أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - رواية ذكريات نائمة معاناة ترميم الذاكرة














المزيد.....

رواية ذكريات نائمة معاناة ترميم الذاكرة


كاظم حسن سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7921 - 2024 / 3 / 19 - 00:11
المحور: الادب والفن
    


بعد ان نال الفرنسي باتريك موديانو نوبل 2014 انتظر متابعوه ثلاث سنوات ليقرؤوا له كتاباته الجديدة فقد اصدر بعد صمت مسرحية بدايتنا في الحياة و رواية ذكريات نائمة دفعة واحدة .
لقد صدرت ذكريات نائمة عن دار صفصافة بترجمة لطفي السيد منصور سنة 2017.
وصفت الاكاديمية السويدية ادب باتريك بانه استحق نوبل ( بفضل فن الذاكرة الذي عالج من خلاله المصائر الانسانية الاكثر عصيانا على الفهم وكشف عالم الاحتلال ) .
ورد في الرواية على لسان البطل (الاشخاص الذين اجبرت نفسي على نسيانهم كنت ظننت اني توصلت لذلك لكنهم بعد عشرات السنين ودون ان انتظر ظهروا الى السطح كغرقى يعودون الى ناحية الشارع في اوقات معينة من اليوم ).
خمس نساء التقاهن في عمر 15- 22 وامه التي تؤدي ادوارا مسرحية وهي منفصلة عن ابيه ويصعب على البطل ان يتذكر تلك الوجوه والاحداث التي جرت بعمر مبكر من حياته .
انه يتمتع بموهبة تضبيب الذاكرة او ما يسميه فجوة الذاكرة , والهروب من الاشخاص والاشياء والاماكن .
فيقول ( لو امكن ان نحيا نفس الاوقات والاماكن ونفس الظروف لكن بشكل افضل دون اخطاء او عقبات فسيكون الامر اشبه بنسخ مخطوطة مغطاة بالشطب ).
اول امراة تظهر هي بنت ستيوبا حيث ابوه وابوها صديقان فيقول له ( حاول ان تلتقي بها فهي بنفس عمرك ) .
ولانه بحاجة لازاحة المساحات الغامضة من حياة ابيه فيحاول الاهتداء او الاتصال بها ,لعلها تدلي عن ابيه ما يزيل الغموض لكن تعذر عليه الاتصال بها رغم تلفنته لها وتلقيه جملة منها تطلب ان يهاتفها لاحقا , وحين يصل الموقع الذي تسكن فيه يرى من العبث طرق بابها لانه لن يراها , وتلك علامة على التردد فيه والاصرار على الهروب من الاشخاص .
وهو يسمع جملة من ابيه وهو صغير(عصابة السوق السوداء ) , بعد اربعين عاما اثناء الاحتلال الالماني يصادف قائمة باسماء روسية فيها اسماء كبار التجار , فيتساءل هل كان ابوه منهم وهل زوّر اسمه .
الرواية تنقيب بالذاكرة اثر مصادفات غريبة واجهها سواء بالاماكن او الاشخاص او الجمل العابرة التي سمعها .
كان يدون كل ذلك في دفتر وبعد سنوات يحاول استعادة الماضي بلا جدوى .
( كان الحي مهجورا لم يعد لدينا الشجاعة لركوب المترو بحثا عن القليل من الاثارة في وسط باريس , لقد تركنا انفسنا للخمود ص 35 ).
باتريك موديانو تولد 1943 بفرنسا , كتب روايته الاولى ميدان النجم في 23 من عمره سنة 1968.
انتج اكثر من عشرين رواية منها (عشب الليالي والافق ومجهولات ودفتر العائلة ومستودع الطفولة ..).



#كاظم_حسن_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كتاب تهمة اليأس لشوبنهاور محور المرأة
- اخر رواية تنشر لماركيز بعد وفاته
- نصوص قصصية من الادب الافريقي
- رغم قيادته الازارقة خلدت قصيدة قطري بن الفجاءة.
- الشاعرة الفارسية فروغ فرخزاد
- رواية الزجاج المكسور اعماق افريقيا عبر اعترافاتهم
- تحجر الحوار
- شغفنا بشعرهم الثوري وتجاهلنا نصوصا اخرى عميقة لهم
- الموجة الصاخبة اهم اضاءة على جيل الستينيات
- جحيم المعتقلات في العراق ج3
- عشرون مصنع مقابل قطعة ارض
- كيف تتغير اسماء المدن والاشخاص والشوارع
- شفيق الكمالي وتقديسه للرئيس
- كتاب جحيم المعتقلات في العراق ج2
- كتاب رأي في بعض الاصول النحوية واللغوية .
- البريكان مجهر على الاسرار وجذور الريادة ج18
- الجنس في العصر الذهبي للروائي للصيني وانغ شياوبو.
- كتابة الشاعر ريتسوس عن البريكان لون من خرافة .
- كتاب القرامطة للمستشرق دي خوية
- المؤمن الصادق لايريك هوفر بحث في الحركات الجماهيرية .


المزيد.....




- بعد صفعه أحد المعجبين.. -الضحية- يطالب الفنان عمرو دياب بتعو ...
- بالفيديو.. نشطاء حقوق الحيوان يلصقون شخصية من فيلم كرتوني بر ...
- -ثقافة جنسية شاملة-.. مهندسون في -سبيس أكس- يقاضون ماسك
- فتح معبر رأس جدير بين ليبيا وتونس للحالات الإنسانية اعتبارا ...
- مصر.. محامي الشاب صاحب واقعة الصفع من قبل عمرو دياب يطلب ملي ...
- الحلقة الجديدة نزلت الآن.. شاهد مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 16 ...
- رهانات الحظ العاثر في -مقامرة على شرف الليدي ميتسي-
- تضم ثلة من المشاهير.. محكمة كويتية تبت في قرار منع مسرحية أث ...
- نجم مصري يتقمص دور -سفاح التجمع- (صور)
- -لا دليل على إساءتها لأخلاق المجتمع-.. محكمة كويتية تلغي منع ...


المزيد.....

- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة
- صحيفة -روسيا الأدبية- تنشر بحث: -بوشكين العربي- باللغة الروس ... / شاهر أحمد نصر
- حكايات أحفادي- قصص قصيرة جدا / السيد حافظ
- غرائبية العتبات النصية في مسرواية "حتى يطمئن قلبي": السيد حا ... / مروة محمد أبواليزيد
- أبسن: الحداثة .. الجماليات .. الشخصيات النسائية / رضا الظاهر
- السلام على محمود درويش " شعر" / محمود شاهين
- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - رواية ذكريات نائمة معاناة ترميم الذاكرة