أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ماريا خليفة - المرح ممكن كلّ يوم وفي كلّ وقت














المزيد.....

المرح ممكن كلّ يوم وفي كلّ وقت


ماريا خليفة
الحوار المتمدن-العدد: 4865 - 2015 / 7 / 13 - 10:02
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تزدحم أيّامنا بالأعمال وتأخذنا الإنتاجيّة في دوّامة العمل ما يؤدّي أحياناً إلى استنزاف طاقتنا الحيويّة وحرماننا من أوقات الفراغ التي نستمتع ونسترخي فيها وشيئاً فشيئاً قد نخسر روح المرح، ونبتعد عن العفويّة والتلقائيّة التي كنّا نتميّز بها في طفولتنا. وبالرغم من أنّ نهاية الأسبوع هي متنفّس لنا بعد أسبوع طويل أتعبتنا أيّامه، فليس من الضروريّ أن ينتظر الشعور بالمرح حلول مساء يوم الجمعة. عديدة هي الطرق التي تستطيع فيها أثناء ساعات النهار أخذ استراحات قصيرة مفعمة بالنشاطات ممتعة .
تكمن الفكرة هنا بتنظيم هذه النشاطات بالجديّة عينها الّتي تنظّم بها اجتماع غداء أو موعداً عند الطبيب. وما إن تحترفها وتعتادها، سترى كيف أنّ المرح ليس بعيداً عن متناولك وليس صعب المنال، بل هو بطريقة سحريّة في متناولك وبانتظارك دائماً.
1) الإستراحات القصيرة، التي لا تتطلّب إلا خمس دقائق أو أقلّ:
- حدّد موعداً على غداء مع أحد أصدقائك
- أغمض عينيك لتستريحان من وهج شاشات الكمبيوتر أو من النظر في الأوراق
- احلم أحلام يقظة عن مغامرة قصيرة أو عطلة مثاليّة تتمنّاها
- خطّط لشيء مسلّ تقوم به خلال عطلة الأسبوع
- قف وأنت تستقبل مكالمتك الهاتفيّة وتمشّى إذا استطعت أثناء المحادثة. هكذا تتحرّك قليلاً عوض الجلوس طوال الوقت
- إستمع إلى موسيقى تحبّها
- إخلع حذاءك وحرّك أصابع رجليك
- اتّصل بأولادك وحدّثهم قليلاً أو تكلّم مع زوجتك أو جليسة الأطفال
- حاول أن توجّه إطراء إلى زميلك أو أن تمدحه
- تصفّح مجلّات الفنّ على الإنترنت
- ألقِ نظرة على صفحات مواقع السفر
- تسلّق الدرج صعوداً أو نزولاً في العمل كلّ درجتين أو أكثر معاً
- زينّ مكتبك ببعض الأكسسوارات التي تراها في الأفلام من إطارات صور للعائلة أو أشياء بسيطة تذكرك بشيء مسلٍ
- تمرّن على إلقاء النكات عبر إخبار أحد زملائك قصّة مضحكة
- رشّ القليل من الماء على وجهك وعنقك

2) استراحات قد تطول إلى 30 دقيقة:
- حضّر هديّة لشخص تهتمّ لأمره، مثل الورود أو رسالة حبّ قصيرة تضعها خفية لاحقاً في جيبه، أو قم بمكالمته هاتفيّة بدلاً من الرسالة
- تصفّح الإنترنت في مكتبة محليّة قريبة من مكان عملك أو من مقهى قريب
- قم بنزهة في الحديقة العامّة
- تصفّح الإنترنت من أجل اختيار هدايا صغيرة لأصدقائك
- إمشِ ذهاباً إياباً في الأروقة داخل مركز عملك
- تناول الفطور برفقة أحد ما قبل الذهاب إلى العمل
- إركب الدرّاجة الهوائيّة للمجئ إلى العمل
- إقرأ كتاباً رائعاً مدّة ثلاثين دقيقة فقط
- أعد ترتيب مواقع الأثاث في مكتبك
- افتح موقعاً لك على الإنترنت يتناول شيئاً تحبّه
- إختر الطريق الأطول إلى المنزل كي تستمتع بالمناظر والمشاهد
- إكتشف هواية جديدة لا تتطلّب الكثير من الوقت: كالحياكة أو كلعبة جديدة على هاتفك الذكيّ
- إشترك في مجلّة راقية
- تعلّم لغة جديدة بوتيرة لا تزيد الضغط عليك

3) في مساء كلّ يوم من أيام الأسبوع امنح نفسك ساعتين على الأقل:
- قم بنزهة في الطبيعة
- شاهد غروب الشمس
- احصل على جلسة تدليك
- قم بتجريب سيارة رياضيّة باهظة الثمن
- إحترف أسلوب طهو جديد
- انتسب إلى نادٍ يلتقي أعضاؤه أسبوعيّاً
- تناول طعاماً يقدّم على الفطور كوجبة في المساء
- قم بعمل تؤجّله منذ فترة
- دلّلي نفسك بالعناية بمظهرك
- حضّري وصفات طعام جديدة من تراث دول أخرى
- خصّص بعض الوقت للألعاب الجماعيّة أو التثقيفيّة
- تعلّم فنّ جمع قصاصات الصحف
- أكتب قائمة أهداف توّد تحقيقها
- إعمل في ملجأ للحيوانات كمنزّه للكلاب
- خطّط لنهاية أسبوع تمضيها في مكان بعيد
- تكلّم إلى أصدقاء قدماء فقدت الاتصال بهم
- إلعب مع أولادك داخل البيت أو خارجه
هكذا ترى أن استطاعة بعض التخطيط الخلّاق أن يضفي على أسبوعك متعة وفرحاً!

