أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد اللامي - سينجو من يستحق النجاة الجبوري يتلقى تعليماته من البزاز














المزيد.....

سينجو من يستحق النجاة الجبوري يتلقى تعليماته من البزاز


محمد اللامي

الحوار المتمدن-العدد: 4893 - 2015 / 8 / 11 - 02:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سينجو من يستحق النجاة
الجبوري يتلقى تعليماته من البزاز

محمد اللامي
الجلسة الأستثنائية، التي عقدها مجلس الوزراء؛ إستجابة لتظاهرات ساحة التحرير، شهدت حزمة إصلاحات، تقدم بها رئيس الوزراء د. حيدر العبادي، نابعة من صميم واقع العراقيين المأزوم بغياب الكهرباء وتعقيد روتيني مفتعل لترويج المعاملات في أية دائرة، بغية إبتزاز المواطن، وإعتداءات فظيعة من جنود وشرطة القوى الأمنية، على أبناء الشعب المسالمين، والإستخذاء أمام الإرهاب، حيثما ذر قرنه.
توطدت اركانها، بتوالي الوقفات التظاهرية، تباعا، بإنسيابية سلمية، إستوفت التراخيص الرسمية اللازمة، بشكل صادر أية مبادرة عنفية من أيما جهة تشاء أن تعكر صفو الحوار الحضاري، الذي إنتظم بين الحكومة والشعب.
واحد وثلاثون وزيرا وافقوا على بنود القرارات الإصلاحية، التي أقدم عليها د. العبادي، حولت دستوريا الى مجلس النواب؛ كي يناقشها ويصادق عليها.
وفي الوقت الذي دار في الأعلام وعلى شفاه الناس، عدم ضرورة عرضها على مجلس النواب؛ بحكم تظاهرة التأييد التي حصلت عليها الإصلاحات، من جموع الشعب، ليلة الأحد 9 آب 2015، ولأن النواب ممثلون عن الشعب؛ فلم تعد ثمة حاجة لرأيهم؛ بإعتبار مصدر الرأي الذي خولهم بالنيابة عنه، نزل الى ساحة التحرير أصالة، والأصيل أحق من الوكيل؛ فصاحب القرار أولى بتحمل تبعاته.
ومع ذلك أصر رئيس مجلس النواب د. سليم الجبوري، على تحويل الإصلاحات الى مجلسه، للمصادقة عليها، إصرارا مبالغا به، ظنه الناس في البدء حرصا منه على التأكيد، الى ان تسربت وثيقة، من سعد البزاز.. صاحب قناة "الشرقية" المعروفة بولائها لـ "داعش" تواطؤاً مع رغد صدام حسين، تسلمها د. الجبوري، تتضمن صياغات حاد بها البزاز عن توجه إصلاحات العبادي، التي تخدم المواطن وتخفف معاناته، الى إنموذج لا يعبأ بالعراق كله، ولا بظروف مواطنيه التي باتت أقسى من حجر الصوان.
الإصلاحات التي سيقرها سليم الجبوري، في جلسة النواب ليوم الثلاثاء 11 آب 2015، ستتلخص بتصفية حسابات سعد البزاز.. الشخصية، ضد وزير الكهرباء قاسم الفهداوي، ليس إلا، ولا شأن لها بإصلاحات العبادي الجماهيرية، التي تعالج واقع الفساد، في بلد أصيب سياسيوه بهوس المال، شراهة لا ترتوي؛ بإعتبار "علكة المجنون ملء فمه" بينما الإصلاحات التي بعث بها البزاز الى الجبوري، يأمره بإقرارها، ضامنا توطؤ مجلس الرئاسة الذي تضررت مصالح أعضائه من إصلاحات العبادي.
المعادلة باتت صريحة بوقاحة: "لو فساد الحكومة لو رفاه الشعب" فالحكومة لا تريد ان تكتفي بما قسم لها الله من رزق دستوري حلال، وهذا يعني ألا ينعم الشعب بكهرباء ولا خدمات صحية وتربوية وبلدية ولا ماء صاف ولا نظافة ولا مشاريع ولا ولا ولا... إنما الثروات من الدجاجة الى فم الرئاسات الثلاث، وللشعب فتات لا تسد الرمق.
