أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - الشاعرة الفارسية فروغ فرخزاد














المزيد.....

الشاعرة الفارسية فروغ فرخزاد


كاظم حسن سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7909 - 2024 / 3 / 7 - 16:46
المحور: الادب والفن
    


خاتم العرس للعبودية الشاعرة الفارسية فروغ فرخزاد.

( اسأل المرأة
اسألها عن اسم مخلصك
اسألها).
قد يكون هذا المقطع بوابة دخول لعالم الشاعرة فرخزاد.
(الخاتم
الفتاة مبتسمة تتساءل
ما سر هذا الخاتم الذهبي
الذي يخنق إصبعي؟
ما سر هذا الخاتم الذي يعكس كل هذه الفرحة
والدهشة على وجهه؟!
الرجل بحيرة قال..
إنه خاتم السعادة... إنه خاتم الحياة!
الجميع بدأ بالتهاني
الفتاة قالت.. يا للحسرة
ما زلت أشك في معناه
مضت أعوام وفي ليلة
إمرأة حزينة نظرت إلى الخاتم
رأت صورة لأيام مضت وهي تنتظر الوفاء من زوجها
ذهبت الأيام سدى
المرأة ضجرت وبأنين قالت
الويل لي.. ذلك الخاتم الذي عكس على وجهه الفرحة والدهشة
كان خاتما للعبودية.).
 
 
الشاعرة الايرانية الجريئة فروغ (1936- ١٩٦٣) ولدت في طهران واثار ظهورها جدلا واسع ويصنفها النقاد بانها نقلت او ساهمت بدفع الادب الفارسي الى افق الحداثة.
منع شعرها بعد عقد من قيام الثورة الايرانية.
نشرت اول ديوان لها ( الاسير ) 1955.
تزوجت مبكرا من الكاتب الساخر بوريز شابور وانفصلت عنه بعد عامين بعدما انجبت منه ولدها.
انتقلت لبريطانيا سنة1960 فتعاونت مع المخرج غلستان وحين عادت لتبريز انتجا ( البيت الاسود).
تكاد ازمتها مع الرجل تشكل اهم ثيماتها..فضلا عن الطموح بالحرية وتحرير الروح.
لنصغ اليها بقصيدتين من ديونها ( لنؤمن ببداية فصل بارد)
1
الطائر يوشك ان يموت
حزينة انا..حزينة انا
اسعى الى الايوان
ابسط اناملي على جلد الليل المشدود
فوانيس الوصل مصدمة
لن يرافقني احد الى وليمة الشمس
تذكر الطيران فالطائر يوشك ان يموت.
٢
لا تدع على شفتي قفل الشمس
ففي قلبي قصة لن تروى
وانزع القيد عن قدمي
فانا مضطربة من هذا الوجد
تعال ايها الرجل
ايها الكائن الاناني
تعال وافتح ابواب القفل
ان كنت سجنتني عمرا
فحررني في هذه اللحظة الباقية.
توفيت فروغ بحادث سير ومن دواوينها ( العصيان وميلاد جديد والاسير و الجدارالثورة).



#كاظم_حسن_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رواية الزجاج المكسور اعماق افريقيا عبر اعترافاتهم
- تحجر الحوار
- شغفنا بشعرهم الثوري وتجاهلنا نصوصا اخرى عميقة لهم
- الموجة الصاخبة اهم اضاءة على جيل الستينيات
- جحيم المعتقلات في العراق ج3
- عشرون مصنع مقابل قطعة ارض
- كيف تتغير اسماء المدن والاشخاص والشوارع
- شفيق الكمالي وتقديسه للرئيس
- كتاب جحيم المعتقلات في العراق ج2
- كتاب رأي في بعض الاصول النحوية واللغوية .
- البريكان مجهر على الاسرار وجذور الريادة ج18
- الجنس في العصر الذهبي للروائي للصيني وانغ شياوبو.
- كتابة الشاعر ريتسوس عن البريكان لون من خرافة .
- كتاب القرامطة للمستشرق دي خوية
- المؤمن الصادق لايريك هوفر بحث في الحركات الجماهيرية .
- انطولوجيا الرواية العراقية في المهجر
- كتاب سفر نامة للرحالة الفارسي ناصر خسرو
- ابيات علقت في الذاكرة نجهل كتابها
- رواية 1234 لاوستر ثيمات سيكولوجية وفكرية عبر الدراما .
- ما مدى الاصالة في قصيدة الزائر الاخير


المزيد.....




- خالد زهراو: ورش صناعة الصورة والأفلام تهدف لتطوير مهارات الش ...
- «ثبتها الان» استمتع الآن بمشاهدة الأفلام الحصرية تردد روتانا ...
- القصة الكاملة لوفاة الفنان تامر ضيائي بعد صفعة من فرد أمن.. ...
- من يوبا الأول إلى السلطان إسماعيل العلوي.. عاطفة الأمس تثري ...
- فيضانات تورنتو تُغرق منزل مغني الراب دريك
- أديل تخطط لـ-استراحة كبيرة- من الموسيقى: -خزانتي فارغة تمامً ...
- وفاة فنان مصري شهير بعد صراع مع المرض
- جامعة كوفنتري تمنح الفنان ضياء العزاوي الدكتوراه الفخرية 
- بعد مشادة عنيفة.. وفاة الممثل المصري تامر ضيائي في مستشفى لع ...
- فنان مصري: ندمت على ارتداء قميص نوم في مسلسل بطله محمد رمضان ...


المزيد.....

- الرفيق أبو خمرة والشيخ ابو نهدة / محمد الهلالي
- أسواق الحقيقة / محمد الهلالي
- نظرية التداخلات الأجناسية في رواية كل من عليها خان للسيد ح ... / روباش عليمة
- خواطر الشيطان / عدنان رضوان
- إتقان الذات / عدنان رضوان
- الكتابة المسرحية للأطفال بين الواقع والتجريب أعمال السيد ... / الويزة جبابلية
- تمثلات التجريب في المسرح العربي : السيد حافظ أنموذجاً / عبدالستار عبد ثابت البيضاني
- الصراع الدرامى فى مسرح السيد حافظ التجريبى مسرحية بوابة الم ... / محمد السيد عبدالعاطي دحريجة
- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - الشاعرة الفارسية فروغ فرخزاد