"عندما تعمل، اعمل من كل قلبك. وعندما تلعب، إلعب من كلّ قلبك."
- د. سوس

هل تعلم؟
- يتمتّع الإنسان المرح بمناعة أقوى من مناعة المتشائم
- الإنسان المرح أقلّ عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة كالضغط والسكّري وقرحة المعدة
- يخفف المرح العبء عن العقل ويشكّل وقاية من القلق والإكتئاب
- يزيد الضحك من كفاءة الرئتين وقدرتهما على التنفّس بمعدّل أربعة أضعاف
- يساعد الضحك في عمليّة الهضم
- يخففّ المرح والضحك من آلام المفاصل بسبب زيادة إفراز مادة الكانيكول داخل الجسم
- يكافح المرح ضغط الدمّ المرتفع لأنّه يطيل مدّة استرخاء الشرايين الدمويّة مّما يساعد على مرور الدمّ فيها

العمل من أهمّ مقومات حياة الإنسان إلا أنه يمكن أن يتحوّل إلى لعنة إذا أصبح كلّ ما في حياة الإنسان وذلك بشهادة كبار الفلاسفة والمفكّرين:
- "العمل هو مزيج من الكفاح والتسلية" - أندريه موروا
- "الاستمتاع بالعمل يضفي عليه طابع المثالية" – أرسطو
- "عندما يكون العمل متعة تكون الحياة مبهجة، أما إذا كان واجباً فتكون الحياة عبودية" - مكسيم غوركي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- كيف يمكن تحقيق التوازن الذي تسعى إليه كلّ حياتك؟
- كيف تنجح بالتواصل مع أي شخص
- من أين يمكن أن تحصلوا على الطاقة في حياتكم؟
- المخزون العاطفي
- استرجع مرح الطفولة
- ما سرّ سعادة السعداء؟
- أكمل ما بدأت به
- سر مع التيار
- هل لديك رؤية لمستقبلك المهني؟
- التغيير ممكن بخطوات بسيطة
- كيف تتخلّص من التوتر
- ثلاث نصائح للسيطرة على انفعالاتك
- فكرك يشفي جسدك
- تعلّم سرّ النجاح
- البكاء مفيد لك
- الحلم المستحيل
- في المواقف الحرجة هل تنفعل أو تتفاعل؟
- اكتشف مخاوفك لتتحرّر منها
- أسرار التعامل مع الأشخص العنيدين وغير العقلانيين
- كيف تصبح قِيَمك في الحياة حقيقة تعيشها كلّ يوم


المزيد.....




- بالفيديو...قطار يمر فوق رجل هندي ولا يصاب بأذى
- بلاغ إخباري حول عقد لقاء مع المدير الإقليمي لوزارة التربية ا ...
- بعد 39 عاما في السجن.. الحمض النووي يبرئه من جريمة قتل
- -احتجاجات العطش- تنذر بأزمة مياه في المغرب
- مجلة: ترمب سرّب للروس تفاصيل عملية إسرائيلية بسوريا
- نتنياهو: هناك تعاون مثمر بين إسرائيل ودول عربية
- 5 معلومات عن الغواصة الأرجنتينية ومصير طاقمها
- بالصورة...عاملة في مقهى بالرياض تثير جدلا بين السعوديين
- قائد أسطول الغواصات الإكوادوري: المساعدة الروسية في البحث عن ...
- مركز حميميم: دمشق تفاوض المسلحين لفتح ممر إنساني في الغوطة ا ...


المزيد.....

- في ذكرى يومها العالمي: الفلسفة ليست غير الحرية في تعريفها ال ... / حسين الهنداوي
- النموذج النظري للترجمة العربية للنص الفلسفي عند طه عبد الرحم ... / تفروت لحسن
- السوفسطائي سقراط وصغاره / الطيب بوعزة
- في علم اجتماع الفرد / وديع العبيدي
- أرسطو و النظريات ما قبل سقراطية حول المعرفة / الشريف ازكنداوي
- نظرية القيمة / رمضان الصباغ
- نسق اربان القيمى / رمضان الصباغ
- نسق -اربان - القيمى / رمضان الصباغ
- عقل ينتج وعقل ينبهر بإنتاج غيره! / عيسى طاهر اسماعيل
- الفن والاخلاق -نظرة عامة / رمضان الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ماريا خليفة - المرح ممكن كلّ يوم وفي كلّ وقت