أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - أختتام فعاليات الحلقة الدراسية الرابعة للثقافة السريانية ...















المزيد.....

أختتام فعاليات الحلقة الدراسية الرابعة للثقافة السريانية ...


زيد محمود علي
(Zaid Mahmud)


الحوار المتمدن-العدد: 4258 - 2013 / 10 / 28 - 22:26
المحور: الادب والفن
    


أختتام فعاليات الحلقة الدراسية الرابعة للثقافة السريانية ...
عنكاوا ... مركز للأشعاع الثقافي ...
زيد محمود علي –– اربيل
اختتمت يوم السبت المصاف 26/10 فعاليات الحلقة الدراسية التي استمرت ثلاثة ايام في قاعتي فندق عنكاوا بلس ، وقد بدأت الفعاليات في الساعة التاسعة صباحا" ، وكانت في بداية يوم الأفتتاح محاضرة السيد شاكر سيفو ، التي تناولت الشاعرة دنيا ميخائيل ، وتجربتها الشعرية ، مع قراءة لأشعارها ، وتجسدت هذه القراءة عن مفهوم النص عندها وقصائدها التي أقترنت بالحياة وخاصة أغترابها في الولايات المتحدة الأمريكية ، لكن مما يدل لكتاباتها ، حنينها لبغداد وأجوائها التي عبرت عنها في شعرها .
وبعد ها جاءت محاضرة السيد علي حسن الفواز ، التي تطرق الى الشاعر شاكر مجيد سيفو ، وصوره الشعريه على الحائط ، وقال أن ثنائياته الشعرية ، التي تناولت المنفى والحرية والوطن الذي هو رمز المحروم من وطنه ، والقيت بعض من اشعاره .
محاضرة قراءة في شعر الفريد سمعان ، للدكتور عقيل الفضلي ، القصائد عبرت عن معاناة ، الحياة والتي انطلقت من الذات الى الشكل ، وكانت اشعار سمعان انعكاس لحياته .
وأما محاضرة جاسم رشيد حلو التي تناولت (( يوسف الصائغ والجيل الضائع )) ، تحدث المحاضر عن الشاعر وقال أنه عاش عند حدود الفقر ، رغم لقبه الصائغ ، عملت عائلته بالذهب . لكن يبقى الشاعر من الفطاحل في مجال شعره ، وأشعاره صورت الفكر الوجودي لجيل ضائع في زمن الخمسينيات من القرن الماضي . ويظل الصائغ من الشعراء المتميزين لتلك الفترة . واتسمت قصائده بالروح الوطنية ، وهو ما أنجزه في مجال الشعر الحر المتجدد آنذاك .
ويعقبه محاضرة شمدين باراني ، عن الأيزيدية ، في كتاب جورج حبيب ، حيث قال ، الذي تناول عادات الأيزيدية ، من خلال ماجاء في الكتاب الذي يربط الأيزيدية بالعصرالسومري والتاريخ العراقي ، وأعتبر كتاب جورج حبيب من الكتب الجيدة التي دافعت عن تاريخ الأيزيدية ، وعن عاداتهم الأجتماعية بشرح مفصل .
ومحاضرة الدكتور ليث شاكر منهجية كوركيس عواد في التاريخ العربي الوسيط ، التي تضمنت عن تاريخ كتابات كوركيس عواد ، وكيف كانت منهجية في مجال التاريخ العربي ، ومصادرها المهمة .
تطرق باقر القرباسي ، محاضرته عن الشبك ، الذي يجمعهم مع بقية المكونات هو العنصر الكردي مثل الأيزيدية ، والشبك يسكنون خمسين قرية في محافظة الموصل ، وتحدث عن عاداتهم ومناطقهم المهمة مثل تل يعقوب المنطقة التاريخية المشهورة . وأعتمد على كتابات الآب انستاس هاري الكرملي .
ادار اللحلقتان كل من الشاعر شاكر مجيد والدكتورة ساجدة مزبان حسن .
فترة استراحة تلت الفترة الصباحية ، لتستمر المحاضرات للفترة الثانية بعد الساعة الحادية عشر ،
بدأت محاضرة فاتن عبدالجبار ،نظرية السرديات في قصص د سعدي المالح ، التي تعتبر من ادب المكونات ، وتحدثت عن حكايات عينكاوة ، التي عبرت عن روحية حضارية وعلاقتها بالمكان ، والدكتور سعدي المالح يمتلك تجربة حياتية حية ومعاصرة جسدت الواقعية ، دون الخيال وكان ادب المالح من الأدب المتميز والواقعي وفيه قوة التعبير .
وبعده ، تفضل ادمون لاسو، في محاضرته رزوق عيسى خردل ، تحدث عن الكاتب بأسهاب كونه من الشخصيات المخمورة ، له أسهامات في كتاب مرشد الطلاب ، ومعجم مفردات العلوم وتاريخ الصحافة العراقية 1924 له بصمات على الصحافة العراقية حيث تناول القصة القصيرة في تلك الفترة .
محاضرة محمود خليف الحيالي في ورقته عن الهوية السردية من القراءة الى الرواية ، قصص مدن وحقائب ، كانت قراءة أنتقادية لقصص ومدن وحقائب للدكتور سعدي المالح وكانت له قراءة مغايرة حسب وجهة نظره وكانت مخالفة في الرأي للدكتورة فاتن عبدالجبار التي تناولت نفس الموضوع .
