناك اولويات اخرى. الحياة اوسع من كل هذه التفاصيل التافهه و المملة ياسيدي .. لديك لحية مع اني اعشقها وانا قربك ... هي الان غير جميلة.. ارتديت الثوب القصير. العطر الذي تفضله غادر جسدك .. القررات اختلفت ايضا الامور تدار بمنظار شيخك الجليل .. ابعدتني عنك ولم تصطحبني معك .. وما عاد هاتفك الجوال يحمل صورتي ورقمي !! .. اختفيت فجأة ..
اصبح الموت هو غايتك .. بعد ظهور الحور العين ... سبعون الف ام اكثر ؟؟؟!!والغلمان كم ؟!! .. اجبني رجاء هذا هو فردوسك وضالتك
اتفق معك ليس هناك مكان للمنافسة بيني وبينهم ... انا انسانة .. وهم حلم الصحراء القاسية الجائعة للنساء الجميلات العذارى . ..قرار الابتعاد اتخذته .. حاولت ان نتفاهم علك ترجع لي لكننك اقفلت قلبك ...

من الجميل ان اكتب لك هذه الكلمات رغم اني متأكدة انك لن تقرأها او تداعب احرفها وتسعد كما انت في الماضي .. اما انا ساخبرك سرا .. انا كذلك سعيدة جدا اكثر من اي وقت مضى ليس لانك لست معي بل لان الله لم يخلق لي تلك الجنة التي تتمناها وتدمر كل شئ جميل من اجلها ..
سارة يوسف





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ازهار ثوب امي الازرق
- مشهد من موطن الاحزان
- مشهد في قاعة تولستوي
- بنطلون جينز
- الطريق
- لوحة
- عشق .. وكرة.
- تعقيب على مقالة السيد سجاد ا(الحشد .. يلقم مقتدى الصدر ..بحج ...
- أسبيون .. انا والامس
- أسبيون ..انا والامس
- حبك .....وانا
- مدينة الشرق والدكتور جون
- اخطاء الحياة المتكررة
- ارض الخراب. النص الثاني
- اشياء صغيرة النص الخامس
- اشياء صغيرة النص الرابع
- ارض الخراب
- اشياء صغيرة. النص الثالث
- اشياء صغيرة النص الثالث
- اشياء صغيرة ... النص الثاني


المزيد.....




- المغرب يسحب سفيره من الجزائر
- فرضية التسمم تعود بشأن وفاة بابلو نيرودا
- ابن خلدون وحوار الحضارات بمؤتمر دولي في تركيا
- هل رحل الشاعر التشيلي بابلو نيرودا "مسموما"؟
- نجوم هوليوود خارج -أزمة التأشيرات- بين أنقرة وواشنطن
- هنا لن تشعر بالملل! (صور)
- هل رحل الشاعر التشيلي بابلو نيرودا "مسموما"؟
- إصدار الأعمال الشعرية الكاملة للشاعرة الإيرانية الشهيرة فروغ ...
- لوبيتا نيونغو تنضم لمتهمات واينستاين بالتحرش
- الاعلان عن قائمة ضيوف معرض الشارقة الدولي للكتاب


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سارة يوسف - احرف لا تقرأ