أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمود سلامة محمود الهايشة - المعلم: مكانته، أدواره، أخلاقه، المشكلات التي تواجهه






















المزيد.....

المعلم: مكانته، أدواره، أخلاقه، المشكلات التي تواجهه



محمود سلامة محمود الهايشة
الحوار المتمدن-العدد: 3242 - 2011 / 1 / 10 - 15:11
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


الدور:
← هو مجموعة الأنشطة السلوكية التي يُتوقع أن يقوم بها الفرد الذي يشغل مكانة اجتماعية معينة داخل مؤسسة اجتماعية.
← هو سلوك صادر من الفرد موجة لأفراد آخرين من خلال مكانة اجتماعية معينة.
← هذا السلوك الصادر يتحدد في ضوء:
1- ما لدى الفرد من قيم.
2- ما لدى الفرد من معرفة.
س: ما الذي يحدد دور الفرد في المجتمع؟
الذي يحدد دور الفرد هو المكانة الاجتماعية (السلم الاجتماعي) ويتم ترتيب الأفراد فيه حسب معيار محدد، هذا المعيار يحدد المكانة الاجتماعية.

# الأدوار الوظيفية للمعلم:
هناك خمس أدوار للمعلم:
1- الأدوار التعليمية.
2- الأدوار التدريسية.
3- الأدوار المدرسية.
4- الأدوار المهنية.
5- الأدوار الاجتماعية.

أولاً: الأدوار التعليمية:
تتطلب أن يقوم المعلم بالمشاركة في وضع المناهج التعليمية وتحديد الأنشطة والوسائل التي تمكنّ من صياغة وتحقيق الأهداف.
بمعنى:
هي تلك الأنشطة التي يقوم بها المعلم باعتباره مسئولاً عن تعليم مجموعة من التلاميذ منهج دراسي محدد يلتزم بمحتواه وأنشطته التعليمية خلال فترة زمنية محددة ومطالب في نهايتها بقياس النتائج الحادثة في المتعلمين.
# المعايير اللازمة لتحديد مستوى الأداء لدى المعلم:
1- معايير خاصة بقياس الأداء المعرفي (ما لديه من معارف ومفاهيم).
2- معايير خاصة بالسلوك المهني (الاهتمام بالسلوك عند المعلم).
3- معايير خاصة بالنتائج (التأثيرات التربوية الحادثة في شخصية التلاميذ).

ثانياً: الأدوار التدريسية:
وهي مجموعة الأنشطة التي يمارسها المعلم في تفاعله المباشر مع تلاميذه داخل الفصل الدراسي.
وتلعب المواصفات الشخصية للمعلم دوراً رئيسياً في قيامة بالأدوار التدريسية. فالخصائص الشكلية، السمات الأخلاقية، أنماط التفكر، الاتزان الانفعالي ذات أهمية في عملية التفاعل بين المعلم وتلاميذه حول محور معين وهو المادة الدراسية.
قد يكون سلوك المعلم داخل الفصل:
حركي – لفظي – أخلاقي.

ثالثاً: الأدوار المدرسية:
تشتمل تلك الأنشطة التي يُطالب المعلم بالقيام بها باعتباره عضواً في مؤسسة اجتماعية ذات هيكل وتنظيم إداري محدد يرتبط عمله داخلها بأعمال أفراد آخرين، فهو يمارس أنشطة مشتركة مع أفراد آخرين، فتتأثر نتائج تدريسه لتلاميذه بما يمارسه من أنشطة فالمدرسة نقطة التقاء لعدد كبير من العلاقات الاجتماعية.

رابعاً: الأدوار المهنية:
تمثل الأنشطة التي تجعل المعلم فخوراً بعمله ومعتزاً به ومطوراً له. لذا يجب على المعلم الارتقاء بالمكانة الاجتماعية والاقتصادية للمهنة، وتنمية الشعور الانتماء المهني من خلال القيام بالواجبات المهنية بما يؤدي إلي الاستقرار النفسي والاجتماعي للمعلم وبالتالي تزايد فعاليته في القيام بواجباته ومسئولياته.

خامساً: الأدوار الاجتماعية:
وتشير إلى ما يُطالب به المعلم من أنشطة اجتماعية باعتباره مواطن في المجتمع يتفاعل مع أحداث وينتمي إلى تكويناته سواء كانت سياسية، دينية...الخ. لذلك يجب عليه تقوية الانتماء الاجتماعي لدى تلاميذه وإعدادهم لتحمل مسئوليات تطوير المجتمع، وهو مطالب كذلك بالمشاركة في مواجهة مشكلات المجتمع.
وهكذا فإن المعلم
← هو المخطط للأنشطة التعليمية
← مشارك في قيادة العملية التعليمية
← مطور في مهنته
← رائد اجتماعي وتنمية اجتماعية.