إصلاحات العبادي الحقيقية، لن يقرها الجبوري، إنما سيقر الإصلاحات التي سربها اليه سعد البزاز تنكيلا بالفهداوي، ولا وجود للشعب في حسابات سليم وسعد! اللذين وضعا صلاحياتهما بخدمة مطامع الكرابلة بمشاريع الكهرباء، غافلين عن الشعب.
ما يدريه الجبوري، وشاء ان يشاكسه، هو أن تظاهرات مليونية، ستقلب إسفلت الشوارع المتخسفة، على رؤوس الساسة، تنطلق إذا لم يقر مجلس النواب إصلاحات العبادي، التي صادق الشعب عليها، في ساحة التحرير ليلة الأحد 9 آب 2015.
إذن على أهلها جنت براقش، فالتظاهرات مهيئة للتحول الى ثورة تأملية، تميز بين سياسي محب للشعب معتدل مع نفسه، وآخر كاره للشعب محب لنفسه فقط.. أنا ومن بعدي الطوفان، لكنه هذه المرة طوفان إنتقائي، سيكتسح من يستحق الغرق وينجو من يستحق النجاة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,466,344,370
- تسانومي المالكي إكتسح العراق مغرقا المراكب!
- سلم وإستلم م. ه العبادي بديلا عن ابي رحاب المالكي
- بإصرار من وزيرها الغبان أحمد شرشاح سفير المفسدين في الداخلية
- الغبان يتواطأ على دم العراقيين بتعيينه خدم الدباس في مكتبه
- الشارع مستفز لأن فاضل الدباس يخترق وزارة الداخلية بمعونة الغ ...
- هل يقبل عمار الحكيم والعبادي ان يتشفعا بفاسد
- يومنا يبتدئ منذ الامس
- يستأسدان على البلد خضوعا لمصلحتيهما
- بعد صدام والمالكي يجيء عهد العبادي: صعد الدولار.. نزل الدولا ...
- أغث الناس يا رئيس الوزراء طالت عصرة الحكم تهصرهم وانتم لاهون
- سيدي العبادي إحم مكتبك من الأشنات النامية
- العبادي.. حذاريك طارق يخدعك وزهراء تسيطر على المكتب
- الفساد في الوقت بدل الضائع المالكي يوقع عقدا مشبوها في اللحظ ...
- فساد مالي صارخ المالكي والاسدي يخلفان سياقات الجيوش
- المالكي والأسدي يشرعنان الإختلاس
- فليتظاهر العراقيون لإعدام الأسدي وحاشية المالكي
- الى أنظار رئيس الوزراء ووزير النفط المحترمين / 7: الفساد بأث ...
- الى أنظار رئيس الوزراء ووزير النفط المحترمين / 5: سأم الشعب ...
- الى أنظار رئيس الوزراء ووزير النفط المحترمين / 4: الطمع ضلة ...
- الى أنظار رئيس الوزراء حيدر العبادي / 2: إن مع عسر الهيئات ا ...


المزيد.....




- هل تتسبب ألعاب الفيديو فعلاً في أعمال العنف في العالم الحقيق ...
- اليمن: التحالف يعلن بدء انسحاب الانفصاليين الجنوبيين من مواق ...
- طاقم إيراني لناقلة جبل طارق.. ومسؤول: تأخر إطلاق سراحها فرصة ...
- شاهد: مسيرة المثليين السنوية في النيبال
- اعتراف منفذ الاعتداء على مسجد النور في النرويج بجرائمه
- سكان: التحالف يلقي قنابل ضوئية على عدن
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا حقل ومصفاة الشيبة في السعودية ...
- صحف عربية: النظام السوري والمعارضة -وجهان لعملة واحدة-
- شاهد: مسيرة المثليين السنوية في النيبال
- اعتراف منفذ الاعتداء على مسجد النور في النرويج بجرائمه


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد اللامي - سينجو من يستحق النجاة الجبوري يتلقى تعليماته من البزاز