أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حذام الودغيري - - المُسِنّون - قصيدة غنائية ل جاك بريل ( مترجمة من الفرنسية)














المزيد.....

- المُسِنّون - قصيدة غنائية ل جاك بريل ( مترجمة من الفرنسية)


حذام الودغيري

الحوار المتمدن-العدد: 5348 - 2016 / 11 / 20 - 16:59
المحور: الادب والفن
    


المسنّون لا يتكلمون
أو فقط أحيانا بطرف أعينهم،
المسنّون فُقراءُ و إن كانوا أثرياء
لم تعد لديهم أوهام،
وقلوبهم تكفي لاثنين.
بيوتهم تعبق بالزعتر والنظافة والخزامى
واللغةِ القديمة،
وباريس نفسها تصبح بلدة صغيرة لمن عاش طويلا.

ألأنهم ضحكوا كثيرا، تصدّع صوتهم
كلّما تحدثوا عن أمْسِهم؟
أم لأنهم بكوا كثيرا ،
مازالت دموع تتلألأ في جفونهم؟
وإذا ارتجفوا قليلا،
ألأنهم شاهدوا الساعة، في الصالون، تهرِم،
الساعة الفضية التي تهِرّ و تقول نعم، تقول لا،
ثم تقول : أنا في انتظاركم؟

المسنّون لا يحلمون
كتبُهم تغفو
وأدواتُ عزفهم مغلقة
القط الصغير مات،
و خمرُ الأحد الحلوُ ما عاد يطربهم.
المسنّون لا يتحرّكون
حركاتُهم مثقلةٌ بالتجاعيد
وعالمُهم يصغر كل يوم،
من السّرير الى النافذة،
ثم من السّريرالى الكرسيّ ،
ثم من السّرير الى السّرير.
وإن خرجوا يوما، ذراعاً في ذراع،
بأثوابهم الجامدة
فلكي يتبعوا، تحت الشمس،
جنازةَ عجوزٍ أكبر،
ليحضروا دفن امرأة أبشع.
ومدّةَ نحيبٍ،
ينسون لساعة بأكملها،
الساعة الفضية التي تهِرّ في الصالون
فتقول نعم، وتقول لا،
ثم تنتظرهم.
المسنّون لا يموتون،
يغفون يوماً، ثم ينامون طويلا،
المسنّون يشدّون على أيدى بعضهم
ويخافون أن يضيعوا
ومع ذلك يضيعون.

ويظلّ الآخرُ، هنا، الأفضلُ أو الأسوأُ،
اللطيفُ أو العنيف
ـ هذا لا يهم ـ
من يبقى منهما يلقى الجحيم.
سترونَه ربما، سترونها أحيانا
تحت المطر والأسى
تعبُر الحاضَر معتذرة ربما
لأنها لم ترحل بعدُ بعيدا
هاربةً أمامكم، للمرة الأخيرة،
من الساعة الفضية التي تهِرّ في الصالون
فتقول نعم، و تقول لا،
ثم تقول : أنا بانتظارك،

الساعة التي تهِرّ في الصالون،
فتقول نعم، و تقول لا،
ثمّ تنتظرنا.


رابط الأغنية :
Les vieux, Jacques Brel
https://www.youtube.com/watch?v=_lyr2P3jMNM





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,605,381,905
- وداعاَ، تبّاَ لكِ (قصيدة غنائية) للثنائي الفني تشامپي ماركيت ...
- اِسكَروا ( قصيدة نثرية ) ل شارل بودلير مترجمة من الفرنسية
- - الغريب - قصيدة نثرية ل شارل بودلير ( مترجمة من الفرنسية )
- -هبات الجنّيّات - قصيدة نثرية ل شارل بودلير ( مترجمة من الفر ...
- نصف كوكب في خصلات شعر شارل بودلير ( مترجمة من الفرنسية)
- إيثاكا قسطنطينوس كفافيس (مترجمة عن الإيطالية)
- الساعة قصيدة نثرية لشارل بودلير مترجمة من الفرنسية
- -نِعَمُ القمر- قصيدة نثرية لشارل بودلير مترجمة من الفرنسية
- نزهة في عالم يوسف زيدان الفكري والإبداعي
- الحبّ وترنيمة العذاب
- الفيسبوك: القارة الثامنة أم مرتع الأوهام؟
- مقالة عن رواية -عزازيل- للدكتور يوسف زيدان مترجمة من البرتغ ...
- مقالة عن رواية النبطى للدكتور يوسف زيدان (مترجمة من الإيطالي ...
- قراءة  في المجموعة القصصية  -حِلّ وتِرحال- للدكتور يوسف زيدا ...
- -عزازيل- يوسف زيدان ثلاث مقالات مترجمة عن الفرنسية
- قراءة في رائعة الدكتور يوسف زيدان -جُوَّنتنامو -
- مقالتان عن رواية - النبطي - ليوسف زيدان (ترجمة عن الإيطالية)
- كيف نكافح الغيرة أو الحسد (ترجمة من الفرنسية)
- الأخرويات (الإسخاتولوجيا) و تفكيك الجهاد من خلال -سبعة أماكن ...
- محاضرة حول- العلاقة بين الشعر والفن التشكيلي - في الملتقى ال ...


المزيد.....




- رئيس برلمان إيكواس: المغرب يقوم بدور قاطرة إفريقيا
- عبد النباوي: استقلال السلطة القضائية بالمملكة اليوم حقيقة دس ...
- تونس: إقبال على مهرجان "الكثبان الإلكترونية" الموس ...
- طالب جامعي من غزة يفوز بمسابقة للأفلام القصيرة في تركيا
- قبل -الجوكر-... أفلام حققت مليار دولار في شباك التذاكر
- شاهد: تونسية تصمم تطبيقاً يساعد الصم والبكم على تعلم اللغة ا ...
- إطلاق النسخة العربية من الموسوعة الأدبية الكازاخية العالمية ...
- شاهد: أحدث ظهور للفنان عادل إمام بعد شائعة وفاته
- -سفينة نوح- ترسو في بريطانيا في أول زيارة لها
- شاهد: تونسية تصمم تطبيقاً يساعد الصم والبكم على تعلم اللغة ا ...


المزيد.....

- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حذام الودغيري - - المُسِنّون - قصيدة غنائية ل جاك بريل ( مترجمة من الفرنسية)