أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - محمد الإحسايني - النقود المزيفة














المزيد.....

النقود المزيفة


محمد الإحسايني

الحوار المتمدن-العدد: 2128 - 2007 / 12 / 13 - 11:53
المحور: سيرة ذاتية
    


النقود المزيفة
شارل بودلير

بما أننا ابتعدنا عن مكان بيع التبغ، فإن صديقي قام بفرز متقن لنفوده؛ فقد انزلقت من الجيب الأيسر من صدريته قطع صغيرة من الذهب؛ ومن الجيب الأيمن قطع فضية؛ ومن الجيب الأيسر لسرواله الداخلي، ركام من الفلوس المعدنية التافهة، وأخيراً، انزلقت من الجيب الأيمن قطعة فضية من فئة فرنكين ظل يفحصهما فحصاً خاصاً.
قلت في نفسي: " تقسيم فريد ومدقق! ".
التقينا بئيساً مد إلينا قبعته مرتجفاً ـ ما كنت أعرف قط، تعبيراً أشد خوفاً من تعبير البلاغة الصامتة لهاتين العينين المتوسلتين اللتين تتضمنان كثيرا من الخزي في آن واحد، وكثيراً من الملام بالنسبة للإنسان رهيف الحس الذي يعرف أن يقرأ ما فيهما عن بصيرة. يجد الإنسان شيئاً ما، يقارب استمرار ذلك الشعور المعقد في أعين الكلاب الدامعة التي تُجلد سوطاً.
كان تَبرُّعُ صديقي أضخم كثيراً من تبرعي، فقلت له: " أنت على حق؛ فبعد كون المرء مندهشاً، لا يوجد في الأمر أدهى ممن سبب له مفاجأة ما، أجابني في هدوء كأنما ليبرر سلوكه في تبذير المال ـ كانت تلك القطعة النقدية مزيفة". لكنْ،دخلتْ بغتة في خلدي الوضيع المنشغل دائماً بالبحث منتصف النهار إلى الثانية بعد الظهر )يالها من قدرة متعبة أهدتنيها الطبيعة! (دخلت هذه الفكرة التي لم يكن سلوك مشابه من قِبَل صديقي قابلاً للغفران إلا من خلال الرغبة في خلق حدث ما، في حياة هذا الرجل المسكين، ولو للتعرف ربما على العواقب المختلفة المشئومة، أو على غيرها مهما يمكن أن تسببها قطعة نقدية مزيفة وقعتْ في يد سائل معوز. أفلا يمكنها أن تتعدد إلى قطع نقدية مزيفة؟ أولا يمكنها أن تقوده أيضاً إلى السجن؟ مثلاً، ربما يضبطه صاحب حانة، أو بائع خبز سكاّكاً لنقود مزيفة أو مروجاً لها، كما أن القطعة المزيفة ربما تصبح تماماً بالنسبة لمضارب صغير فقير الحال سبب اغتنائه لبضعة أيام. كذلك كان تصوري يتخذ مجراه، يعير أجنحة لعقل صديقي، فيستخلص الفوائد، والتخفيضات الممكنة، من جميع الفرضيات الممكنة.
بيد أن هذا الصديق قطع عني فجأة حبل أحلامي منكراً عليّ بكلماتي الخاصة ذاتها: " نعم أنت على حق، فلا يوجد من سرور اكثر لطفاً من مباغتة رجـل وأنت تهب له أكثر مما لايتمناه. " رنوتُ إليه قبالتي بإمعان، وكنت مرتعباً من أن أرى أن عينيه كانتا تلتمعان ببراعة لا جدال فيها. عندئذ، رأيت بوضوح أنه كان أراد الإحسان، وصفقة رابحة في آن؛ أن يكسب أربعين فلساً وحب الرب ورضاه؛ وأن يفوز بالفردوس اقتصادياً؛ وأخيراً أن يحصل مجاناً على براءة رجل محسن مبرور. فلو أنني أوشكت أن أسامحه عن رغبته، في الاستمتاع الإجرامي الذي حسبته قادراً عليه بعد قليل، لكنتُ قد وجدتُ غريباً وشاذاً أنه ما فتئ يلهو للإيقاع بالبؤساء في الشبهات؛ بيد أنني لن أسامحه عن غباوة حسابه، فغير مسموح أبداً أن يكون المرء خبيثاً، بل إن هناك شيئاً من الفضل، أي إن المرء أهل له، فأكثر الرذائل تعذراً إصلاحُه هو ذلك النوع المسيء إلى الناس من خلال ارتكاب الحماقة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,992,154
- العام ما قبل الأخير من إشراقات باهتة
- سوسيلوجيا المناقشات في برنامج: -الاتجاه المعاكس-
- أغنية أعلى البروج
- الكلب والقارورة..... ش.بودلير
- عيون الفقراء
- في الواحدة صباحاً...........بودلير
- المغريات أو إيروس، وبليتوس ، والمجد
- هل الإنسان مجرد وهم؟
- اقتراني بالكتابة من زواج سري إلى رباط لاانفصام له
- الفضاء الروائي في المغرب متعدد ويرتبط بالإنسان أصلاً
- النسيم
- الحياة السابقة
- النوافذ لشارل بودلير
- من الدروس التي تعلمناها من نازك الملائكة
- الحس التاريخي
- ثرثرة في حقبة الهزيمة 1
- نعم ...أثر أرسطو في المناطقة العرب
- دليل رحلة رامبو
- إطلاق النار والمقبرة
- جواد أصيل شعر. لبودلير


المزيد.....




- كاتب -خطيبتي العذراء حامل- يرد عبر CNN بالعربية على الجدل ال ...
- الجزائر تعلن استعدادها لاحتضان الحوار بين طرفي النزاع في ليب ...
- ما مدى مساهمة مؤتمر برلين في تقريب وجهات النظر بين طرفي النز ...
- رويترز: مقتل محتجين عراقيين اثنين في بغداد بعد استخدام قوات ...
- اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي لبحث الاعتراف بفلسطين
- عندما تتعانق الجينات المتنوعة.. ملكة روسية من أصل مصري (صور) ...
- ترامب يقدم أول دفاع تفصيلي قبيل بدء محاكمته بمجلس الشيوخ
- السفير الأمريكي في ليبيا يلتقي السراج وحفتر كلا على حدة
- انعقاد مؤتمر صناعة الأسلحة وسط تراجع نسبة المبيعات وتصاعد ال ...
- السيسي يمدّد حالة الطوارىء في مصر لتُكمل ثلاث سنوات


المزيد.....

- ادمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- بصراحة.. لا غير.. / وديع العبيدي
- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - محمد الإحسايني - النقود المزيفة