فرج الله القهار بين الحضور والغياب محاضرة عبد علي حسن ، تحدث عن رواية فرج الله في لغته وآليات التكنيك للرواية . وتطرق عن القصة الستينية من القرن الماضي وتحدث عن العلاقة مع الآخر ، واعتبره من الروائيين الجيدين لذلك الزمن .
وجاءت المتن والحواشي ، لمحاضره جهاد مجيد ، كانت محاولة نقدية ، التي تناولت القاص هيثم غنام ، لأربعة قصص قصيرة له ، والتي اعتبر القاص هيثم من المبدعين في مجال الجمال وتميزه وعنايته بقوام جديدة نحو السردية ، لتوظيفه اسلوب بلاغي ، وخزين للكلمات الفصيحة للغة العرب ، وعذوبة اللغة السردية عنده .
وتلته محاضرة الدكتور علي غانم ، الابعاد الموضوعية لكتاب اللؤلؤ المنثور في تاريخ العلوم والاداب السريانية ، ان المحاضرة كانت رائدة في توجهاته الذي يبحث عن الكنوز السريانية ، ولاسيما الشخصية السريانية عبر التاريخ ، والكتاب له أهمية كبيرة ، لمؤلفه البطرياك العلامة الذي حقق براعة للكشف عن الحقائق التاريخية وكانت ملحمة في مجال الأدب .
الكرملي الفياسلوجي التائه ، محاضرة الدكتور حيدر سعيد ، الذي تطرق عن الكرملي ، وأعتبره يحمل نزعة معجمية ، تهدف الى اعادة بناءها جزءا" من ديناميكية سياسية ترتبط بنهضة المشروع القومي العربي ، وأعماله كانت في آواخر القرن التاسع عشر ، وكتاباته كانت عن التاريخ والادب والاديان ، وتبادل رسائل مع شخصيات مهمة ، ومن اعماله المعجم المساعد وكتا ب نشؤ اللغة العربية وفضلا" عن ذلك مجلة العرب .
وفي الجلسة من الورقة الثانية ، كانت لأشواق نصرت جاسم ومحاضرتها ، لمناهج لأباتي جبرائيل القرداحي وقواعد اللغة السريانية ، ومضمون الموضوع هو قواعد النحو وحروف المعاني وهو موضوع اكاديمي لغوي .
والورقة الاخيرة هي ابن وحشية اول مؤرخ للأبجديات العراقية ، لمحاضره زيد الدين النقشبندي ، والذي تناول ابوبكر ابن وحشية النبطي الكلداني ، مؤرخ للأبجديات العراقية . لديه كتاب الخلاصة النبطية ، الذي طبع في الثمانينيات من القرن الماضي ، وطبع من قبل المركز الثقافي الفرنسي ، والموضوع كان حول المخطوط للنبطي ، وقد عرضت كتاباته من خلال الشاشة للحضور بشرح مفصل .
وفي نهاية جميع الجلسات جرت كالعادة مداخلات ومناقشات من قبل جميع الحاضرين اغنت المحاضرات مضمونا" .
كلمة الوداع والبيان الختامي
---------------
وفي ختام كافة الجلسات ، تفضل الاستاذ بطرس نباتي مدير الثقافة والفنون السريانية ، بكلمته الاخيرة ليوم الوداع حيث قال ، بأسم المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية ، نشكر جميع الحضور من الباحثين والمحاضرين ، والذين قصدونا من كافة مناطق العراق والمشاركين في هذا المحفل الجميل ، وقد اثبتم في ابحاثكم أن المكون السرياني ، ساهموا في اللبنات الاولى للثقافة العراقية الرائدة ، وأعطيتم لهذا الشعب حقه ، وأستحقاقاته في عراقنا اليوم ، وفي كل حلقة تعودنا على تكريم اثنان من المساهمين في الحلقات الدراسية ، ويسعدنا في هذه ختام الحلقات ان نكرم كل من يعقوب افرام منصور وبهنام فصيل حبابه ، وتم دعوتهم للتكريم ، من قبل المدير العام للثقافة والفنون السريانية الدكتور سعدي المالح ، وبعدها تلى الاديب الكردي عبدالغني علي يحي ، البيان الختامي لفعاليات الحلقة الدراسية على المدى الايام الثلاثة ، وفي ختام هذه الفعاليات ، خرج المشاركون بالتوصيات الآتية ..
1- يسجل المشاركون شكرهم لحكومة اقليم كردستان لانجاز الحلقة الرابعة ، وخاصة المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية ، وبشخص الدكتور سعدي المالح ، الداينمو والمحرك الأساسي لحركة الثقافة في المنطقة .
2- اقترح المشاركون اقامة مثل هذه الفعاليات في مدن اخرى يقطنها المكون السرياني اسهاما" في اغناء الثقافة العراقية .
3- اعادة طبع مؤلفات رواد الثقافة السريانية الذين تميزوا على مستوى العراق ، بجعلها ضمن المناهج الدراسية.
4- اعادة المجلات المتوقفة عن الصدور والعائدة للثقافة السريانية .