صفات المعلم الجيد:
تنقسم صفات المعلم الجيد إلي:
1- صفات أخلاقية.
2- صفات إنسانية.
3- صفات خاصة بالمهنة.
4- صفات خاصة بالمظهر.

أولاً: الصفات الأخلاقية:
1-الصبر، 2-الأمانة، 3- القدوة، 4- الصدق، 5- التعاون، 6- التخطيط، 7-الأدب.
(1)الصبر:
• تحمل مضايقات التلاميذ.
• تحمل أعباء العملية التعليمية.
• الصبر على تدخل أولياء الأمور في عمله.
• تحمل نقص الأدوات والأجهزة والوسائل التعليمية.
• تحمل النقد الموجه إليه بصدر رحب.

(2) الأمانة:
• أميناً مع نفسه ومع التلاميذ.
• أميناً في محاولة التعرف على مشكلات التلاميذ.
• أميناً في مادته الدراسية وفي شرح المنهج.
• أميناً في كل ما يقوم به من أعمال.

(3) القدوة:
• لديه القدرة على العطاء واتخاذ القرارات.
• قيادي يتصف بالديمقراطية والمرونة والحزم.
• على علم بمتطلبات العصر.
• التعاون وإنكار الذات بينه وبين تلاميذه وزملاءه.

(4) الصدق:
صادقاً مع كل ما يقوم به داخل المدرسة.

(5) التعاون:
قادراً على التعاون مع تلاميذه وزملاءه فالكل يعملون نحو هدف واحد.

(6) التخطيط:
لدية القدرة على التخطيط والتنظيم والمتابعة والتنفيذ.

(7) الأدب:
• تتوافر لديه آداب التعامل.
• محترماً للقوانين.
• متفاهم.
• محافظ على النظام.

ثانياً: الصفات الإنسانية:
• المشاركة الوجدانية والشعور بالسعادة أثناء مشاركة تلاميذه.
• حب التلاميذ والعطف عليهم ورعايتهم.
• المرح والبشاشة والتسامح المقرون بالحزم.
• عنده رؤية أنه يصنع خليفة الله في الأرض.

ثالثاً: الصفات الخاصة بالمهنة:
• الإلمام والتمكن من المادة التعليمية التي يقوم بتدريسها.
• استخدام الأسلوب العلمي في التفكير في كافة المجالات.
• النمو المستمر في ميدان العمل (الوقوف على كل ما هو جديد في تخصصه).
• حب المهنة والمحافظة عليها والولاء لها ومحاولة تطويرها.
• الابتكار واختيار أفضل أساليب التدريس.
• يحترم تقاليد مهنته ودستورها.
• العمل على توثيق الصلة بين المدرسة والمنزل والمجتمع والمحافظة على تقاليد المجتمع.

رابعاً: الصفات الخاصة بالمظهر (الذاتية):
• أن يكون حسن المظهر.
• اللياقة الصحية والبدنية.
• التكامل النفسي والاجتماعي (الاتزان الانفعالي).

# المشكلات التي تواجه المعلم:
(1) مشكلات مرتبطة بالمهنة:
هل التعليم حرفه أم مهنة؟
• للتعليم الكثير من خصائص ومعايير المهنة، والقليل من خصائص الحرفة.
• تدني المكانة الاقتصادية والاجتماعية لمهنة التعليم بين المهن الأخرى.
• نتيجة التغيرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية مما أدى للبعد عن المهنة.

(2) مشكلات مرتبطة بالمدرسة:
(أ) مشكلات المعلم مع أولياء الأمور: بسبب سوء فهم طبيعة المسئولية المشتركة بينهما نحو تربية الأبناء.
(ب) مشكلات المعلم مع مدير المدرسة: عندما يتدخل كل منهما في شئون الآخر وخصوصاً عندما يتدخل مدير المدرسة في صميم عمل المدرس المهني.
أي أن:
نمط الإدارة الذي قد يستخدمه مدير المدرسة قد ينتج عنه صراعات.
(ج) مشكلات المعلم مع زملاءه: بسبب استخدام أساليب غير مقبولة اجتماعياً أو تربوياً، وسوء الإدارة المدرسية.
(د) مشكلات داخل حجرة الدراسة مع التلاميذ: قد يكون المعلم مصدرها أو التلاميذ أو المناخ الإداري للمدرسة ومنها:
• سوء فهم التلاميذ لحسن معاملة المعلم.
• زيادة كثافة حجرة الدراسة.
• تباين المستويات الاجتماعية والاقتصادية لدى التلاميذ.

