أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضحى عبدالرؤوف المل - يرنو قلبي إليك














المزيد.....

يرنو قلبي إليك


ضحى عبدالرؤوف المل

الحوار المتمدن-العدد: 2759 - 2009 / 9 / 4 - 09:56
المحور: الادب والفن
    



يرنو قلبي إليك فأواري الروح عمَّن ينادي... فما ترى فؤادي الموجوع

وما تراني صادقة وقد عصاني القلب والحب طوع حبيب بالهجر رماني

فلا ترَ حروفي الشاكية الباكية ولا تقرأ كل المعاني...

فَلا أسفاً على حُــب بكَــت عليه الغوادي...

لئن قاومت كل سر وشمني بوشم الموت فأحياني !... وكم أيقظتُ حبيباً

فيه خلاصة كل حياتي!...

كَــتبتك سطراً في صَـدري وسفراً ختمته بلقاء فيه مُـرادي ذُهِـلت المنون من

دفني لفؤادي!...

كم كنت أضحك!... فيسيل دمعي دماً على خدود حياتي... وكم أهديتك من جمر!..

فكويت به روحي....

بالله عليك.... أي رجل أنت وقد حكَـمت حكمك وظهرت بمظهر كل القضاة ..

أنت المنية فابتعد عني، فمن مثلك روى قبور الغرام بالبكاء الأعظم لن أناشدك الحب

فقد طعنتني خناجرك وغرزت في جسدي النصال...

ههنا أنا قد عدت إلى دنياي وعلى كَـفي حملت نعش الدموع الصامتات، فالدنيا مَــرقد

كل حب انتظرته في حياتي...

هذي حَــقيقة حبيب زارني في مِحرابي وفجَّر رغباتي، فنفيته حيث هياكل الحب المدفونة

في التراب...

لاشىء يعود بالماضي إن مَضى ولا تعيش فرحة ماتت في قلوب الأحياء...

آن الآوان لأشرب من كأس الموت رشفات فيها بعض من عذاباتي، فما أنت إلا رجل كَفنني

وحـــولني إلى فراشة ضوء تحترق كل ثانية بضوء سطع بين خطوط يدي....

كلانا من الأحياء ونحن أموات بهجر أصابنا وحقيقة كاذبة بحقيقتها في ميزان الحياة

الكبير، فإن قرأت كلماتي فاعلم أن قلبي رنا إليك، فرميته بسهم ذات نصل مسموم...


التاريخ
يوم نَــــفيت الحب من مملكتي
فماتت الورود وبكى الندى على
فجر مظلم...
بقلم ضحى عبدالرؤوف المل

وردة الضحى
من كتاب آه ...والدمعة جمر






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,695,876
- تعارف مجهول
- رقَّ القلب
- أبكيتك وأبكيتني
- أشواق مهزومة
- عَهد حب في يوم مولدي....
- أنين أقلامي
- مُكابَرة
- نور الحَياة
- لمَ يا ضحى!..
- مَولد الربيع
- غَجرية تُعانق الرمال
- لوحة من عمري
- أبو شلبي
- لحظات العمر الأخير
- قَلبي!....
- زهرة اللوتس في ظلال العذارى
- مَملكة العذارى
- قديس وحَرفي المُبهم !.
- سل القلب كم أحبك!..
- قَلب أم


المزيد.....




- الوسط الفني والإعلامي اللبناني يشارك في الاحتجاجات ويهتف ضد ...
- فنانون شاركوا في المظاهرات اللبنانية... ماذا قالوا
- أول تعليق للفنان محمد رمضان بعد واقعة سحب رخصة طيار بسببه
- المغرب ينضم إلى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد
- الفنانة اللبنانية نادين الراسي تنفجر غضبا في شوارع بيروت
- العربية: احتراق مبنى دار الأوبرا في وسط بيروت جراء الاشتباكا ...
- الشوباني يعلق أشغال دورة مجلس جهة درعة بسبب تجدد الخلافات
- الموت يفجع الفنان المصري أحمد مكي
- بالفيديو... لحظة سقوط الليدي غاغا عن المسرح
- أنباء وفاة كاظم الساهر تصدم الجمهور... وفريق العمل ينشر توضي ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضحى عبدالرؤوف المل - يرنو قلبي إليك