وبعدها تفضل الدكتور سعدي المالح ، المدير العام للثقافة والفنون السريانية ، شاكرا" ومرحبا" بجميع الحضور وكل من ساهم في انجاح فعاليات الحلقات الدراسية ، والتي اعتبرها دعائم نجاح الثقافة السريانية تفاعلا" مع الثقافة العراقية . وأسدل الستار على فعاليات الحلقات الدراسية التي كانت بحضور متميز من الاكاديميين والباحثين ، وأصحاب الفكر من النخب العراقية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,087,511
- 6 ملايين عراقي يعيشون تحت خط الفقر ...
- الاتحاد الوطني الكردستاني.. و سجالات ا لمرحلة
- المرحوم الخال عزيز عقراوي ...من دفتر مذكراتي
- قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني.... ومرحلة مابعد الانتخابات ...
- واقع الرياضة الكردستانية ... والفشل الذريع ...زيد محمود علي
- نتائج متواضعة لمنتخب العراق بالملاكمة في بطولة اسيا - زيد مح ...
- مع المصور السينمائي والممثل هوار صديق محمد
- البحث عنده هو الاجابة عن كل الاسئلة الخفية والغامضة....
- الاسبوع الادبي للمسرح في أربيل
- الشاعر التركماني حسام حسرت
- عرفت ان الحياة إجابة في حد ذاتها لكل التساؤلات
- متعة الفنان هي في الرؤية الحقيقية للأشياء...
- رسالة موجهة الى رئيس الوزراء السيد نوري المالكي المحترم
- رضا علي .. الفنان والمربي والاستاذ
- حكومة جزيرة واق واق ...؟
- حكاية من الماضي القريب ....
- السرطان والفساد ....؟
- سعيد حاشوش ...
- حكومة المالكي وحكومة أقليم كردستان وجهان لعملة واحدة ... ؟
- المعرفة والثقافة كسلاح فعال ...


المزيد.....




- فيلم -غود بويز- يتصدر إيرادات السينما في أمريكا الشمالية
- اللغة الإنجليزية الإسلامية.. دروب لقاء الدين باللغات العالمي ...
- السعودية تعتزم إطلاق أكاديميتين للفنون التقليدية والموسيقى
- لعشاق الحياة والموسيقى... حفلات الرقص تعود إلى بغداد (فيديو) ...
- شاهد: عرض أزياء للكلاب في أتلانتا
- شاهد: عرض أزياء للكلاب في أتلانتا
- القبض على مخرج سينمائي حاول إدخال مواد مخدرة بمطار القاهرة ( ...
- حكاية سرية لفتيات خاطرن بحياتهن لتذوق طعام هتلر وتجرع السم ب ...
- د. زياد بهاء الدين خلال مشاركته في فعالية “الفن الأفريقي: ال ...
- ابنة أحمد الفيشاوي توجه رسالة مؤثرة له بعد صدور حكم بحبسه


المزيد.....

- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - أختتام فعاليات الحلقة الدراسية الرابعة للثقافة السريانية ...