# التناقضات الملازمة لدور المعلم:
(1) المعلم مطالب بالقيام بأعباء وأدوار متعددة تفوق إمكانيات أي فرد، مما يؤدي إلى وصف العمل التعليمي بالمشقة والإجهاد والصعوبة (يمكن التغلب عليها عن طريق توفير متخصصين أخريين لمساعدة المعلم، وتوفير جهاز إداري فعال، بالإضافة للإمكانيات التكنولوجية).
(2) المعلم لا يمنح الفرصة في اختيار وصياغة القيم والاتجاهات الإيجابية لدى التلاميذ لأنه لا يستطيع تحقيق التأثير الفعال لدى التلاميذ وفق معتقداته الخاصة (يمكن التغلب عليها عن طريق إعطائه الفرصة من خلال المؤتمرات والندوات للمشاركة في اختيار وصياغة القيم).
(3) القيود التي تفرضها مهنة التعليم على حرية المعلم.
(4) تدخل أفراد المجتمع في صميم تخصصاتهم المهنية.

المصادر:
• د. عادل منصور صالح (2010): محاضرة بعنوان "مكانة المعلم وأدواره وأخلاقه وأهم المشكلات التي تواجهه"، كلية التربية، جامعة المنصورة، مصر.
• نخبة من أعضاء هيئة التدريس بقسم أصول التربية بكلية التربية جامعة المنصورة: كتاب "المعلم ومهنة التعليم"، مطبعة برلين، المنصورة.






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,646,273,124
- المدرس- المعلم- المربي
- التربية .. طبيعتها، علاقتها بالمجتمع، وسائطها
- مشكلات مهنة التعليم والهدف من دراستها
- حفل توقيع ومناقشة ديوان وجهتي قلبك للشاعرة نجاة ياسين..على ك ...
- الأجهزة التعليمية الضوئية
- فضفضة ثقافية (154)
- طرق التدريس.. المحاضرة القصيرة نموذجاً
- ما هي أهم المعوقات التي تقف أمام أولياء الأمور تجعلهم غير را ...
- تأثير استخدام أوراق الكرنب فى علائق الأرانب النامية
- المدرسة والتطبيع الاجتماعي
- فضفضة ثقافية (153)
- ما هي العوامل المؤثرة في النمو الإنساني؟
- فضفضة ثقافية (152)
- مظاهر النمو العقلي لدى طفل المرحلة الابتدائية
- فضفضة ثقافية (151)
- مشكلة التمرد والعصيان عند المراهقين
- فضفضة ثقافية (150)
- فضفضة ثقافية (149)
- فضفضة ثقافية (148)
- فضفضة ثقافية (147)


المزيد.....




- -عملية اسطنبول- تتبنى -إعلان بكين- حول إعادة إعمار أفغانستان ...
- مسلمات بريطانيا بحجاب مزين بالورود في -يوم الذكرى-
- وزير الدفاع العراقي يتعهد بـ-تحرير- الأنبار خلال شهر
- رونالدو ضمن قائمة أغرب احتفالات اللاعبين بعد تسجيلهم الأهداف ...
- بالفيديو.. حمم بركان كيلاوي في هاواي تقترب من قرية باخوا
- بروكسل تعيد النظر بالعقوبات ضد روسيا في أواخر يناير المقبل
- بالفيديو من المكسيك.. سكان القرى ينظفون عظام المتوفين قبل عي ...
- باريس وجبال الألب بعيون النسر الأبيض الذيل
- رئيس بوركينا فاسو يتنحى عن منصبه بعد احتجاجات وأعمال عنف
- الحوثيون يملهون الرئيس اليمني 10 أيام لتشكيل الحكومة


المزيد.....

- كيفية انشاء مدونة على بلوجر فى خطوات سهلة / اشرف خلف
- التفكير المنطقي لدى الطلبة المتفوقين دراسياً في المرحلة المت ... / أحمد علوان شبرم
- استنهاض الثقافة الجادة وبعث التنوير . والأمية السياسية (5) ع ... / بشير صقر
- استنهاض الثقافة الجادة .. وبعث التنوير.. والأمية السياسية ( ... / بشير صقر
- استنهاض الثقافة الجادة وبعث التنوير .. والأمية السياسية (2) ... / بشير صقر
- المسألة التعليمية / المدرسة العمومية... الواقع... والآفاق... / محمد الحنفي
- الحجاج و إشكال التأثير / ربيعة العربي
- على ضوء الأحداث (2) / وفاء سلطان
- رحلة ُ الصفر ِ عبر َ الزمكان / ريمون نجيب شكُّوري
- صعوبات التعلم و ظاهرة الفشل المدرسي (تتمة) / ربيعة العربي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمود سلامة محمود الهايشة - المعلم: مكانته، أدواره، أخلاقه، المشكلات التي تواجهه