نساء ضد الفتاوي, حملة عالمية ضد الكراهية الأسلامية بحق المرأة


سمير نوري
الحوار المتمدن - العدد: 4537 - 2014 / 8 / 8 - 17:40
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
راسلوا الكاتب-ة  مباشرة حول الموضوع     

نساء ضد الفتاوي
حملة عالمية ضد الكراهية الأسلامية بحق المرأة

تواجه ملايين النساء في المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات والحكومات الأسلامية حربا شرسة للبقاء و الحياة و التنفس وبشكل يومي.
تقود داعش اليوم حربا ضد النساء في مناطق من سوريا والعراق؛ يرجمون النساء اذا خرجن من البيوت بدون مصاحبة رجل، يدعون النساء لتقديم خدمات جنسية للرجال ومجاهدي داعش، واذا عصت اي امرأة ذلك فانها تواجه حكم الأعدام وتقتل، اعلنوا ختان النساء من اعمار 11 الى 42 سنة وبشكل رسمي وعلني، وليس للنساء الحق باي عمل حيث عليهن حبس انفسهن في البيوت.
في ايران وتحت سلطة الجمهورية الأسلامية قد حولوا حياة النساء الى جحيم؛ فهم يستخدمون الجلد والتعذيب والرجم وفصل الاف النساء من الوظفية بسبب عدم لبس الحجاب، وفرض الفصل التمييزي الرسمي وبين الفتيات والشباب، وحرمان النساء من الانظمام الى العديد من تخصصات العمل او الحصول على الشهادات ومنعهن من الاشتراك في الميادين الرياضية، وفرض الحجاب الأسلامي حتى على الفتيات الصغيرات بعمر خمسة او ستة سنوات. ولاجل فرض هذه القرارات قاموا بتعبئة 26 منظمة حكومية و تسخير كل المؤسسات الأعلامية والمساجد وخطباء الجوامع و صرف مليارات الدولارات واقدموا على شن حرب كاملة ضد النساء. ولكنهم وبالطبع يواجهون المقاومة المليونية والبطولية للنساء. انها حرب مستمرة على اوسع نطاق ويسقط ضحايا لها بشكل يومي.
وفي السودان دفعوا المرأة الى ان تكون مواطنة بدرجة متدنية جدا فهي تضرب وتقتل وتحقر. وفي نيجيريا تختطف عصابات بوكو حرام البنات والنساء اللواتي لا يلتزمن بلبس الحجاب ويقتلوهن في وضح النهار. وفي افغانستان تقتل طالبان مئات النساء ما ان يدخلوا اي منطقة وبلا رحمة حيث يقتلون حتى الفتيات الصغيرات اللواتي يردن الدراسة في المدارس ويسمموهن او يطلقون النار عليهن.
في السعودية، ومصر، وباكستان و ليبيا وكل مكان تسيطر القوانين والثقافة والسنن الأسلامية تفرض هذه القوانين على النساء. يجب على النساء الدفاع عن احترامهن وحقوقهن الأنسانية، يجب عليهن شن الحرب وتقديم الضحايا. حتى في قلب اوروبا اذا ما دخلوا اي مكان فانهم يفرضون المحاكم الشرعية لتخويف النساء واستسلامهن!
نحن نساء ورجال ايران والعراق وافغانستان ومصر والسودان وغيرها، نعلن عن طريق هذه الحملة اننا لا نرضى ونصرخ كفى!
يجب الأعتراض ضد حرب الميليشيات والحكومات الأسلامية ضد النساء.
هذه الحملة هي لتشكيل حركة عالمية للدفاع عن كرامة المرأة في الدول ذات النزعات الاسلامية !
كن معنا في نداءاتنا:
لا للقوانين والشريعة الأسلامية
لا للكراهية الأسلامية ضد المرأة
المرأة والرجل متساويان يجب ان ينعموا بالقونين الأنسانية المتساوية.
نعلن ان يوم السبت 27 ايلول 2014 سيكون يوما عالميا للدفاع عن حقوق المرأة في الدول ذات النزعات الاسلامية .
ندعو الجميع في انحاء العالم الى الانظمام للتجمعات والتظاهرات والاعتصامات واي اشكال اعتراضية اخرى، ونعلن بصوت واحد: لا للتمييز الأسلامي، لا للابادة و الحرب ضد النساء!
نحن على موعد في 27 ايلول 2014 في كل مكان ، في كل المدن ومراكز العمل والنشاطات الأجتماعية من اجل الدفاع عن حقوق و كرامة النساء.
نمد يد العون لكل جماهير العالم وندعو جميع النساء المتحررات والجماهير الحرة على الصعيد العالمي، والمنظمات المدافعة عن حقوق المرأة، وكل المناهضين للرجم والأعدام، والمدافعين عن حقوق الأنسان ايضا الاعلان بصوت واحد:
لا للكراهية الأسلامية ضد المرأة في كل مكان!
من اجل الاتصال بنا والحصول على معلومات اكثر بامكانكم مراسلتنا على العناوين والارقام التالية :
women.against.fatwa@gmail.com
بريطانيا
Shiva Mahbobi
shiva.mahbobi@gmail.com
+447572356661

المانيا
Mina Ahadi
minaahadi26@gmail.com
+491775692413

السويد
Afsaneh Vahdat
afsanehvahdat@yahoo.se
+46702468454

عيراق
سمير نوري
Samir_noory@yahoo.com
تونس
نسرين بن منصور
كندا
هما ارجومند
J.behroozi@sympatico.ca






تعليقات الفيسبوك