أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - أمنيات - قصيدة














المزيد.....

أمنيات - قصيدة


عبد الفتاح المطلبي
الحوار المتمدن-العدد: 5006 - 2015 / 12 / 7 - 21:55
المحور: الادب والفن
    


أمنيات
عبد الفتاح المطلبي

ألاَ ليتَ أيامَ الصِــــــــــــــــبا قدْ تَمَهّلَتْ
ولم تمضِ فــــــي مجرى الزمانِ تباعا
*****
أتَتْ ببياضِ الشيبِ ثــــــــــــمّ تَنَصّلتْ
وما حَملَتْ غيــــــــــــرَالسرابِ متاعا
*****
كتائبُ تبريــــــــــــــــــحٍ بلامةِ حربها
تخوضُ على ساح ِالفــــــــؤادِ صراعا
*****
ولمّا قضتْ أوطــــــــارَها منْ غريمِها
أشاحتْ وصارَ النيلُ منــــــــهُ مُشاعا
*****
كأنّ لسانَ البــــــــــوحِ أُخرِسَ نُطْقُهُ
فألقى على وجهِ المســــــــــاءِ قِناعا
*****
فليتَ بحيراتِ الهــوى غاضَ ماؤها
وصارت بذاك اليــوم صفصفَ قاعا
*****
وما أبحرتْ فـــي بحرِعشقٍ مراكبٌ
وما رَفعتْ للتَّـــــــــوقِ فيهِ شراعا
*****
وما كادتِ الأرواحُ تأنــــسُ بعضَها
أراها شَرَى فيــــــــها الفِراقُ وباعا
*****
ولمّا التقينا صاحَ صوتُ النوَى بنا
فأمسى لقاءُ العاشقيــــــــــن وداعا
*****
لتكتُبَ مـــــــــنْ نبضي إليهمْ رسالةَ
تقولُ لهمْ أضــــــحى الفِراقُ شُجاعا
*****
تساوِرُني نابــــــــــــاهُ لحظةَ غادروا
وأُهصَرُ حتـــّـــــــى لا أطيقُ دفاعا
*****
أعيشُ ببعضٍ من فؤادي وجُلّـــــــهُ
تشرد فـــــــــــي تيهِ الغرامِ فضاعا
*****
أكادُ أرى بــُـــــــــــومَ المنايا تنوشهُ
بمخلبِها والمــــــــــــــوتُ يبعدُ باعا
*****
وكم قـــــــــد تمنى أن يُحلّقَ طائراً
وما طار فــي يوم الوداعِ ذراعا
*****
وكيف ومِـــــنْ فوقِ الجناحِ شباكُهُمْ
وكل الذي قالوه كـــــــــــانَ خِداعا

*****
فَخُذْ منْ دُموع العيـنِ حبراً وجفنـَها
كتاباً ومــِــــن سَهمِ الفراقِ يَراعـا
*****
عسيتُ بأن ألقَى سَرِيّـــــاً مواسياً
ولمْ ألــــــــــقَ إلا عاذلينَ رعاعا
*****
لقد كنت تدري أننـــــي لستُ منهمُ
وكانوا خليطاً أذؤباً وضبــــــــــاعا
*****
تلفتُّ حولي لم أجـــــــد غيرَ شاحذٍ
لنابٍ وأمسوا كالوحـــــوش طباعا
*****
وما بين أوهامي ومحنةِ خــــــافقي
أطَعْتُ وكــــــانَ الشوقُ فيه مُطاعا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,795,291,572
- صليل السلسلة -قصيدة
- ظنون- قصة قصيرة
- الحلمُ شرقاً -قصة قصيرة
- ستأتي يوما وأرحب بك
- العثور على بنجامين بقلم: عبد الفتاح المطلبي |
- خيط الأحلام الرفيع -قصة قصيرة
- يقظة - قصيدة
- حرب صغيرة - قصة قصيرة
- صحوة القلب
- خطأ فوق العادة - قصة قصيرة
- رفرفة - قصيدة
- فِخاخ
- إرث قديم - قصة قصيرة
- هُتاف -قصيدة
- المستنقع
- مواجع
- غنِّ يا نايّ -قصيدة
- نسر- قصة قصيرة
- دارنا أيها الناس
- تراتيل الناي -قصيدة


المزيد.....




- تأملات في سكينة صارت مستحيلة!
- روسيا.. -ليلة في المتحف- تحقق نجاحا مبهرا
- أيهما يكسب: فستان كايت أم ميغان؟
- أليسا? ?في? ?موقف? ?محرج? ?في? ?مهرجان? ?كان? ?السينمائي? ? ...
- بعد سؤال الملك سلمان عن تغير طعم ماء زمزم... فيلم وثائقي عن ...
- غادة عبد الرازق أدمت القلوب بمشهد غسل ابنتها! (فيديو)
- لاجئات على خشبة المسرح
- قصة نهب آلاف الآثار العراقية
- قصة الفيلم الذي صدم الجمهور في مهرجان كان 2018؟
- الفنان محمود أبو العباس وتجربته الإبداعية


المزيد.....

- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي
- لا تأت ِ يا ربيع - كاملة / منير الكلداني
- الحلقة المفقودة: خواطر فلسفية أدبية / نسيم المصطفى
- لا تأت ِ يا ربيع / منير الكلداني
- أغصان الدم / الطيب طهوري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - أمنيات - قصيدة